2018 | 14:41 تشرين الأول 21 الأحد
مقتل 4 اشخاص وإصابة 10 بانفجار سيارة مفخخة في شارع القصور في إدلب | معلومات الـ"ام تي في": البحث جارٍ الآن لإسناد حقيبة لـ"القوات" ترضيها غير حقيبة "العدل" | مصادر "القوات" للـ"ام تي في": نحن لم نطالب بحقيبة "العدل" إنما الحريري هو من عرضها علينا والرئيس عون هو من بدّل موقفه تجاهه وبالتالي باتت المشكلة بين عون والحريري | 11 قتيلاً و15 مخطوفاً في هجوم شنه متمردون في الكونغو الديمقراطية | الكويت: قرارات الملك سلمان تعكس حرص السعودية على احترامها لمبادئ القانون | الهيئة العامة السعودية للاستثمار: زيادة في أعداد التراخيص الممنوحة للشركات الأجنبية والمحلية المستثمرة في المملكة بأكثر من 90 بالمئة | وزير المال الفرنسي يرحب "بالتقدم" الذي أحرزته الرياض في قضية خاشقجي ويشدد على ان هناك حاجة للكشف عن المزيد من التفاصيل | العاهل الأردني: تم إعلام إسرائيل اليوم بالقرار الأردني بإنهاء العمل بملحقي (الباقورة والغمر) من اتفاقية السلام | وزير الخزانة الأميركي عن تأثير قضية خاشقجي على العلاقات مع السعودية: من السابق لأوانه القفز إلى أي استنتاجات والتعليق على احتمال فرض عقوبات على المملكة | وزير شؤون انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي: تفسير السعودية لموت خاشقجي ليس معقولا وهناك حاجة للوصول لحقيقة ما حدث قبل اتخاذ قرار بشأن كيفية التصرف | مصادر معنيّة لـ"المستقبل": التشاور بين الحريري وجعجع تناول اعادة صياغة التشكيلة الحكومية وتجاوز العقد المعلنة تحت سقف حكومة متوازنة | موغيريني: الاتحاد الأوروبي يصر على ضرورة إجراء تحقيق شامل وشفاف عن وفاة خاشقجي يضمن محاسبة كل المسؤولين عن موته |

محفوض: لم يفلح بعض الموارنة في ثني الراعي عن زيارته للسعودية

أخبار محليّة - الخميس 09 تشرين الثاني 2017 - 08:32 -

اعتبر رئيس حركة التغيير المحامي ايلي محفوض ان ‏التهويل على زيارة ⁧‫البطريرك الماروني مار بشارة الراعي للسعودية‬⁩ من قبل بعض موارنة لا يفقهون موقعية ⁧‫بكركي‬⁩ ولا حضورها وكل من حاول التشويش والتشويه قوبل بخيبة أمل بعدما فشل بوضع العصي في دواليب الطائرة التي ستقلّ ⁧‫البطريرك الراعي‬⁩ الذي من الواضح أنه حسم أمره بتلبية الدعوة.

وقال محفوض: إن خلق أجواء تهويلية تحمل في طياتها معالم تهديد كما يحصل مع ⁧‫فارس سعيد‬⁩ أو مع أي سياسي لبناني لن تبدّل في القناعات وليتذكروا أن ⁧‫لبنان‬⁩ ليس متروكا ولن يكون بعد اليوم مسرحا لاغتيالات بدون عقاب ومحاسبة لذا ليقلع مهندسوا التخوين والتهويل عن حركاتهم السخيفة.