2018 | 04:58 أيلول 26 الأربعاء
هاكوب ترزيان: اقرار القانون المقترح بفتح اعتماد بقيمة 100 مليار ليرة بموازنة 2018 سيبقى منتقصا ان لم تؤلف الحكومة بأسرع وقت لترسيم السياسة السكنية خلال 6 اشهر | مدير عام الطيران المدني محمد شهاب الدين ينفي لليبانون فايلز انّه وافق على اي طلب رسمي قُدّم من اجل الاستحصال على رخصة تسمح بتصوير الطائرات لأنها ترتيبات امنية بالتنسيق مع جهاز امن المطار | ماكرون لليبانون فايلز: المبادرة الفرنسية لمساعدة لبنان في الخروج من مأزقه هي تسريع حل الأزمة السياسية في سوريا وأيضا المؤتمرات الثلاث التي عقدناها | وسائل إعلام عراقية: سماع دوي انفجار كبير وسط أربيل | روحاني: الإدارة الأميركية تنتهك الاتفاقات التي أقرتها الإدارة السابقة | ليبانون فايلز: ماكرون يؤكد من الامم المتحدة انه لا يمكن تأمين عودة مستدامة للنازحين من دون ايجاد حل سياسي لذا يريد العمل مع الرئيسين عون والحريري | الملك عبد الله: حل الدولتين هو الحل الوحيد الذي يمكن أن ينهي الصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين | تيمور جنبلاط: ماذا لو كان المريض من عائلتنا كنواب؟ هل كنّا سنتصرف بنفس الطريقة؟ واجبنا كنواب تأمين تمويل الادوية فمعاناة المرضى اولوية انسانية | الجبير: إيران تدعم الإرهاب ليس فقط من خلال حزب الله وإنما أيضا تنظيم القاعدة الذي كان يتنقل بحرية في سوريا | المبعوث الأميركي بشأن إيران براين هوك: علينا التأكد من عدم تكرار سيناريو حزب الله في اليمن والصواريخ التي اطلقت نحو السعودية ايرانية | رئيس مؤسسة الاسكان في رسالة للنواب: المطلوب من دون تردد او نقاش دعم القروض السكنية وحصرها بالمؤسسة | الرئيس عون يلتقي رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان على هامش أعمال الجمعية العمومية للأمم المتحدة |

عون: لبنان لا يقبل بأن يكون رئيس وزرائه بوضع يتناقض مع الاتفاقات الدولية

أخبار محليّة - السبت 11 تشرين الثاني 2017 - 13:35 -

دعا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون المشاركين غداً في " ماراتون بيروت" الى ان يركضوا تحت شعار عودة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري الى لبنان، لتأكيد التضامن معه وجلاء الغموض الذي يكتنف وجوده خارج لبنان.
وقال الرئيس عون امام وفد من " جمعية بيروت ماراثون" برئاسة السيدة مي الخليل: " ان لبنان بأهله وسياسييه والرياضيين فيه لا يقبل بأن يكون رئيس وزرائه في وضع يتناقض مع الاتفاقات الدولية والقواعد المعتمدة في العلاقات بين الدول"، داعيا المملكة العربية السعودية " التي تربطنا بها علاقات اخوة وصداقة متجذرة، الى توضيح الاسباب التي تحول حتى الان دون عودة الرئيس الحريري الى لبنان ليكون بين اهله وشعبه وانصاره".
وقال : " ليكن ماراتون بيروت غداً تظاهرة رياضية وطنية للتضامن مع الرئيس الحريري ومع عودته الى وطنه".
ونوه الرئيس عون بالجهود التي تبذلها " جمعية بيروت ماراثون" سنوياً لتنظيم هذا الحدث الرياضي المميز الذي بات معلماً من المعالم اللبنانية والاقليمية والدولية، مشددا على ان الرياضة تجمع بين الشعوب وتحقق التآلف المنشود".

وكانت السيدة الخليل ألقت كلمــــة في مستهل اللقاء جاء فيها:" يا حامي الجمهورية، اتينا اليوم، مجموعة من الشخصيات اللبنانية والعربية والاجنبية مع عدائين من مختلف الجنسيات لنؤكد اننا على الموعد غدا الاحد 12 تشرين الثاني في ماراتون بيروت، ولنقول للعالم اننا شعبٌ مجبولٌ بصلابة جباله وشموخ ارزه وعراقة حضارته، وما من احد يستطيع ان ينال من ارادة الحياة لديه ولا من كرامته ولا من وحدته ولا من اعتزازه بهويته اللبنانية".
اضافت : " على مدى 15 سنة تمكنت "جمعية بيروت ماراثون" من كتابة فصول من نجاحات، وتمكنت ايضاً من ان تجمع كافة المشاركين تحت شعار المحبة والسلام، فعززت بذلك حضور لبنان على خــــارطة الاحداث الدولية. ولطالما تساءلنا : هل يمكن لماراتون بيروت ان يغير في سلوك حياتنا، وهل يمكن للرياضة ان تساهم في بناء مجتمع موحد؟ ولطالما بقي جوابنا: بالتأكيد، لان الرياضة تغذي الروح وتمنح طاقة ايجابية كفيلة بجعلنا نتجاوز كافة التحديات. وها هي اليوم تجمعنا في هذا اللقاء العابق بالرجاء والامل، اننا في الغد سنكون صوتا واحدا وسنركض معاً".
وقالت : " في العام 2003 كنا 6000 عداءً وعداءة انطلقنا في اول ماراتون في بيروت، وكان حلمنا كبيراً ان نجوب العالم معاً. وها هو الحلم يتحقق هذه السنة فيتجاوز عدد المشاركين 45 الف عداء وعداءة من 110 جنسية حول العالم وصولا الى الصين. وان الجميع ممتلىء حماسة للركض في شوارع عاصمتنا الحبيبة، ومن بينهم من يحمل تصنيفات ذهبية وفضية اتوا لمشاركة ابطالنا اللبنانيين فرحتنا".
وختمت بالقول: " فخامة الرئيس هذه هي قصتنا ورسالتنا التي تتضمن اهدافنا، فشكراً لكم على استقبالنا، ووعدنا لكم ان نكمل هذه الرسالة، لان لبنان هو الامانة وانتم، فخامة الرئيس، الضمانة".

رياضياً ايضا، استقبل رئيس الجمهورية وفداً من فريق هومنتمن – بيروت لكرة السلة برئاسة رئيس النادي هرير خاتشادوريان، ورئيس لجنة الشباب، عضو اللجنة الادارية في الفريق غي مانوكيان الذين قدموا للرئيس عون كأس بطولة الاندية العربية لكرة السلة والتي جرت في مدينة سلا المغربية بمشاركة 12 فريقاً عربياً.
واطلع الوفد رئيس الجمهورية على سلسلة الانتصارات التي حققها الفريق منذ سنة حتى الان بالتزامن مع انتخاب الرئيس عون رئيسا للجمهورية.
ورد الرئيس عون بكلمة رحب فيها بالوفد مهنئا اعضاءه والقيمين عليه "على الانجازات التي تحققت باسم لبنان"، واعتبر "ان الرياضة بشكل عام تساهم في بناء الانسان وترسخ اسس المنافسة الشريفة وقيم التعاون والسلام" ، مشدداً على "ان الانجازات الرياضية التي يحققها الرياضيون اللبنانيون في مختلف مجالات المنافسة الرياضية سواء في لبنان او الخارج هي مدعاة افتخار وتقدير من قبل الجميع، لاسيما من جيل الشباب الذي يبحث عن القيم للتمثل بها".