2018 | 22:23 تشرين الثاني 17 السبت
طوني فرنجية: نحتاج إلى الحكمة والقوة لإنقاذ لبنان من الغرق من الأزمات الاقتصادية والاجتماعية ولإظهار وجه آخر للبنان يرتكز على العمل الاجتماعي والعلمي والسياسي | وكالة الإعلام الروسية: امرأة تفجر نفسها قرب مركز للشرطة في غروزني عاصمة الشيشان | رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الاميركي: كل شيء يشير إلى أن ولي عهد السعودية هو من أمر بقتل جمال خاشقجي | المرصد السوري: قوات النظام السوري تسيطر على آخر جيوب تنظيم داعش في جنوب البلاد | "التحكم المروري": حادث صدم على طريق عام المتين عند مفرق مدرسة المتين نتج منه جريح | علي بزي: كل يوم تأخير في تشكيل الحكومة ندفع أضعافا من الثمن الذي يسرق منا أي فرصة لتطوير البلد | "صوت لبنان(93.3)": البطريرك الراعي يغادر بيروت غداً متوجهاً الى روما | الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني: مخططات واشنطن وبعض الدول في المنطقة لزعزعة العلاقات الودية مع بغداد لن تؤدي إلى نتيجة | أردوغان: تم توجيه الرد لمن حاولوا أن يجعلوا من تركيا حديقة لهم بدءا من معركة "جناق قلعة" وحرب الاستقلال وصولا إلى محاولة الانقلاب في 15 تموز | محكمة النقض المصرية تؤيد إدراج عبد المنعم أبو الفتوح و6 من عناصر الإخوان على قوائم الإرهابيين | وليد البعريني: الرئيس سعد الحريري يحرص في جميع مواقفه وكل أدائه السياسي على تجنيب لبنان أي أزمة سياسية وعلى المحافظة على الإستقرار | مقتل خمسة جنود وجرح 23 في كمين لجماعة أبي سياف في الفيليبين |

رجال الأرز يتأهلون الى كأس آسيا في كرة الصالات

أخبار رياضية - الأحد 12 تشرين الثاني 2017 - 10:30 -

 بلغ منتخب لبنان بكرة الصالات نهائيات كأس آسيا المقبلة في الصين تايبه والمقررة في الأول من شباط عام 2018، وذلك بعد أن اختتم تصفيات منطقة غرب آسيا متصدراً مجموعته (الثانية) بتحقيقه فوزين مستحقين بالنتيجة نفسها على الأردن وقطر 3-1.

وسجل حسن زيتون (16 و40) وسيرج قيومجيان (31) أهداف لبنان، في حين أحرز عيسى المسعودي (40) هدف قطر الوحيد.

وتعود بعثة المنتخب اللبناني الى مطار بيروت الدولي عند الساعة 12.00 بعد ظهر يوم الاثنين.

وبالعودة الى المباراة الثانية فقد دخلها لبنان بحسابات متعددة الأوجه، ضمان التأهل أولا، صدارة المجموعة، تحقيق الفوز، واستكمال استراتيجية الجهاز الفني عبر منح المجال امام اشراك العناصر الشابة وقد منح المدرب المجال أمام اللاعب ستيف كوكزيان ليكون لاعباً اساسياً منذ بداية المباراة الى جانب علي الحمصي (افضل لاعب في المباراتين فوق اختيار الجهاز الفني) وعلي طنيش ومحمد قبيسي.

ثم تألفت التشكيلة الثانية من القائد قاسم قوصان وحسن زيتون (صاحب هدفين) وأحمد خير الدين والواعد جورجيو الخوري (أصغر لاعب في التصفيات).

وكانت بداية المنتخب اللبناني مثالية مع الاعتماد على الهجوم الضاغط للتسجيل مبكراً لكن لاعبيه لم يوفقوا في اصابة مرمى الحارس القطري عبد الرحمن القحطان.

وعرف العنابي كيف يستوعب الموقف ويمتص فورة اللبنانيين وتنظيم صفوفه فذهب اللعب الى التكافؤ وبرغم الأفضلية النسبية لرجال الأرز انتظروا حتى الدقيقة 16 من أجل افتتاح التسجيل بواسطة حسن زيتون الذي راوغ لاعبين قبل أن يسدد في الشباك على يمين الحارس.

وحرمت العارضة اللاعب نفسه من تسجيل أجمل أهداف التصفيات وربما القارة لأن تسديدة "زاتو" كانت رائعة.

وفي الشوط الثاني لعب اللبنانيون براحة نفسية أكبر، وكانت فرصة للاعب منتخب الشباب سيرجي قيومجيان من تدوين اسمه في سجلات المنتخب الأول مستغلا تمريرة مقطوعة ليخطف الكرة ويسدد في المرمى.

وكان بمقدور اللاعبين اللبنانيين رفع النتيجة لكن الرعونة وقلة التركيز حالا دون ذلك. ثم بكر القطريون في اعتماد خطة "باور بلاي" قبل 6 دقائق، فرد مدرب لبنان بالمثل.

وشهدت الدقيقة الأخيرة تسجيل هدف لصالح قطر عبر عيسى المسعودي، ورد المنتخب اللبناني بتسجيل الهدف الثالث بواسطة حسن زيتون ليتوج مجهوده المميز في التصفيات.

وتصدر المنتخب اللبناني ترتيب المجموعة الثانية برصيد 6 نقاط من مباراتين، مقابل 3 نقاط للأردن ولا شيء لقطر، حيث تأهل لبنان والأردن الى النهائيات.

وكانت الجولة الأولى شهدت يوم الجمعة فوز الأردن على قطر 3-1، في حين شهدت الجولة الثانية يوم السبت فوز لبنان على الأردن 3-1.

وتتنافس في هذه التصفيات سبعة منتخبات تم تقسيمها على مجموعتين، وبحيث يحصل الأول والثاني من كل مجموعة على بطاقات التأهل المباشرة إلى النهائيات القارية لكن نظام منطقة غرب آسيا لا يلحظ تنافس المتأهلين على لقب بطل المنطقة.