2018 | 16:31 حزيران 25 الإثنين
أبي رميا من فرنسا: نعمل لبناء الدولة التي تعيد المنتشرين الى لبنان والإنتهاء من الدولة المصدرة للبنانيين | "التحكم المروري": 3 جرحى نتيجة تصادم بين مركبتين على طريق عام تل حياة العبدة وحركة المرور كثيفة في المحلة | طبش للـ"ام تي في": ما طرأ من سجالات بين القوات والتيار أدى الى تأجيل اللقاء بين الوزير باسيل والرئيس الحريري | "الجديد": الرئيس بري سيغادر في غضون اليومين المقبلين في إجازة في مؤشر إلى الحكومة لن تبصر النور قبل عودته | الخارجية الروسية: لافروف بحث هاتفيا مع نظيره الإيراني الوضع حول اتفاق إيران النووي | وزير الخارجية اليمني خالد اليماني: الحوثيون زرعوا مئات الألغام البحرية في خطوط الملاحة | اندلاع حريق كبير في احراج كفرشيما واحتراق عدد من اشجار الصنوبر والزيتون واقتراب الحريق من البيوت والصليب الاحمر عمل على معالجة حالات الاختناق التي حصلت | فريد هيكل الخازن: حكومة الوفاق لها قواعد في تأليفها وإلا فليشكلوا حكومة يبقى خارجها أمل والقوات والإشتراكي والتكتل الوطني والكتائب وكتلة الوسط وأغلب المستقلين | مصادر لـ"الجزيرة": مقتل 9 مدنيين بقصف لطيران التحالف على حي سكني في مدينة عمران اليمنية | الرئيس عون: من أبسط حقوق مسعفي الصليب الأحمر الاعتراف بشهادتهم وتضحياتهم وسأتابع اقتراح القانون الرامي الى اعتبار من يسقط منهم خلال الواجب شهيداً | الرئيس عون: ما يعطيه الصليب الأحمر في الحرب كما في السلم يفوق كل العطاءات وأسمى ما فيه أنه يقوم على العمل التطوعي | الرئيس عون إطّلع على الأوضاع الأمنية والانمائية والبيئية في منطقة بعلبك - الهرمل خلال استقباله وفداً من نوّاب المنطقة |

البطريرك اليازجي من دار الفتوى: الوحدة الوطنية هي الضمانة

أخبار محليّة - السبت 11 تشرين الثاني 2017 - 11:12 -

استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا اليازجي على رأس وفد من المطارنة، وقال بعد اللقاء: "أردنا اليوم أن نكون إلى جانب أخينا العزيز والحبيب سماحة مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، وهذا تعبير صادق وقلبي وعفوي ومباشر أن نكون إلى جانب بعضنا بعضا، وإلى جانبه في هذه الأيام بشكل خاص لما يمر به لبنان، وعبرنا عن تعاطفنا ووقوفنا معا بشكل دائم وبخاصة في مثل هذه الأيام، وأكدنا سوية على أن الوحدة الوطنية هي الضمانة لكي تمر هذه العاصفة التي تعصف بنا في لبنان. استقرار لبنان واستقرار وضعه من كل النواحي الأمنية والسياسية والاقتصادية والمعيشية، هو مطلب الجميع، وهذا رجاؤنا وهذا إيماننا رغم كل الصعوبات بأن لبنان ثابت وباق، لأن فخامة رئيس الجمهورية يتصرف بحكمة وصبر وترو في طريقة تعاطيه مع هذه المسألة، ومع دولة رئيس مجلس النواب نبيه بري وكل المسؤولين. هذا ضمانة لكي نعبر هذه الأزمة. نصلي سوية من أجل خير لبنان ومن أجلنا كلنا مسلمين ومسحيين وكل أبناء هذا البلد، ومن أجل السلام والاستقرار، ومن أجل أمان لبنان".