2018 | 13:47 كانون الأول 16 الأحد
أوغلو: إذا فاز الأسد في انتخابات ديمقراطية سنفكر في العمل معه | اسامة سعد من رياض الصلح: هناك عجز وفشل في ادارة ملفات الدولة والازمة السياسية هي ازمة النظام اللبناني وليست ازمة تشكيل حكومة | وزير الخارجية التركي: يمكنك أن تسمع بوضوح أن الفريق السعودي خطط مسبقا لقتل خاشقجي وعدد كبير من الدول الأوروبية تغض الطرف عن الجريمة | غوتيريش: كان لقطر دور حيوي جدا في اتفاقيات دارفور | النائب الخازن: حقّنا أن نسأل عن إرباك الناس نتيجة عدم توفّر الدولار في المصارف وحقّنا أن ندعو جميع المسؤولين لتحمّل مسؤولياتهم كفى جشعا وتكابرا وفجورا | حنا غريب من رياض الصلح: الدين العام هو سرقة موصوفة موجودة في جيوبكم ايها الطبقة الحاكمة وهذا التحرك هو خطوة أولى في سياق تحرك تصاعدي وتدريجي | قطر والأمم المتحدة توقعان عددا من اتفاقات الشراكة لدعم هيئات تابعة للمنظمة الدولية | انفجار سيارة مفخخة في سوق الهال وسط عفرين في ريف حلب الشمالي | فادي سعد لـ"الجديد": هذه سابقة ان يعطل فريق سياسي واحد تشكيل الحكومة فحزب الله يحاول استخدام فائض القوة لديه في الداخل وهو يبتدع عقدة تلو الأخرى | البطريرك الراعي: هل المقصود تعطيل الدولة لغاية مبطنة في النفس؟ فالسلطة مدعوة لتبني لا لتهدم وتعود بلبنان الى الوراء | "سكاي نيوز": الجيش الإسرائيلي يعلن الكشف عن نفق جديد على الحدود مع لبنان تابع لحزب الله ويحمل الحكومة اللبنانية المسؤولية | تحليق للطيران الحربي الاسرائيلي على علو متوسط في اجواء صيدا ومنطقتها وفي اجواء الجنوب |

تفاصيل "الخطأ" الذي حصل على الحساب الوزاري... وما علاقة الاسد؟

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 09 تشرين الثاني 2017 - 10:23 -

قدمت وزيرة البيئة الكندية، كاثرين ماكينا، الأربعاء 8 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، اعتذارها بسبب تغريدة "غير مقبولة" نشرتها وزارتها على حسابها الرسمي بـ"تويتر" ورحبت فيها بقرار دمشق الانضمام إلى اتفاق باريس المناخي.

وفي تغريدة على حسابها الخاص في "تويتر"، قالت الوزيرة: "بكل وضوح، هناك خطأ حصل على حسابي الوزاري"، وذلك بعد أن أمرتْ بحذف التغريدة من حساب وزارتها.

وأضافت خلال مؤتمر صحفي في البرلمان، أن "التغريدة كانت غير مقبولة بالمرة".

وأوضحت الوزيرة: "اأا مدافعة عن حقوق الإنسان. أعرف أفضل من أي شخص آخر أن النظام المجرم (للرئيس السوري بشار) الأسد وما يرتكبه من أفعال، الفظائع التي يرتكبها بحق شعبه، ليست مقبولة بالمرة".

وأشارت ماكينا إلى أنها وفور رصدها التغريدة على حسابها الوزاري مساء الثلاثاء، أمرت مكتبها بحذفها فوراً.

وجاء في التغريدة التي أثارت جدلاً في البلاد، أن "كندا تحيّي نيكاراغوا وسوريا" على قرارهما الانضمام إلى اتفاق باريس المناخي، وقد أُرفق النص بعَلمي هذين البلدين.

والأربعاء، أكد مصدر رسمي سوري لوكالة فرانس برس انضمام دمشق إلى اتفاقية باريس حول المناخ بموجب مرسوم وقّعه الرئيس بشار الأسد.

وكانت سوريا أعلنت الثلاثاء، أمام قمة المناخ الـ 23 في مدينة بون، أنها ستنضم إلى الاتفاقية، لتصبح الولايات المتحدة الدولة الوحيدة خارجها.

وأتى قرار دمشق غداة إعلان نيكاراغوا أنها وقّّعت على اتفاق باريس المناخي، لتصبح بذلك الولايات المتحدة الدولة الوحيدة غير المنضوية في هذه المعاهدة الدولية.

ودخلت الاتفاقية التي تم التوقيع عليها بفرنسا في ديسمبر/كانون الأول 2015 حيز التنفيذ في 4 نوفمبر/تشرين الثاني في عام 2016.

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أعلن في الأول من يونيو/حزيران، انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق الذي وقّعته 195 دولة في ديسمبر/كانون الأول 2015 بالعاصمة الفرنسية بهدف الحد من ظاهرة الاحترار، معتبراً أن هذا النص يضر بالاقتصاد الأميركي.