2018 | 14:52 تموز 21 السبت
مستشار الرئيس الحريري جورج شعبان لبوغدانوف: الحريري يرحّب بأي جهد لموسكو يؤدي الى خطة مشتركة لعودة النازحين | الخارجية المصرية: مصر تطالب المجتمع الدولي بالحفاظ على الحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني | "التحكم المروري": تعطل مركبة على جسر الكولا باتجاه المدينة الرياضية وحركة المرور كثيفة في المحلة | "التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من الدورة باتجاه نهر الموت وصولا الى جل الديب | المرشد الإيراني علي خامنئي: التصور بأن حل المشكلات يكون عن طريق الحوار مع أميركا خطأ واضح | وسائل إعلام إيرانية: مقتل 11 عنصرا من الحرس الثوري الإيراني في اشتباكات غربي البلاد | "الجديد": الفلسطيني م.أ.ك. من مخيم عين الحلوة سلم نفسه الى مخابرات الجيش اللبناني في الجنوب لإنهاء ملفه بإطلاق نار في المخيم وهو ينتمي الى حركة "فتح" | "التحكم المروري": جريحان نتيجة تصادم بين سيارتين على جسر البالما باتجاه طرابلس | "التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من الضبية بإتجاه نهر الكلب وصولا الى جونية | الشرطة العراقية تفرض طوقاً أمنياً حول المؤسسات الحكومية جراء مواجهات مع المتظاهرين | وصول دفعة اولى من المدنيين والمقاتلين الذين تم اجلاؤهم من القنيطرة الى الشمال السوري | سالم زهران للـ"أل بي سي": 14 مليون من مصرف لبنان قروض اسكان لمجموعة ميقاتي وغيرها من المجموعات ومهرجانات تعطى ملايين الدولارات ومهرجانات لا تعطى من المصرف المركزي ألف ليرة |

السيسي: قيمة الجنيه سترتفع قريبا

أخبار اقتصادية ومالية - الخميس 09 تشرين الثاني 2017 - 09:00 -

توقع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الأربعاء، ارتفاع قيمة الجنيه أمام الدولار في المستقبل القريب.
وقال السيسي، على هامش منتدى شباب العالم في منتجع شرم الشيخ، للصحفيين:"أتوقع أن يقل سعر صرف الدولار في الفترة القادمة.. لأن كل الإجراءات أو المشاكل التي ترتبت على سعر الصرف خلال السنوات الماضية وخلال السنوات الثلاث قبل التعويم.. أتصور أنها حُلت".

وأضاف الرئيس المصري:"بالتالي ما سيأتي بعد ذلك هو أننا نضع سعر صرف الدولار بشكل غير ما نراه حاليا".

وبدأ الاقتصاد المصري بالتعافي تدريجيا بعد إصلاحات جريئة كان من أهمها قرار البنك المركزي تعويم الجنيه في العام الماضي فيما وصل بقيمة العملة المحلية إلى ما يقرب من 20 جنيها قبل أن تهبط إلى ما دون 18 جنيها.
وكان الاحتياطي النقدي بلغ في أغسطس الماضي 36.143 مليار، ما يعني أن الاحتياطي زاد بقيمة كبيرة بلغت نحو 400 مليون دولار في سبتمبر فقط.

وتجاوز الاحتياطي في يوليو الماضي للمرة الأولى احتياطيات مصر قبل ثورة 2011، وبلغت حينها نحو 36.005 مليار دولار في ديسمبر 2010.

وأظهرت البيانات الاقتصادية المصرية للسنة المالية 2016-2017 نموا ملحوظا في جميع القطاعات.
"سكاي نيوز"