2018 | 13:42 تموز 22 الأحد
الميادين: طائرات التحالف السعودي تستهدف بـ11غارة جوية مديريتي زَبِيْد والتُحَيْتا جنوب الحُديْدة غرب اليمن | زلزال بقوة 5.9 درجات على مقياس الرختر يضرب محافظة كرمانشاه غرب ايران | مجهولون فتحوا النار على حافلة صغيرة كانت تقل فريقا من سائقي الأجرة شرقي جمهورية جنوب إفريقيا مما أدّى إلى مقتل 11 شخصا وإصابة آخرين | مصدر أمني نيجري: مسلّحو بوكو حرام الارهابية ذبحوا 18 شخصا على الضفة التشادية من بحيرة تشاد وجرحوا شخصين آخرين وخطفوا 10 نساء | رئيس الحكومة العراقية يطعن لدى المحكمة الاتحادية بقانون امتيازات النواب ويطلب من المحكمة ايقاف العمل به | الراعي: قرار الكنيست الاسرائيلي مرفوض لانه يقصي الديانتين المسيحية والاسلامية ويقضي على القضية الفلسطينية لذا نوجه النداء الى الامم المتحدة ومجلس الامن لاصدار قرار يبطله | قوى الامن: أوقف حاجز ضهر البيدر ع.ح (1970) المطلوب للقضاء بجرم سرقة | الجيش الروسي يعلن إسقاط طائرتين دون طيار حاولتا الهجوم على قاعدة حميميم العسكرية الروسية في سوريا | نقولا تويني: وزارة مكافحة الفساد هي وزارة الاوادم والصحوة والنزاهة والعودة عن الخطأ | ليبرمان: اسرائيل ستعيد فتح معبر كرم ابو سالم الحيوي مع قطاع غزة الثلاثاء اذا استمر الهدوء | بو عاصي: منذ استلامنا وزارة الشؤون الاجتماعية والوصاية على المؤسسة العامة للإسكان ونحن نحذر من الفلتان في إدارة القروض الإسكانية المدعومة دون سقوف و لا معايير | إسرائيل تغلق باب المغاربة بعد اقتحام أكثر من ألف مستوطن ساحات المسجد الأقصى |

توقيف عصابة حاولت تصريف شيك مزور بقيمة 17 مليون يورو

أخبار محليّة - الأربعاء 08 تشرين الثاني 2017 - 18:32 -

صــدر عــن المديرية العامـة لقـوى الأمــن الداخلي – شعبة العلاقـات العامـة البلاغ التالي:

بتاريخ 6/11/2017، توافرت معلومات لدى شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي، عن وجود 3 اشخاص مجهولي الهوية يقيمون في فندق في مدينة بيروت وبحوزتهم شيكاً بقيمة 17 مليون يورو يحاولون تصريفه.
على الفور، توجهت دورية من الشعبة الى الفندق وتمكنت من توقيفهم، وهم كل من:
- غ. ح. (مواليد عام 1962)
- ب. ا. (مواليد عام 1978) سوريين
- ا. ا. (مواليد عام 1976)

 بتفتيش مكان اقامتهم، تم العثور على الشيك المذكور.
بالتحقيق معهم، اعترف الاول ان المدعو ( م. س.) حرر باسمه شيكاً بقيمة 17 مليون يورو وارسل له صور عنه عبر تطبيق الواتساب، واوهمه انه يستطيع صرفه والحصول على نسبة 10 % من قيمته، فأغراه الامر، عندها بدأ بمراجعة اصدقائه للتأكد من صحة الشيك، وعاونه بذلك الموقوف الثاني.

ولدى مراجعة احدى الشركات الالمانية، طلبت تزويدها بأصل الشيك وكتاب المصرف، عندها لجأ محرره الى التهرّب منهما وايهامهما بانه صحيح، وعمد بأساليب احتيالية على سحب مبالغ مالية منهما. وعلى الرغم من الشكوك التي حامت حول صحة وقانونية الشيك إلا أنهم حاولوا تصريفه في أكثر من مصرف في بيروت.
ولدى قدومهما الى لبنان للاستحصال على الشيك تبين ان (م. س.) متوار عن الانظار، وقام المدعو (ع. ش.) المستثمر في فندق في محلة الحمرا بتزويدهم بالنسخة الاصلية من الشيك كون محرره هو نزيل عنده وترك اغراضه في غرفته، ولدى عرضهما الشيك على احد المصارف اللبنانية تبين انه مزور.

وباستماع افادة (ا. ا.) تبين انه كان سيتعرض ايضا للاحتيال من قبل نفس الشخص، الذي صور له شيك باسمه بقيمة 5 ملايين يورو.

وقد تبين ان يوجد بحق (م. س.) بلاغ بحث وتحر بجرم احتيال.
اودع الموقوفون، بواسطة مكتب مكافحة الجرائم المالية وتبييض الاموال في وحدة الشرطة القضائية، القضاء المختص بناء لإشارته.