2018 | 22:48 أيار 24 الخميس
مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الخميس في 24/5/2018 | دورية من فرع معلومات قوى الامن الداخلي القت القبض على رجل منقب بزي امرأة في مصلى النساء في مسجد الفضيلة في جبل البداوي اثناء صلاة التراويح | الحص يستقبل الحريري غدا في اطار جولته على رؤساء الحكومة السابقين | البنتاغون ينفي مشاركة قواته أو قوات التحالف الدولي بقصف مطار الضبعة في حمص | بومبيو : أخبرنا الرياض بأنه ليس من حقها تخصيب اليورانيوم | بوتين: نأمل باستئناف الحوار بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة وسنعمل على تقريب مواقفهما | بوتين: اتفقت وماكرون على ضرورة إطلاق وتشكيل اللجنة الدستورية في سوريا ونرحب بقرار دمشق إرسال اللجنة إلى الأمم المتحدة | بوتين: إتفقنا مع ماكرون على ضرورة إطلاق وتشكيل اللجنة الدستورية بسوريا | ماكرون خلال مؤتمر صحفي مع بوتن: سنبقى في الاتفاق النووي الذي وقعناه مع إيران عام 2015 | ماكرون: على باريس وموسكو العمل بشكل مشترك على ضمان الأمن الجماعي | 3 جرحى نتيجة تصادم بين سيارتين على اوتوستراد المدينة الرياضية باتجاه الكولا وحركة المرور طبيعية في المحلة | ليبانون فايلز: لا صحة لما يجري تداوله عن ان الطيران الاسرائيلي استهدف نقاط لحزب الله في القصير |

الحرب النفسية بين حزب الله والسعودية انطلقت

خاص - الثلاثاء 14 تشرين الثاني 2017 - 06:07 - ليبانون فايلز

بعد إستقالة الرئيس سعد الحريري وإنطلاق مسار المواجهة السعودية - الإيرانية في لبنان، إنطلقت حرب إفتراضية، لا بل يمكن تسميتها حرب نفسية بين حزب الله اللبناني والسعودية، خصوصا بعدم إستفزت تغريدات السعوديين انصار الحزب.
فقد عمد عدد كبير من المغردين السعوديين الى الترويج بأن حزب الله بدأ ينهار تدريجيا وبأن الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله غادر لبنان نحو سوريا وتوارى هناك، هذه التغريدات الجدية من السعوديين ترافقت مع نشر صور لطائرات اف 15 سعودية متوقفة في مطار حربي في قبرص على انها مستعدة لضرب حزب الله في لبنان.
هذه الصور جعلت حزب الله يرد بشراسة على الحملات ما استدعى ردودا معاكسة سعودية أشعلت معركة افتراضية عبر وسائل التواصل الإجتماعي وصلت الى حد التجريح والقدح والذم.
هذا ليس النهج الذي تعود عليه الشعبين اللبناني والسعودي في التعاطي مع بعضه البعض، ففي السنوات الماضية وقبل انطلاق الازمة السورية، كانت سيارة سعودية تتنقل بين كل سيارتين لبنانيتين في طرقاتنا، وفي كل مبنى كان لكل لبناني جار سعودي، وفي كل مطعم كان هناك طولات محجوزة للسعوديين.
كان لبنان يعتمد سياحيا على الخليجيين، أما اليوم فبات السعودي ممنوع من القدوم الى لبنان، وقد انطلقت المعركة النفسية بين فريق لبناني والسعودية، على أمل ان تهدأ النفوس ونعود الى سابق عهدنا سويا.