2018 | 18:24 نيسان 21 السبت
الحريري: نحن أخذنا قرارنا بأن نكون في الصف الأول لحماية البلد بالقول والفعل وذاهبون الى الانتخابات بهذا التحدي | نصرالله: حاضرون لمناقشة الاستراتيجية الدفاعية ولكن لماذا لا تقبلون بمناقشة الملف الاقتصادي ووضع رؤية اقتصادية كاملة؟ | منظمة حظر السلاح الكيميائي تعلن أخذ عينات من جثث في مدينة دوما | الحريري من مجدل عنجر: الرئيس الشهيد أقام محمية طبيعية في البقاع لكنكم أنتم أقمتم محمية وطنية نموذجا لكل لبنان | حسن نصرالله: لن نترك المقاومة في كل الجنوب ولن نتخلى عنها وهي اصبحت اليوم تملك القدرة على ضرب اي هدف في الكيان الاسرائيلي | نصرالله: حملنا سلاحنا حين تخلت الدولة عن ارضها وشعبها وخيراتها والبديل كان الموت والتهجير والإحتلال الدائم والمستمر | الجيش اللبناني: ضبط شاحنة بداخلها حوالى 190 كلغ من حبوب الكبتاغون المخدّرة في مرفأ طرابلس خلال محاولة تهريبها إلى الخارج | باسيل: لا تجعلوا صوتكم أرخص من دماء شهدائكم اهل عكار استشهدوا ليبقى لبنان حرا كريما وليبقى شعبها حرا كريما وستبقى وفية للرئيس عون | باسيل من عكار: لماذا التيار لا يستطيع التحالف مع الجماعة الاسلامية واستطاع 14 آذار التحالف معها سابقا ووصل منها نائب الى مجلس النواب؟ | فتح طريق عيناتا الارز بعد انقطاعها لاكثر من أربعة أشهر بسبب الثلوج | اندلاع حريق في احراج يسوع الملك في ذوق المصبح وعناصر الدفاع المدني يعملون على اخماده | الرئيس عون: حنا لحود بذل نفسه وحياته في سبيل إنقاذ حياة الأخرين أينما كانوا.. الرحمة لروحك الطيبة وكل العزاء لعائلتك ومحبيك |

في هذه الدولة.. يتزوج الموتى!

متفرقات - الاثنين 13 تشرين الثاني 2017 - 08:33 -

يجمع الزواج رجلًا وامرأة في علاقة مقدسة ورابط قوي، ولا شك أن كلًا منهما يصبح سندًا قويًا للآخر ومهمًا في الحياة، لكن ماذا يحدث إذا أصبح السند بلا حياة؟ وماذا عن العلاقة التي يتزوج فيها الموتى؟

تمارس العائلات في الصين تقليدًا غريبًا من نوعه- حسب موقع “بولدسكي”- وهو القيام بزواج الموتى ، حيث يرتبون طقوس هذا الزفاف بعد التشاور مع الخاطبة ومطابقة الأبراج المواتية من الزوجين المتوفيين.

ويتم إخراج جثث الموتى من توابيتهم من القبر، وثم يجعلونهم يرتدون ملابس الزفاف لتنفيذ حفل الزفاف والطقوس وفقا للعرف الصيني.

بل ويقوم الأهالي بمعاملة العرائس معاملة خاصة وجعل جثثهم مدللة، كما لو كانوا على قيد الحياة، ويتم تهيئتهم من الصباح قبل التوجه لمنزل العريس لإجراء الطقوس.

وتعتقد الأسر في الأرياف الصينية أن الحظ السيئ سوف يرافق الرجل الذي مات عازبًا في حياته ما بعد الموت دون وجود امرأة ترافقه، كما يعتقدون أن تلك الزيجة الغريبة سوف تمنع روحه من البقاء معذبة.

يذكر أن هذا التقليد المروع والصاخب يمارس في الصين منذ سنوات وعدة بلدان أخرى مثل السودان وفرنسا.