2018 | 10:42 تشرين الأول 20 السبت
انفجارات تهز عددا من مراكز التصويت في الانتخابات البرلمانية في كابول | كنعان للـ"ال بي سي": الرئيس عون اعلن مراراً ان عهده يبدأ في اول حكومة بعد الانتخابات واول اسس الاصلاح هو العدل وحرمان الرئيس من هذه الحقيبة في غير محله لأن لديه مشروعاً يريد تحقيقه | السنيورة: الرئيس عون يخالف الدستور | المدافعون عن عون للقوات: خُذوا الأشغال من فرنجية! | عن الشعارات المطويّة... والبدائل المنتظرة؟ | القوات... محاولة الإحراج للإخراج | كل ما قام به التيار الوطني الحر هو تضحيات وتنازلات | موقف عون من قضية حقيبة العدل | سيّارة "فول أوبشنز" مع قشطة | هل يستعد الشرق الأوسط لتغييرات استراتيجيّة في تركيبته؟ | لماذا يتمسّك الرئيس عون بحقيبة العدل؟ | بومبيو: الولايات المتحدة لديها العديد من الخيارات ضد السعودية في حال ثبوت ضلوعها بـ"موت" خاشقجي |

باحثون في سويسرا يزرعون "جاسوسا آليا" وسط الأسماك

متفرقات - الأحد 12 تشرين الثاني 2017 - 17:34 -

طور باحثون من المعهد الاتحادي للتكنولوجيا في سويسرا روبوتا جديدا صغير الحجم، يمكنه السباحة وسط الأسماك لتعلم كيف تتواصل مع بعضها وتقوم بتغيير اتجاهها بشكل متزامن أثناء السباحة.استطاع روبوت مصغر، طوره باحثون من المعهد الاتحادي للتكنولوجيا في مدينة لوزان السويسرية، أن يندمج بشكل مثالي مع أسراب الأسماك من فصيلة "زيبرا". ونقل الموقع الإلكتروني "فيز دوت أورغ" عن الباحث فرانك بونيت، الذي شارك في الدراسة، قوله: "لقد صنعنا نوعا من العميل السري الذي يمكنه التسلل وسط أسراب الأسماك".

ويبلغ طول الروبوت سبعة سنتيمترات، وله نفس شكل وأبعاد السمكة، وهو مجهز بمجموعة من المغناطيسات التي تربطه بمحرك صغير أسفل حوض السمك بحيث يستطيع التحرك في المياه. واختار الباحثون فصيلة أسماك "زيبرا" لأنها أسماك نشيطة تتحرك بسرعة بالغة وتميل إلى تغيير اتجاهها في السباحة بشكل دائم.

ويهدف الباحثون من هذه الدراسة إلى مراقبة التفاعلات الاجتماعية بين الأسماك وبعضها، حيث أن الروبوت يساعد العلماء على القيام بمؤثر معين ثم قياس رد فعل الأسماك حيال هذا المؤثر. ويريد الباحثون كذلك تطوير نظام محكم بحيث لا يؤثر الروبوت فحسب على الأسماك، بل ويكتسب أيضا سلوكيات خاصة به عن طريق تعلم كيفية التواصل مع الأسماك والتحرك مثلما تفعل.

واستطاع الروبوت بعد قضاء فترة أطول مع الأسماك أن يحسن طريقته على السباحة التي صممها في بادئ الأمر علماء في مجال الأحياء. وقال بونيت إن "الأسماك تقبلت الروبوت داخل السرب بدون أي مشكلة"، مضيفا أن الروبوت استطاع تقليد سلوكيات الأسماك وكان يدفعها إلى تغيير اتجاهها والسباحة من مكان إلى آخر في إطار الدراسة.

ف.ي/ط.أ (د ب أ)