2018 | 03:34 أيلول 22 السبت
وزير خارجية إيران: إدارة ترامب تهديد حقيقي لمنطقتنا وللسلام والأمن الدوليين | وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو: أخبرنا الإيرانيين أننا سنتحرك فورا إذا تعرضنا لأي هجوم حتى لو من قبل وكلائهم وسنرد على الفاعل الأساسي | طعن ثلاثة رضع وبالغين اثنين في مركز لرعاية الأطفال في نيويورك | دونالد ترامب: سأترأس اجتماع مجلس الأمن الدولي حول إيران الأسبوع المقبل | رئيس موريتانيا: الإسلام السياسي أكبر مأساة للعرب وإسرائيل أكثر إنسانية منه | نيكي هايلي: إيران داست على سيادة لبنان | مستشار رئيس الحكومة لشؤون النازحين السوريين نديم المنلا للـ"ال بي سي": عقبات العودة هي في التمويل والضمانات التي على الحكومة السورية تأمينها | ممثلة مفوضية اللاجئين ميراي جيرار للـ"ال بي سي": العودة مرهونة بارادة النازحين السوريين انفسهم | جوني منير للـ"ام تي في": ليس هناك مبادرة فرنسية لحل العقدة الحكومية وانما تحرك للسفير الفرنسي الذي حمل رسالة من ماكرون إلى الرؤساء الثلاثة للاسراع بتشكيل الحكومة | ابي خليل للـ"ال بي سي" عن ازمة الكهرباء: وزارة المال حجزت الاموال وهي في اطار تحويل السلفة الى مؤسسة كهرباء لبنان | مصادر ديبلوماسية فرنسية للـ"ام تي في": فرنسا لا تملك خريطة طريق لحل أزمة التشكيل والرئيس ماكرون لن يلتقي الرئيس عون ضمن الجمعية العمومية للامم المتحدة | مصادر الـ"ام تي في": الرياشي لم يتناول موضوع تشكيل الحكومة مع الرئيس عون ولم يكن موفدا من جعجع ولم يحمل اي رسالة من معراب |

وديع الخازن: عاصفة الصدمة الحكومية تلقفها عون وبري بإستيعاب وطني

أخبار محليّة - الأربعاء 08 تشرين الثاني 2017 - 12:19 -

إعتبر رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن في تصريح"أن عاصفة الصدمة الحكومية قد تكون من أنجح المواقف التي تلقفها الرئيس عون والرئيس بري بإستيعاب وطني وحرص على السلم الأهلي".

وقال في تصريح :"قد ينطبق المثل السائد رب ضارة نافعة، على صدمة رئيس الحكومة سعد الحريري بالإستقالة المتلفزة، لأنها، وإن كانت موجعة لقلوب المسؤولين واللبنانيين، إلا أنها إستطاعت أن تثبت مرة جديدة على توحيد الموقف بسواتر من الإجراءات السريعة لتفادي أي فراغ".

وتابع : "فرئيس الجمهورية العماد ميشال عون، وصل النهار بالليل في التوصل مع الرئيس المصري والعاهل الأردني وأمير الكويت ورؤساء دول خارجية لحثهم على توضيح وجلاء الصورة لهذه الإستقالة وظروفها وتأثيرها على الداخل اللبناني خصوصا، والإقليمي عموما، وسط تصعيد عالي النبرة بين المملكة العربية السعودية وإيران. كما أن رئيس المجلس النيابي الأستاذ نبيه بري سعى، مع كل الأطراف، للملمة آثار هذه العاصفة السياسية غير المعهودة".

وختم:"ماذا يعني كل ذلك في وجه التخوفات والتسريبات والتصريحات التي أذكت في هذه المناسبة نار التأليب، لاسيما في الكيان الإسرائيلي؟ إنه رهان الصلابة الوطنية التي إمتحنت تجارب العهد الجديد في معالجة القضايا التي تعترض طريق لبنان في السير قدما نحو نهج جديد بعيد عن العصبية والإنفعالية التي مررنا بهما سابقا، وميزت التصدي الرئاسي والنيابي بإستيعاب وطني وحرص على السلم الأهلي".