2018 | 08:37 حزيران 22 الجمعة
حركة المرور كثيفة من قصقص باتجاه بشارة الخوري | قوى الامن: ضبط 834 مخالفة سرعة زائدة بتاريخ امس وتوقيف 164 مطلوباً بجرائم مخدرات وسرقة وسلب واطلاق نار | محكمة في اسطنبول تأمر بمواصلة احتجاز مدير منظمة العفو الدولية في تركيا المسجون منذ أكثر من عام بتهمة الانتماء الى منظمة إرهابية على الرغم من الاحتجاجات | "الجزيرة": حكم بإعدام رجل الدين أمان عبد الرحمن بتهمة تدبير هجمات في إندونيسيا | حمادة لـ"صوت لبنان (100.5)": نتائج شهادة "البريفيه" ستصدر اعتبارا من الساعة الرابعة من بعد ظهر اليوم | أنطوان بانو لـ"صوت لبنان (93.3)": لا مصلحة في اضاعة الوقت ويجب أن تكون حكومة استثنائية بوزراءها قادرة على حل الملفات الشائكة والجميع ممثل فيها | إيطاليا توافق على استقبال 226 مهاجرا على متن سفينة إنقاذ ألمانية | ماريو عون لـ"صوت لبنان (100.5)": نحن متفائلون بتأليف الحكومة سريعاً وقد يمتد من اسبوع الى 10 ايام ولا مشكلة لدينا بحصول القوات على حقيبة سيادية | حركة المرور كثيفة من الضبية باتجاه انطلياس وصولا الى جل الديب | المفوضية تؤيد عودة اللاجئين طوعياً والخارجية ترى الخطوة غير كافية | مطلوبو البقاع يفرون إلى سوريا مع انطلاق الخطة الأمنية في المنطقة | مصادر متابعة لعملية تأليف الحكومة لـ"الجمهورية": الحراك الذي بدأه الحريري فور عودته من باريس بأنّه حراك كبير وجيّد وسيستكمل في اليومين المقبلين بتوسيع مروحة المشاورات |

حمادة: أتمنى على الرئيس عون ألا يشكو السعودية إلى السفراء الأجانب

أخبار محليّة - الجمعة 10 تشرين الثاني 2017 - 08:33 -

اكد وزير التربية مروان حمادة ان رئيس الحكومة سعد الحريري ليس مقيد الحرية ولكن هناك نصائح بعدم الاسراع في العودة الى بيروت قبل التأكد من سلامته وسلامة امنه، وثانيا التوقف بجدية عند بيان الاستقالة. واضاف حمادة “حتى الان هناك انكار لامرين: اولا لماذا استقال الحريري، وثانياً لماذا وضعه خارج لبنان بدأ يشكّل ازمة لبنانية اقليمية دولية ونحن نشهد توترا متزايداً”.

واعتبر حمادة في حديث لصوت لبنان (100.5)، ان بدل ان يكون الجهد لتهدئة النفوس، الا ان كلمة من هنا وهناك بدأت تطوّر الامور الى اعتقاد راسخ لدى اللبنانيين ان هناك تقييداً لحرية الحريري واعتقاد راسخ لدى شركاء لبنان في الخليج ان هناك عملية ليكون لبنان منصة لانطلاق العمليات ضد الخليج، مشيراً الى ان الفتنة تدخل تدريجياً لبنان ومن ثم بين لبنان واشقائه العرب.

وشدد وزير التربية على ان المطلوب هو الهدوء ثم الهدوء، لافتاً الى ان الحريري في وضع سليم وسيقرر هو متى يعود، وتابع: “هو يريد ان يكون الانتباه الى ما قاله، لكن حتى اليوم الانتباه موجه فقط الى مكان اقامته وليس الى ما صرّح به في الاستقالة”. واردف: “حتى الذين يكرهونه يدعون محبة الحريري”.

ورأى حمادة ان الحريري لن يعود الا اذا كان هناك تطلّع حقيقي الى اسباب استقالته، وقال: “الحريري لا يبحث عن مهرجان عودة الى لبنان فهو في قلب كل لبناني”. وتمنى حمادة على رئيس الجمهورية ميشال عون الا يشكو السعودية الى السفراء الاجانب الذين سيستقبلهم اليوم في قصر بعبدا لانه سيكون قد اكد انحيازه الى محور وان البحث ليس عن عودة الحريري بل هيمنة حزب معين على لبنان.