2018 | 17:29 أيلول 24 الإثنين
لودريان: باريس تطالب بعقوبات على من يعرقلون العملية السياسية في ليبيا | التحالف بقيادة السعودية يعلن عزمه فتح ممرات إنسانية آمنة بين الحديدة وصنعاء | المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك: الأمم المتحدة تعمل على إنهاء معاناة المدنيين في كل من اليمن وسوريا | خامنئي: إيران ستعاقب بشدة من يقفون وراء هجوم العرض العسكري في الأهواز | الرئيس عون في حديث الى "لو فيغارو": ننتظر من فرنسا واوروبا دعم العودة التدريجية والآمنة للنازحين السوريين والمساهمة في الاونروا ومشاريع "سيدر" | رفع الجلسة التشريعية حتى السادسة مساء | كنعان: نحن امام مشاريع عدة بحاجة لتمويل ومن بينها البطاقة الصحية التي تبحث في لجنة المال لذلك يجب البحث في كيفية تكبير الاقتصاد وزيادة الاستثمارات | رئيس مجلس الأمن القومي الإيراني: ترامب يستغل العقوبات الأميركية كأداة لثأر شخصي ضد دول أخرى وإيران بحاجة إلى حوار بناء لتفادي التوترات مع جيرانها | قوة أمنية مجهولة تقتحم مقر صحيفة "المصريون" وتحتجز جميع العاملين والمحررين وتستولي على أجهزة وملفات | الهيئة الوطنية لادارة النفايات الصلبة أصبحت مرتبطة بوزير البيئة وليس برئاسة مجلس الوزراء بعدما تم تعديل المادة 13 من القانون | مجلس النواب يقر البند المتعلق بتشكيل الهيئة الوطنية لادارة النفايات الصلبة | البابا فرنسيس: لنسمح للروح القدس بأن يُلبسنا أسلحة الحوار والتفهُّم والبحث عن الاحترام المتبادل والأخوّة! |

نديم الجميل: لن نقبل بتبديل القرار اللبناني الحر بأي قرار آخر

أخبار محليّة - الجمعة 10 تشرين الثاني 2017 - 17:22 -

تحدث عضو كتلة الكتائب النائب نديم الجميل امام طلاب الجامعة اللبنانية في كرم الزيتون، في ذكرى ميلاد الرئيس الشهيد بشير الجميل، مشددا على "ضرروة الحفاظ على المبادئ والقيم التي استشهد من اجلها بشير والقضية التي ناضل في سبيلها". وأكد أن "الطلاب هم من يحمل الشعلة ويكمل المسيرة وهم بصيص الامل الآتي بالرغم من كل الصعوبات التي نمر بها".

ولفت الى ان "الانتماء يجب ان يكون دائما لبنانيا كما علمنا بشير، وان شهداء المقاومة اللبنانية لم يستشهدوا من اجل منصب وزاري او نيابي أو من أجل ان يكونوا مدراء عامين بل من اجل قضية أنبل واهم هي قضية الحرية والكرامة، ومن اجل مقاومة عمرها 6000 سنة تجسدت في وقت من الاوقات بالمقاومة التي قادها بشير الجميل".

وأضاف: "انتم من المؤتمنين على هذه القضية التي تتجسد بكلمات ثلاث هي الامن والحرية والكرامة، ومن اجل هذا الثالوث دافع اهلنا عن لبنان بوجه كل من حاول تنصيب نفسه وليا علينا، من الفلسطيني الى السوري وغيرهم. واليوم في خضم كل ما يجري من حولنا لن نقبل باستبدال الاحتلال السوري بأي احتلال آخر، ولن نقبل بتبديل القرار اللبناني الحر بأي قرار آخر".

وتابع: "هناك محاولات لحزب الله وفريقه السياسي ومن خلفهما ايران وحلفائها للسيطرة على لبنان، وهذا الامر رفضناه منذ 15 سنة، وسنبقى على رفضنا له حتى انقضاء الدهر. نحن لم ننتظر في يوم من الايام كلمة سر من احد، ولكن عندما ادرك العالم ان قضيتنا قضية حق وقف الى جانبنا. واليوم لكي ننهض بالبلد يجب ان يكون هناك جيش واحد شرعي من دون اي تنظيم مسلح آخر غير شرعي".

وتوجه الى طلاب "القوات" داعيا الى "اليقظة في المرحلة الآتية والابتعاد عن الحساسيات السياسية والحزبية والمناطقية الضيقة والوقوف جنبا الى جنب كلبنانيين لندافع كلنا عن حريتنا وسيادتنا".

وطلب من الطلاب "الاستمرار بقول الحقيقة والمطالبة بحقوقهم حتى الرمق الاخير".