2018 | 04:36 نيسان 23 الإثنين
بارود: ليس كل مرة يبدي انسان رأيا تدور ماكنات الجيوش الالكترونية معززة بوابل من الشتائم غدا تنتهي الانتخابات ونعود الى لقاء لبناني-لبناني نحن أحوج ما نكون إليه | مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 22/4/2018 | "الوكالة الوطنية": اشتباك بالأسلحة الرشاشة في الشويفات وعودة الهدوء بعد اتصالات حزبية وتدخل الجيش والقوى الأمنية | المشنوق لـ"الجديد": طبيعة القانون تفرض على المرشح زيارة البيوت البيروتية لإقناعهم بخطورة عدم التصويت في الإنتخابات | "الدفاع المدتي": جريحان اثر تدهور سيارة رباعية الدفع في جبيل | لجنة متابعة المياومين وجباة الإكراء: سنبدأ جولة على المعنيين تمهيدا لاستكمال القانون 287 | ترامب: الطريق لا يزال طويلا أمام حل أزمة كوريا الشمالية | سليم عون: لا نهوض بمجتمعنا إذا كان هناك تسعيرة للأصوات واستشراء ثقافة المال | موسكو: لن نمنح واشنطن ضمانات أحادية الجانب لعدم التدخل في الانتخابات | "أم.تي.في.": إطلاق نار وقذيفة "آر بي جي" في الهواء بالتزامن مع هبوط طائرة تقلّ الحريري في البزاليّة ومصادر رئيس الحكومة تؤكد أن الامر ناتج عن خلافات عائلية في البلدة | باسيل من سن الفيل: الفاسد سياسيا هو من يأخذ اموالا من الخارج ليخوض الانتخابات في لبنان ومن يأخذ الاوامر من الخارج هو من لا يعرف معنى السيادة | أنور الخليل من حاصبيا: الويل لرجل يحاول إقناع أحد بأن يعري حاصبيا من سنتها وإياكم أن تركنوا إلى مثل هذا الكلام |

وزير الاقتصاد استقبل وفدا من اصحاب المطاعم

أخبار اقتصادية ومالية - الثلاثاء 14 تشرين الثاني 2017 - 14:08 -

استقبل وزير الاقتصاد والتجارة رائد خوري في مكتبه، نقيب أصحاب المطاعم طوني الرامي على رأس وفد من النقابة.

اثر اللقاء، لفت النقيب الرامي، الى ان "اللقاء كان جيدا مع الوزير وفريق عمله، والزيارة هي روتينية لتقييم الأوضاع التي نمر فيها، ونحن كأصحاب مطاعم نحاول ادارة الأزمة داخليا للحفاظ على الاستمرارية".

أضاف: "وتطرقنا أيضا الى موضوع سلامة الغذاء وطالبنا الوزير بالضغط لاقرار المراسيم التطبيقية المتعلقة بقانون سلامة الغذاء، لتكون لنا خارطة طريق للتطبيق الروتيني لها، كما تطرقنا الى موضوع أسعار المطاعم وبعض الدخلاء على المصلحة الذين يتلاعبون بالأسعار لتحقيق ربح سريع، وأكدنا للوزير خوري أن القطاع بشكل عام ملتزم بالتسعيرة ويحاول تقديم الجودة والنوعية بأفضل الأسعار".

واكد ان "القطاع اعتاد منذ العام 2011 حتى اليوم على ادارة الأزمات وأصبح كل صاحب مؤسسة يعرف كيف يدير الوضع الداخلي في مؤسسته في ظل الظروف القائمة".