2018 | 11:35 نيسان 24 الثلاثاء
الطقس غدا غائم جزئيا إلى غائم مع انخفاض ملموس في درجات الحرارة لتصبح ضمن معدلاتها وضباب على المرتفعات ورياح ناشطة | سانا: تجهيز 4 حافلات تقل عدداً من الإرهابيين وعائلاتهم من منطقة القلمون الشرقي وإخراجها إلى منطقة تجميع الحافلات على أطرف بلدة الرحيبة تمهيداً لنقلهم إلى الشمال السوري | "المستقبل": معلومات عن وفاة الجريح بالانفجار في حارة صيدا ويدعى "ب. ع." وطوق امني حول مكان الانفجار تمهيدا لوصول خبير متفجرات لتحديد طبيعة الانفجار | التلفزيون الإيراني: روحاني يطالب ترامب بالبقاء في الاتفاق النووي وإلا سيواجه عواقب وخيمة | معلومات لـ"المستقبل": سقوط جريح جراء انفجار داخل منزله في حارة صيدا لم تعرف طبيعته بعد والقوى الامنية توجهت الى المكان | حسن خليل: نحن قادمون ما بعد الانتخابات النيابية على تشكيل حكومة جديدة يجب ان تنطلق برؤية واضحة لوضع اسس حقيقية لمحاربة الفساد | علي حسن خليل: لم يعد مسموحاً لنا ان نتجاهل حقيقة وطبيعة الاوضاع التي نعيشها والتي تتطلب مزيداً من الوضوح والشفافية في مقاربة القضية الاساسية وهي الوضع المالي والاقتصادي | سيزار أبي خليل في مؤتمر عن الطاقة والنفط: طلبت من هيئة إدارة قطاع البترول البدء بالتحضير لدورة التراخيص الثانية | الرئيس عون استقبل سفير دولة الامارات العربية المتحدة في لبنان حمد الشامسي بحضور الوزير السابق الياس بو صعب | "الوكالة الوطنية": اشكال فردي في الفاعور اسفر عن وقوع جريحين | "الجزيرة": مقتل 9 مدنيين بغارة للتحالف على محطة وقود في مديرية عبس في محافظة حجة شمال غرب اليمن | رئيس مجلس الإدارة المدير العام للمؤسسة العامة للإسكان روني لحود لـ"صوت لبنان (100.5)": تمويل القروض الاسكانية سينتقل من المصرف المركزي الى وزارة المالية في وقت قريب |

مصادر بكركي تؤكد: زيارة الراعي إلى السعودية ما زالت قائمة

أخبار محليّة - الجمعة 10 تشرين الثاني 2017 - 06:08 -

رغم أنه لم يصدر عن بكركي أي موقف رسمي بشأن التأكيد على الزيارة التي سيقوم بها البطريرك بشارة الراعي إلى المملكة العربية السعودية مطلع الأسبوع المقبل أو تأجيلها، فإن المعلومات المتوافرة لـ”السياسة”، من مصادر نيابية بارزة قريبة من الرئاسة الأولى، أشارت إلى أن البطريرك تلقى نصائح من قيادات مسيحية سياسية وروحية، بتأجيل زيارته المقررة إلى السعودية رغم أهميتها، بانتظار تبلور صورة الأوضاع السياسية المتأزمة، بعد استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري بهذه الطريقة، شكلاً ومضموناً، وريثما يعود رئيس “المستقبل” إلى بيروت ويلتقي رئيس الجمهورية ميشال عون، ليصار إلى بت الاستقالة نهائياً، أو إقناع الحريري بالعودة عنها، وتفادياً لما من شأنه أن يؤثر سلباً على النتائج المتوخاة من الزيارة، في وقت تمر المملكة هي الأخرى بظروف دقيقة وحساسة، بعد التوقيفات والاعتقالات التي طالت عشرات الأمراء والشيوخ ورجال الأعمال.
وفي الوقت الذي سيقوم البطريرك، الذي زار أمس قصر بعبدا والتقى الرئيس عون، بجولة اتصالات ومشاورات مع فعاليات سياسية وروحية للوقوف على رأيها من زيارته السعودية، أكدت أوساط قريبة من بكركي لـ”السياسة”، أن زيارة البطريرك للمملكة العربية السعودية ما زالت قائمة وتحمل أبعاداً وطنية وتعزز الحوار بين مسيحيي الشرق ومسلميه، وستترك انعكاساتها الإيجابية على لبنان والمنطقة، مشيرة إلى أنها زيارة فوق السياسة، لأن منطقتنا تحتاج الحوار والتسامح والانفتاح.
"السياسة"