2018 | 21:36 أيلول 18 الثلاثاء
المبعوث الأممي إلى اليمن: حققنا تقدماً بشأن المشاورات وإطلاق السجناء والوضع الاقتصادي وإعادة فتح مطار صنعاء | مقتل شابين فلسطينيين في غزة وثالث في القدس برصاص الجيش الإسرائيلي | المكتب الاعلامي في وزارة الصحة لـ"الوكالة الوطنية": فريق من مركز الترصد الوبائي في بعلبك تابع للوزارة أخذ عينات من مياه بلدة اللبوة وأرسلها إلى المختبر للتأكد من سلامتها | كنعان للـ"او تي في": لو وافقنا على قطوعات الحساب التي كانت تقدّم في الماضي لما كان الاصلاح تم ولا كانت الحقائق المالية ظهرت من خلال تقرير وزارة المال حول الحسابات المالية | معلومات الـ"ال بي سي": موقع "toprichests" هو اول موقع نشر القائمة المزيفة لأثرياء لبنان والتي تضمّنت اسم الرئيس عون وهذا الموقع معروف انّه مضلل للرأي العام وله سوابق في قضايا اخرى | الكرملين: إسرائيل لم تتقيد بالاتفاق الروسي - الإسرائيلي لتجنب الحوادث الخطيرة | بوتين لنتنياهو: نتمنى ألا تتكرر مأساة طائرة ايل 20 في سوريا | كتلة المستقبل: نستنكر الحملات التي تستهدف الدول العربية الشقيقة والكلام الهابط الذي تناول مؤخراً أمير الكويت الشيخ صباح السالم الصباح | نتنياهو لبوتين: سوريا تتحمل مسؤولية إسقاط الطائرة الروسية ونأسف لسقوط قتلى روس | المندوب الفرنسي: يجب تحديد تفاصيل اتفاق إدلب لاسيما مصير المجموعات الإرهابية | مبعوث الخارجية الأميركية إلى سوريا جيمس جيفري: إيران مسؤولة عن الدمار والعنف في سوريا ولن نساعد نظام الأسد في إعادة الإعمار | المندوب السويدي في مجلس الامن: أي عملية عسكرية في إدلب ستقضي على فرص الحل السياسي |

أرسلان: نشكر كل من عمل لإنجاح الإحتفال الوطني ونعتذر عن عدم إقامته

أخبار محليّة - الأربعاء 08 تشرين الثاني 2017 - 18:05 -

أعلن رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني وزير المهجرين الأمير طلال أرسلان، ببيان له، ما يلي: "نظراً للظروف الاستثنائية السياسية والأمنية الراهنة التي ألمت بالبلاد، وإحساساً بالمسؤولية تجاه أهلنا وضيوفنا، والظروف الغامضة التي أدت إلى غياب رئيس الحكومة الشيخ سعد الحريري عن لبنان، نعتذر عن عدم إقامة حفل إزاحة الستار عن النصب التذكاري للمغفور له بطل الاستقلال والمالكية عطوفة الأمير مجيد أرسلان الذي كان مقررا نهار الأحد الموافق في 12 تشرين الثاني 2017 الساعة 11:30 من قبل الظهر.

وأضاف أرسلان: "كما نتوجه بالشكر والتقدير من فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الذي شرفنا بموافقته على رعاية هذه المناسبة الوطنية ومن كل الشخصيات الرسمية والدبلوماسية والفاعليات العسكرية والأمنية والقضائية والبلدية والنقابية والشعبية التي أكدت حضورها، كما نتقدم بالشكر والامتنان للمشايخ الأجلاء ولكافة الهيئات الحزبية ولرفاقي الحزبيين والمناصرين فرداً فرداً على الجهود التي بذلوها لإنجاح هذه المناسبة، على أمل أن نلتقي واياكم في مناسبات وطنية جامعة، وذلك تحت سقف الاستقرار والوحدة الوطنية.