2018 | 12:25 آب 14 الثلاثاء
حركة المرور كثيفة من المدينة الرياضية باتجاه الكولا وصولاً الى نفق سليم سلام | أردوغان يعلن مقاطعة المنتجات الإلكترونية الأميركية | الشرطة البريطانية: مكتب مكافحة الإرهاب يحقق في واقعة اصطدام سيارة قرب البرلمان البريطاني | تعطل سيارة على اوتوستراد جل الديب المسلك الغربي وحركة المرور كثيفة في المحلة | التحكم المروري: تصادم بين سيارة ودراجة نارية على اوتوستراد الرئيس الهراوي باتجاه الاشرفية وحركة المرور ناشطة في المحلة | "الوكالة الوطنية": الطوافات العسكرية عاودت مساهمتها في إهماد الحرائق في القبيات المندلعة لليوم الرابع | 4 جرحى نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام البازورية في صور | الآلاف غنوا مع نادر الأتات بين حراجل ومنيارة | الشرطة البريطانية تعتقل شخصا بعد أن اصطدم بسيارته بحاجز عند مدخل البرلمان في لندن | الصليب الاحمر الدولي: 51 قتيلا بينهم 40 طفلا حصيلة الغارة الجوية على ضحيان اليمنية | الطبش لـ"صوت لبنان" (93.3): جنبلاط مصرّ على موقفه ولا نية ظاهرة بالتنازل والكلام عن ان توزيع الحصص انتهى ويبقى اسقاط الاسماء قد يكون صحيحاً لكنه غير نهائي | جريح نتيجة حادث تصادم بين مركبتين على طريق عام زغرتا باتجاه اهدن |

دراسة: إنتشار التسوس والتهاب اللثة بين اللاجئين.. لهذه الأسباب

متفرقات - الثلاثاء 14 تشرين الثاني 2017 - 06:56 -

أظهرت دراسة ألمانية حديثة أجريت على عينة من اللاجئين إنتشار التسوس والتهاب اللثة لدى هذه الفئة، بشكل أكبر مما يعنانيه الألمان. وأرجعت الدراسة، التي أجرتها جامعة "غرايفسفالت"، الأمر لعدة أسباب. ووفق الدراسة التي وردها موقع "فيلت" فإن نسبة تسوس الأسنان لدى الأطفال والشباب من اللاجئين أعلى بوضوح بالمقارنة مع ما يعانيه الألمان. وقال المشرف على الدراسة، كريستيان سبيلث، إن أمراض التهاب اللثة لدى اللاجئين الراشدين يعود بالأساس إلى نقص التوعية في البلدان التي ينحدرون منها.

واعتمدت النتائج على دراسة أجريت على أكثر من 544 لاجئا بين 2016 و2017.

وأفادت الدراسة أن التسوس يظهر غالبا على الأسنان اللبنية للأطفال اللاجئين، حيث يتراوح متوسط التسوس 2.62 لدى طفل يبلغ من العمر ثلاثة أعوام.

وأضافت الدراسة أن فقط حوالي 35 في المائة من الأطفال اللاجئين (12 عاما)، يتمتعون بأسنان صحية. فيما يرتفع هذا الرقم عند الأطفال الألمان ليصل إلى 80 في المائة.

وبصفة عامة فإن مستوى صحة الأسنان لدى اللاجئين ـ كما أظهرتها عينة الدراسة ـ توافق الوضع، الذي كان عليه مستوى صحة الأسنان لدى الألمان قبل 30 عاما،

وفي سياق متصل، تطالب الدراسة بتحسين مستوى الصحة الوقائية والتوعية لدى اللاجئين. وأردفت أن تقديم معلومات إضافية لوقاية الأسنان على سبيل المثال في دورات اللغة، سيكون مفيدا بسبب ارتفاع معدل التسوس الذي يحتاج للعلاج.

ر.م/ع.ج.م