2018 | 06:49 نيسان 26 الخميس
مصادر نيابية لـ"الجمهورية": المؤسف في موضوع اقتراع المغتربين أن هناك من يحاول وضع label وامتلاك هذا الإنجاز وهذا الخطأ الكبير هو الذي يؤدي الى الشكوك والتشكيك | بفوقية | التجاذب المتني | اخطاء كبيرة | تحضير للقاء بري - حبيقة | قبل أيام من الاقتراع: رئيس الجمهورية يوجّه 12 وصيّة للبنانيين | إضاءة لبنانية على الطريقة الأميركية... | الانتخابات بحمى "شبكة أمنية واسعة" | دمج أصوات المغتربين يجهّل المصدر ويساوي بين الناخبين ويبعد الطعن | الشمال... خزان المستقبل الذي لا ينضب | اللوائح الانتخابية تتحسب لمزاج الناخبين المتغير وتتوقع مفاجآت | رئيس الوزراء حيدر العبادي وصل إلى محافظة السليمانية في إقليم كردستان |

سياسيون شباب يطالبون بدعم أفلام الجنس"الواقعية"!

متفرقات - الأحد 12 تشرين الثاني 2017 - 08:06 -

في خطوة قد تبدو غريبة، طالبت شبيبة الحزب الاشتراكي الديمقراطي ببرلين بدعم "أفلام الجنس النسائية" بأموال دافعي الضرائب. وبررت موقفها هذا بتقديم صورة "واقعية "عن الأفلام الجنسية البعيدة عن "تيارالأفلام الإباحية السائدة".ذكر موقع "موبيل. ن.تفي" الألماني أن شبيبة الحزب الاشتراكي الديمقراطي ببرلين، تريد دعم إنتاج "أفلام الجنس النسائية" بأموال دافعي الضرائب، لأن تيار الجنس السائد الآن "يُعطي صورة خاطئة عن الحياة الجنسية"، على حد قولها.

وأوضح الموقع أن شبيبة الحزب الألماني منزعجة من "التيار السائد لأفلام الجنس"، والتي تذكر برياضة اللياقة البدنية. وقالت الشبيبة في مقترح لها، من المتوقع طرحه في مؤتمر الحزب الاشتراكي ببرلين يوم السبت القادم "عادة ما تظهر الأفلام الإباحية صورة نمطية جنسية وعنصرية، لا يكون فيها إجماع".

وأشار الموقع أن الشبيبة الاشتراكية تريد تغيير هذه الصورة بهدف تقديم صورة واقعية عن الحياة الجنسية للشباب، لذلك "يجب أن تكون الأفلام الجنسية النسائية مجانية ودائمة ومتاحة. ولهذه (الأسباب) نطالب بدعم للأفلام على غرار النموذج السويدي".

وبحسب نفس المصدر تتيح السويد منذ سنوات إمكانية مشاهدة الأفلام الإباحية النسائية بالمجان تحت اسم "يوميات بذيئة"، إذ قدمت الدولة دعما ماليا لهذا النوع من الأفلام بلغت قيمته 50.000 يورو. وتظهر هذه الأفلام الناس والحياة الجنسية من جوانب متعددة وبعيدا عن نموذج أفلام الجنس السائدة.

وفي نفس السياق، طالبت الشبيبة الاشتراكية بالاستناد إلى هذا النموذج كاستكمال للحصص غير النظامية داخل العمل التعليمي أيضا، حيث يجب مشاهدة هذه الأفلام مجانا بالمكتبة السمعية البصرية للقنوات العمومية.

وأفاد الموقع الألماني أنه تفاديا لسوء الفهم تضع شبيبة الحزب الألماني ستة جوانب يجب أن تستوفيها أفلام الجنس النسائية: - مخرجون وممثلون يصورون تنوع المجتمع - ظروف عمل عادلة وجيدة فضلا عن مقابل جيد - تمثيل مجموعة متنوعة من أشكال الجسم والجنس والأصل العرقي والممارسة الجنسية - التمثيل الواقعي لرغبة جميع المعنيين- الوقاية- التمثيل الواضح لتوافق الآراء والتواصل ر.م/هـ.د