2018 | 01:26 كانون الأول 17 الإثنين
التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام البحصاص باتجاه مستشفى الهيكل | الشرطة اليابانية: 40 مصابا عل الأقل بانفجار في مطعم في شمال اليابان | علّوش للـ"ام تي في": نعم أنا مع "شرعنة" المقاومة أي أن تكون جيشا يتبع للقائد الأعلى للقوات المسلحة وجيشا غير مذهبي وعقيدته الوحيدة احترام الأرزة وشعار الوطن | هنية: مستعد للقاء الرئيس عباس في أي مكان لنتباحث حول ترتيب لقاء فلسطيني موسع والاتفاق على أجندات العمل الوطني للمرحلة القادمة | المتظاهرون في بروكسل يرفضون الحملة الأخيرة للحكومة البلجيكية ضد المهاجرين غير الشرعيين | حركة المرور كثيفة من خلدة باتجاه انفاق المطار | 4 جرحى نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام مجدليا وحركة المرور طبيعية في المحلة | باسيل: لبنان محمي بجيشه وبمقاومته، والأهم انّو محمي بتنوّعه وتعدّديته يللّي بيهزموا احاديّة وعنصريّة اسرائيل | أوغلو: إذا فاز الأسد في انتخابات ديمقراطية سنفكر في العمل معه | اسامة سعد من رياض الصلح: هناك عجز وفشل في ادارة ملفات الدولة والازمة السياسية هي ازمة النظام اللبناني وليست ازمة تشكيل حكومة | وزير الخارجية التركي: يمكنك أن تسمع بوضوح أن الفريق السعودي خطط مسبقا لقتل خاشقجي وعدد كبير من الدول الأوروبية تغض الطرف عن الجريمة | غوتيريش: كان لقطر دور حيوي جدا في اتفاقيات دارفور |

الحريري استقبلت جمعية تجار صيدا ومجموعة حوار

أخبار محليّة - الثلاثاء 14 تشرين الثاني 2017 - 18:13 -

 استقبلت النائبة بهية الحريري في مجدليون، وفدا من المجلس الإداري ل"جمعية تجار صيدا وضواحيها" في زيارة تضامنية، ضم، رئيس الجمعية علي الشريف، نائب الرئيس محمد القطب، والأعضاء: حسن ناصر، محمود حجازي، محمد جمعة، عبد اللطيف لطفي، طارق مكاوي، زكريا العربي، محمد الدرزي، حسن فضل صالح، فادي كيلاني وعامر الصفدي، في حضور المهندس سمير البساط، وجرى عرض الأوضاع العامة والظروف التي يمر بها البلد، لا سيما على المستوى الاقتصادي، في ضوء استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري. كما تم التطرق الى الوضع في مدينة صيدا على الصعد كافة.

الشريف
اثر اللقاء، تحدث الشريف بإسم الوفد، فقال: "نحن دائما على تواصل مع سعادة النائبة الحريري، لكن في هذا الظرف الذي مررنا به في البلد جراء تقديم الرئيس الحريري الاستقالة، مما انعكس على الوضع في لبنان بشكل كبير، سياسيا واقتصاديا، فجئنا في زيارة تضامنية مع عودة دولة الرئيس سعد الحريري الى لبنان وممارسة نشاطه لأنه بمثابة صمام أمان للبلد، وهو محور اجماع وطني تم التعبير عنه من قبل جميع السياسيين والهيئات الاقتصادية على مساحة الوطن بكامله ومن كل اطياف المجتمع. واطمأنينا منها على بعض الأمور. وفي هذا السياق جرى بحث الوضع الاقتصادي الذي نعاني منه والذي زادت وطأته خلال الأيام العشرة الاخيرة بعد تقديم الرئيس الحريري الاستقالة، والخوف الكبير الذي انتاب اللبنانيين لأنهم يعتبرون عودته تطمئنهم وهو من كبار رؤساء الحكومات الذين يتحلون بمسؤولية عالية والموثوق به من كل المواطنين اللبنانيين ومن كل الهيئات والأحزاب السياسية على مساحة الوطن، بأن هذا الرجل، هو رجل اعتدال ومحبة، يحافظ على استقرار البلد وعلى اعادة تنميته واعماره وجلب الاستثمارات من اجل انتشال الوضع الاقتصادي من مرحلة الركود التي نمر بها".

واكد ان "ما حققته الحكومة في عهد الرئيس الحريري خلال الأشهر العشرة الأخيرة، من انجازات بالتوافق مع فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الذي كان له مواقف نعتز بها في الوطن، يعبر عن تضامن كل اللبنانيين مع دولة الرئيس الحريري، وأنهما جميعا يريدون عودته الى لبنان. وكانت جولة افق على المواضيع الراهنة على الساحة اللبنانية، واملنا كبير بعودة الرئيس الحريري باسرع فرصة ممكنة، لأن البلد بحاجة اليه واملنا في عودة سريعة له ان شاء الله لأن هذا يعيد الإطمئنان للمواطنين بكافة اطيافهم".

مجموعة حوار
وكانت الحريري استقبلت وفدا من مجموعة "حوار" التي تضم مثقفين من صيدا والجنوب، في زيارة تضامنية، فكانت جولة أفق حول قضايا الساعة، لا سيما موضوع استقالة الرئيس سعد الحريري والتطورات المتصلة بهذه القضية من مختلف جوانبها، انطلاقا من المواقف التي أطلقها الرئيس الحريري في مقابلته الإعلامية الأخيرة، والمنطلقات الوطنية الأساسية للاستقالة وفي مقدمها حرصه على مصلحة لبنان ورفضه زج البلد في صراع المحاور. وكان تأكيد على أهمية الدور الوطني الكبير الذي يقوم به الرئيس الحريري، وما يشكله من ضمانة وطنية وصمام أمان للوطن آملين في عودته قريبا الى لبنان".