2018 | 22:54 تشرين الثاني 19 الإثنين
دي ميستورا: سجلنا تقدما مهما في تنفيذ اتفاق إدلب | جلسة خاصة لمجلس الأمن الدولي بشأن سوريا بعد قليل | وكالة عالمية: استئناف الاشتباكات في الحديدة باليمن بين الحوثيين والقوات التي تدعمها السعودية | القوى الامنية تعثر على جثة مواطن مجنس في احدى برك المياه المبتذلة بمحاذاة مجرى الليطاني | "او تي في": تتّجه الانظار في الساعات والايام المقبلة الى بيت الوسط، لرصدِ ردِّ فعل رئيس الحكومة على التطورات الاخيرة | وزير الخارجية الفرنسي: سنتخذ قريبا جدا قرارا بشأن فرض عقوبات بخصوص مقتل خاشقجي | العربية نقلا عن وزير الطاقة السعودي: ولي العهد السعودي سيشارك في قمة العشرين بالأرجنتين ضمن جولة خارجية سيقوم بها | مصادر مطلعة للـ"ام تي في": ما تتم المطالبة به والمقايضات التي يُحكى عنها تشكل خروجا على التقاليد والاعراف الدستورية | المفتي دريان خلال احياء ذكرى المولد النبوي الشريف: دار الفتوى تقف إلى جانب الرئيس المكلف ونطالب كل القوى السياسية ان تمد يد التعاون من اجل تشكيل الحكومة | رئيس لجنة حقوق الإنسان في البرلمان الأوروبي: نريد أن تتمكن اللجنة من استجواب المتهمين في قتل خاشقجي | جريح نتيجة حادث صدم بعد نفق الاوزاعي باتجاه الكوستا برافا سبب بازدحام مروري في المحلة | حركة المرور كثيفة على طريق انفاق المطار باتجاه خلدة |

تيننتي: انتشار الجيش في الجنوب يعزز الامن والاستقرار والأوضاع هادئة

أخبار محليّة - الخميس 09 تشرين الثاني 2017 - 17:12 -

أكد المتحدث الرسمي باسم "اليونيفيل" اندريا تيننتي، في لقاء صحافي في مقر "اليونيفيل" في الناقورة، أن "القوة الدولية تتابع الاخبار والاوضاع في لبنان عن كثب وتنظر الى الامور بطريقة واقعية، وبالتالي نعمل على مراقبة الامر، ومهمة اليونيفيل تختص بما يوكل اليها من مجلس الامن الدولي، وهو القرار 1701 ومندرجاته". وعن الوضع الداخلي اللبناني قال تيننتي: "هو ليس من مهمة اليونيفيل، مهمتنا محددة وهي العمل على تطبيق القرار 1701، وبالتالي نحن نتعامل مع الوقائع وليس مع الاشياء الافتراضية على الارض".

وأشار الى أن "اليونيفيل لديها مهمة محددة نص عليها القرار 1701 الصادر عن مجلس الامن الدولي، من نهر الليطاني الى الخط الازرق. والجيش اللبناني هو الشريك الاستراتيجي لليونيفيل، حيث نعمل معا يوميا منذ 11 عاما، أي منذ صدور القرار 1701".

وأكد تيننتي أن "الوضع في جنوب لبنان هادئ ومستقر، ومهمتنا لم تتغير، وهي نفسها، ونحن نراقب ونعمل لوقف الاعمال العدائية تحت سقف القرار 1701 ومندرجاته. ونعمل مع الجيش اللبناني الشريك الاستراتيجي، وتقوم اليونيفيل يوميا ب400 مهمة مختلفة في الجنوب، وهي مؤلفة من 10500 عنصر من 41 دولة".

وقال: "بالامس عقد اجتماع ثلاثي بين اليونيفيل والطرفين اللبناني والاسرائيلي في رأس الناقورة حيث شدد الطرفان اللبناني والاسرائيلي الالتزام بالحفاظ على الهدوء والاستقرار في جنوب لبنان، كما تم التركيز على تطبيق القرار 1701". واضاف: "نحن مستمرون في عملنا من اجل السلام والاستقرار".

وعن الخروقات الاسرائيلية قال تيننتي: "لقد ناقشنا ذلك في الاجتماع الثلاثي امس، وطلبنا من الجانب الاسرائيلي وقف هذه الخروقات، ونحن بدورنا نعد تقارير ونبلغ عنها مجلس الامن الدولي، وطالبنا بالامس الجانب الاسرائيلي بوقف هذه الخروقات للمجال الجوي اللبناني".

واضاف: "الشيء الاساسي الذي نركز عليه انه خلال 11 سنة الماضية التي مرت كانت هادئة، وهذه نافذة غير مسبوقة بالامن والاستقرار والهدوء في جنوب لبنان، وهو ما لم نشهده منذ 30 عاما. فنحن نعمل لاجل السلام والاستقرار، وهذا يعود لارادة الطرفين اللبناني والاسرائيلي للحفاظ على الاستقرار والهدوء في جنوب لبنان".

ولفت الى ان "انتشار الجيش اللبناني ووجوده في الجنوب يعززان الامن والاستقرار، وهذا تطور ايجابي جدا نركز عليه ويعزز الثقة".

وأكد أن "اليونيفيل تقوم بعملها بالتنسيق مع الجيش اللبناني وقائد الجيش، ونعمل مع السلطات اللبنانية والرؤساء الثلاثة ووزير الدفاع ورؤساء بلديات ومخاتير والمجتمع المدني، فهؤلاء شركاؤنا ولدينا علاقات مهمة، ولا توجد أي ارتدادات، واليونيفيل هو كناية عن فتح نافذة للطرفين اللبناني والاسرائيلي لوقف الاعمال العدائية من أجل وقف اطلاق نار دائم في جنوب لبنان".