2018 | 14:00 نيسان 20 الجمعة
أسعد نكد: مش قادرين تطلعوا ع زحلة؟ انا نازل لعندكن | جعجع: كل مواقفنا في مجلس الوزراء كما في مجلس النواب تنبع من حرصنا التام على قيام دولة فعلية في لبنان وليس من اي اعتبار آخر | أبي خليل: استلمت تقرير هيئة ادارة قطاع البترول الاولي عن خطة الاستكشاف وبرنامج العمل وميزانية الاستكشاف المقدمة من الشركات في الرقعتين 4 و9 | نتانياهو: نسمع التهديدات الإيرانية وسنحارب كل من يحاول المساس بنا والجيش مستعد لذلك | رازي الحاج مشاركا في تحرك للاهالي: نطالب الدولة بدعم قطاع التعليم الخاص كي لا ينهار القطاع التربوي | الرئيس عون عرض المساعدات الأميركية للجيش اللبناني مع قائد المنطقة الوسطى في الجيش الأميركي الجنرال جوزف فوتيل بحضورة السفيرة ريتشارد والوفد المرافق | سانا: سلاح الجو السوري يوجه ضربات مركزة على داعش وجبهة النصرة وأحرار الشام وأبابيل حوران في منطقة الحجر الأسود جنوب دمشق ويوقع عشرات القتلى | قوات الدفاع الجوي السعودي تعترض صاروخا أطلقه الحوثيون تجاه جازان | "ام تي في": بدء وصول الوفود المشاركة في وضع حجر الأساس لكنيسة القديس شربل في قطر | لافروف: لدى روسيا دلائل على ضلوع بريطانيا في فبركة الهجوم الكيمائي في دوما بريف دمشق | الخارجية الروسية: ترامب يدعو بوتين إلى زيارة البيت الأبيض | الفرزلي لـ"صوت لبنان (93.3)": بعد اتفاق الطائف اصبح من الصعب الفصل بين الوزارة والنيابة |

الحفارات الأميركية تهبط بأسعار النفط

أخبار اقتصادية ومالية - السبت 11 تشرين الثاني 2017 - 08:36 -

سجل النفط انخفاضا طفيفا الجمعة مع تبدد أثر التوقعات بأن تمدد أوبك ومنتجون آخرون اتفاق خفض إنتاج النفط بفعل إضافة الشركات الأميركية منصات حفر بأكبر وتيرة في أسبوع منذ يونيو مما يشير إلى أن الإنتاج سيواصل النمو.
وأضافت الشركات الأميركية تسع حفارات هذا الأسبوع في ثاني زيادة أسبوعية خلال ثلاثة أسابيع ليصل العدد الإجمالي إلى 738 حفارات حسبما ذكرت شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة في تقريرها الذي يحظى بمراقبة وثيقة.

وانخفض خام القياس العالمي مزيج برنت 41 سنتا، أو ما يعادل 0.6بالمئة، إلى 63.52 دولار للبرميل بينما جرت تسوية خام غرب تكساس الوسيط الأميركي على انخفاض قدره 43 سنتا إلى 56.74 دولار للبرميل.

وفي وقت سابق من الأسبوع، ارتفع برنت إلى 64.65 دولار للبرميل مسجل أعلى مستوى منذ يونيو 2015 بينما بلغ خام غرب تكساس الوسيط 57.92 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى منذ يوليو 2015.

وارتفع العقدان أكثر من اثنين بالمئة هذا الأسبوع، وهي خامس زيادة على التوالي.

وقال تجار إن الأسعار المرتفعة نتيجة للجهود التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا لتقليص الفجوة بين العرض والطلب في السوق من خلال كبح الإمدادات، بالإضافة إلى قوة الطلب وتصاعد التوترات السياسية.

وهناك توقعات أيضا في السوق بأن اجتماع أوبك القادم في الثلاثين من نوفمبر ستجري خلاله الموافقة على تمديد خفض الإنتاج بعد الموعد النهائي الحالي المقرر في نهاية مارس 2018.
ومن المتوقع ارتفاع الإنتاج الأميريكي إلى 9.2 مليون برميل يوميا في 2017 وبلوغه مستوى قياسيا عند عشرة ملايين برميل يوميا في 2018 من 8.9 مليون برميل يوميا في 2016 بحسب توقعات اتحادية هذا الأسبوع. وكان الإنتاج بلغ ذروته في عام 1970 عند 9.6 مليون برميل يوميا.

وحذر بنك جولدمان ساكس من زيادة تقلبات الأسعار في الفترة المقبلة بسبب تصاعد التوترات في الشرق الأوسط، إلى جانب زيادة إنتاج النفط الأميركي.