2018 | 14:40 تشرين الأول 21 الأحد
مقتل 4 اشخاص وإصابة 10 بانفجار سيارة مفخخة في شارع القصور في إدلب | معلومات الـ"ام تي في": البحث جارٍ الآن لإسناد حقيبة لـ"القوات" ترضيها غير حقيبة "العدل" | مصادر "القوات" للـ"ام تي في": نحن لم نطالب بحقيبة "العدل" إنما الحريري هو من عرضها علينا والرئيس عون هو من بدّل موقفه تجاهه وبالتالي باتت المشكلة بين عون والحريري | 11 قتيلاً و15 مخطوفاً في هجوم شنه متمردون في الكونغو الديمقراطية | الكويت: قرارات الملك سلمان تعكس حرص السعودية على احترامها لمبادئ القانون | الهيئة العامة السعودية للاستثمار: زيادة في أعداد التراخيص الممنوحة للشركات الأجنبية والمحلية المستثمرة في المملكة بأكثر من 90 بالمئة | وزير المال الفرنسي يرحب "بالتقدم" الذي أحرزته الرياض في قضية خاشقجي ويشدد على ان هناك حاجة للكشف عن المزيد من التفاصيل | العاهل الأردني: تم إعلام إسرائيل اليوم بالقرار الأردني بإنهاء العمل بملحقي (الباقورة والغمر) من اتفاقية السلام | وزير الخزانة الأميركي عن تأثير قضية خاشقجي على العلاقات مع السعودية: من السابق لأوانه القفز إلى أي استنتاجات والتعليق على احتمال فرض عقوبات على المملكة | وزير شؤون انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي: تفسير السعودية لموت خاشقجي ليس معقولا وهناك حاجة للوصول لحقيقة ما حدث قبل اتخاذ قرار بشأن كيفية التصرف | مصادر معنيّة لـ"المستقبل": التشاور بين الحريري وجعجع تناول اعادة صياغة التشكيلة الحكومية وتجاوز العقد المعلنة تحت سقف حكومة متوازنة | موغيريني: الاتحاد الأوروبي يصر على ضرورة إجراء تحقيق شامل وشفاف عن وفاة خاشقجي يضمن محاسبة كل المسؤولين عن موته |

المجلس المذهبي: الأزمة تستدعي أعلى درجات التضامن

أخبار محليّة - الثلاثاء 14 تشرين الثاني 2017 - 17:42 -

عقد مجلس إدارة المجلس المذهبي لطائفة الموحدين الدروز اجتماعه الدوري برئاسة شيخ عقل الطائفة الشيخ نعيم حسن في دار الطائفة في بيروت، حيث جرى عرض مجمل الأوضاع العامة وشؤون الطائفة وأعمال المجلس ولجانه، بعد الاجتماع تلا أمين سر المجلس نزار البراضعي بيانا شدد فيه المجلس على أن "الأزمة التي تمر بها البلاد بعد إعلان رئيس الحكومة سعد الحريري استقالته، تستدعي أعلى درجات التضامن وتعزيز التلاحم بين كل مكونات الوطن والتأكيد على أن الأولوية هي للوحدة الوطنية التي تبقى فوق كل اعتبار متطلعا إلى عودة سريعة للرئيس الحريري الذي أثبت في هذا الظرف العصيب أنه رجل دولة مع ما تشكله عودته في التأسيس لمرحلة مقبلة قوامها التوازن والتكاتف الداخلي".

واكد على "الدور الوطني الذي لعبه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري ورئيس اللقاء الديمقراطي وليد بك جنبلاط، إثر أزمة الاستقالة، شكل محل تقدير وتنويه كل اللبنانيين، وهو ما يعبر عن الحرص التام على المصلحة الوطنية وجوهر الميثاق الوطني الذي يبقى الحامي الدستوري لكل شرائح المجتمع اللبناني. كما ثمن المجلس "الدور الوطني الكبير الذي لعبه سماحة مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان مؤكدا على المرجعية الوطنية لدار الفتوى لا سيما في الحقبات الصعبة والحساسة".

نوه المجلس "بالمصالحة الداخلية الفلسطينية ويدعو الى حمايتها من التأثيرات والضغوط السلبية لتكون عامل قوة في مواجهة ما يعمل عليه الكيان الاسرائيلي من ضرب الوحدة الفلسطينية وما يمكن ان يقدم عليه من ضرب الاستقرار في لبنان والمنطقة. والذي يتطلب من الجميع أقصى درجات اليقظة والحذر والتضامن".

وتوجه المجلس على "مشارف عيد الاستقلال، الى جميع اللبنانيين، مواطنين ومسؤولين في كل المواقع، بالتعبير في كل لحظة عن روح الاستقلال التي نحن أحوج ما نكون للحفاظ عليها، وذلك بدعم واحتضان كل المؤسسات الدستورية والشرعية، وتعزيز المؤسسة العسكرية والقوى الأمنية، وتثبيت المواطنة شعارا لكل المراحل".

وابدى "الارتياح والتقدير الى زيارة غبطة البطريرك الراعي للمملكة العربية السعودية، بما تمثله من أمل وما تفتحه من آفاق وتقارب وتمتين العلاقات الاسلامية - المسيحية وتعزيز ثقافة الحوار والانفتاح".