Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
أخبار محليّة
السيسي يرفض اتخاذ إجراءات ضد حزب الله!

مرّ اليوم الرابع على إعلان الرئيس سعد الحريري استقالته من رئاسة الحكومة اللبنانية من المملكة السعودية، والبلاد تحاول لملمة تداعيات الأزمة السياسية المفتوحة. وفي مقابل عاصفة الجنون السعودية والمواقف التصعيدية الهوجاء تجاه لبنان والتهديدات ضد الشعب والحكومة، وضع الرئيس المصري عبد الفتّاح السيسي استقرار المنطقة في خانة الأولويات، مترجماً دور مصر المتقدّم في ضبط أزمات المنطقة وحرصها على استقرار لبنان، كما حرصها خلال السنوات الماضية على استقرار سوريا والعراق ومواجهة الإرهاب.

وفي مقابلة له مع محطّة CNBC الأميركية، أكّد السيسي أن «مصر لا تنظر في اتخاذ أي إجراءات ضد حزب الله»، على الرغم من دعوات السعودية إلى فرض عقوبات على المقاومة اللبنانية وشنّ حربٍ على لبنان حكومةً وشعباً ومقاومة. ورداً على سؤال عمّا إذا كانت بلاده في صدد القيام بخطوات خاصة بها ضد حزب الله، قال السيسي إن «الحديث هنا يجب ألا يدور عن اتخاذ خطوات أو عدم اتخاذها، بل عن هشاشة الاستقرار في المنطقة»، مشيراً إلى أن «الوضع في المنطقة لن يحتمل مزيداً من الاضطراب».

داخليّاً، انعكس التنسيق العالي بين رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس المجلس النيابي نبيه بري، بضرورة التريث قبل اتخاذ أي إجراء دستوري في ما خصّ استقالة الحريري، إصراراً من عون على التشاور مع القوى السياسية الممثّلة في طاولة الحوار الوطني، ومع رؤساء الجمهورية والحكومة السابقين. ويمكن القول إن حصيلة اليوم التشاوري الطويل أمس أفضت إلى وجود إجماع عام على التريّث، وعدم اعتبار استقالة الحريري نافذة، طالما أن عون لم يستمع إلى رئيس حكومته ويفهم منه أسباب استقالته. وبالتالي، فإن المطلوب قبل أي شيء آخر معرفة مصير الحريري، المنقطع عن «الاتصال السياسي» مع الرئاسة والحكومة وتصل أخباره الشخصية بشكلٍ متقطع إلى عائلته ومقرّبين منه. وعلّق برّي أمام زوّاره أمس على التطوّرات، مؤكّداً التفاهم التام مع عون، بهدف صياغة الاستقرار والوضع الداخلي. وقال برّي إن التريّث الآن مفتوح و«هذا الأمر عند رئيس الجمهورية الذي ينتظر عودة الرئيس الحريري قبل بتّ أيّ شيء»، مؤكّداً أن «الاستقالة ليست نافذة لأنها لم تقدّم وفق الأصول، والحكومة لا تزال قائمة، والوزراء كاملو المواصفات». وأكّد بري «أننا أمام سابقة في لبنان لم يسبق لها مثيل، من حيث الطريقة التي قدمت فيها الاستقالة من خارج الحدود». وردّاً على سؤال حول ما يحصل في السعودية، قال رئيس المجلس: «ما يحصل في السعودية هو شأن سعودي لا يعنينا.


الرئيس المصري: الوضع في المنطقة لن يحتمل مزيداً من الاضطراب

ما يعنينا هو عودة رئيس حكومتنا». وحسم بري أن «الانتخابات النيابية حاصلة في موعدها، ولا تحتاج إلى اجتماع الحكومة»، قائلاً إن «الجو أكثر ملاءمة لإجراء الانتخابات لأنها تنتج صورة سياسية جديدة».
مطّلعون على أجواء عون وبرّي أكّدوا لـ«الأخبار» أن الموقف العام للرئيسين، بالتوافق مع فريق الحريري والقوى السياسية الرئيسية في البلاد، يتجّه نحو استمرار حالة التريّث إلى أبعد حدٍّ ممكن، وأن رئيس الجمهورية وحرصاً على وحدة البلاد وتجنيبها الأزمات الكبرى، باستطاعته تأجيل بتّ الاستقالة والتعامل مع الحكومة وكأنها لا تزال موجودة، بانتظار المستجدات. وبالتالي، فإن الحديث عن استشارات نيابية وتكليف رئيس جديد للحكومة سابقٌ لأوانه. والهدف من هذا الدفع هو كسب الوقت بانتظار عودة الحريري، وعدم إعطاء ذريعة لمن يريد نقل الانقسام إلى الداخل اللبناني، بترك الأمور في إطار المواجهة الوطنية مع حملة خارجية تستهدف استقرار البلاد.
الوضع الحالي يضع الرئيسين أمام احتمالين؛ ففي حال عدم عودة الحريري قريباً، سيظلّ الثنائي متوافقاً على اعتبار استقالته غير نافذة، مع استمرار الضغط على الدول الكبرى والدول الإقليمية لإعادته إلى لبنان. أمّا في حال عودته إلى لبنان وتقديمه استقالته رسميّاً لرئيس الجمهورية، فإن المرجّح إعادة تكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة، مع صعوبة تشكيلها بسبب رفض السعودية إشراك حزب الله فيها. وبالتالي، فإن المرجّح أن يبقى الحريري رئيساً مكلّفاً حتى موعد الانتخابات. أمّا في ما خصّ مسألة تشكيل حكومة «تكنوقراط» أو حكومة جديدة من دون حزب الله، فإن هذا الأمر لا يبدو وارداً مطلقاً تحت أي ظرف، كما يؤكّد لـ«الأخبار» أكثر من طرف سياسي معني. وأكدت المصادر أن «الحديث عن تشكيل حكومة من دون حزب الله هو رضوخ للضغط السعودي والإسرائيلي، وبمثابة جلب الفتنة إلى الداخل اللبناني، وهو ما سيواجهه جميع اللبنانيين».
 

الاخبار 

ق، . .

أخبار محليّة

24-11-2017 20:28 - مستشار الأمن القومي الأميركي يتصل بالحريري... وهذا ما أكده له! 24-11-2017 20:26 - الصراف دان الهجوم على المسجد في سيناء 24-11-2017 20:25 - "أمل" تستنكر الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجداً في مصر 24-11-2017 20:24 - خوري: البعض تصرّف وكأن الحريري انتهى.. وهذا ما كشفه عن حملة التغييرات 24-11-2017 20:18 - أحمد الحريري: اقسمت ووالدتي ونادر اننا مع سعد الحريري حتى النهاية 24-11-2017 19:44 - المطران ضاهر: تفجير المسجد في سيناء عمل اجرامي 24-11-2017 19:42 - اعتصام للاساتذة الثانويين المتمرنين امام مجلس الخدمة 24-11-2017 19:36 - الرواية الكاملة لتوقيف أمن الدولة للكاتب والمخرج زياد عيتاني واعترافاته 24-11-2017 19:20 - سلام ابرق الى السيسي: جريمة تدل على مستوى الوحشية والانحطاط 24-11-2017 19:07 - باسيل اتصل بنظيره المصري معزيا بضحايا الهجوم الارهابي في سيناء
24-11-2017 19:01 - دريان: الهجوم المسلح على المسجد في سيناء إرهاب موصوف لاشعال الفتنة 24-11-2017 18:59 - حزب الله دان الاعتداء على المسجد في العريش: عمل ارهابي مروع 24-11-2017 18:59 - الصفدي دان الاعتداء في سيناء: لتضافر الجهود للقضاء على الارهاب 24-11-2017 18:57 - الحريري دان الاعتداء على المسجد في سيناء 24-11-2017 18:56 - الحريري التقت الأمين ووفودا من فتح والمعهد الجامعي للتكنولوجيا 24-11-2017 18:47 - الاحدب: نستنكر بشدة ما ارتكبته الأيدي الآثمة بالهجوم المروع في سيناء 24-11-2017 18:45 - حبيش استنكر الهجوم الإرهابيّ في مصر: عملٌ إرهابيٌّ مدان 24-11-2017 18:37 - زحمة خانقة في عدّة مناطق لبنانية... والسبب الـBlack Friday 24-11-2017 18:36 - بري يبرق للرئيس المصري معزيا بضحايا العمل الارهابي الذي استهدف المصلينِ 24-11-2017 18:03 - عون: انعقاد المؤتمر المصرفي العربي في بيروت دليل ثقة متجددة بلبنان 24-11-2017 18:00 - ما علاقة المسرحي زياد عيتاني بمحاولة اغتيال المشنوق وشخصية أخرى؟ 24-11-2017 17:16 - محفوض: الحريري أعطى فترة بسقف محدود أبلغه الى عون وبري 24-11-2017 17:13 - قرطباوي: الحريري ليس مستقيلا... والحكومة قائمة 24-11-2017 17:08 - عثمان استقبل رؤساء اقسام وهنّأهم بالانجازات في مجال مكافحة المخدرات 24-11-2017 16:57 - الشـعّار: "التريّث" محدد زمنياً وواثق بعون وبري لالتزام "النأي بالنفس" 24-11-2017 16:50 - بعبدا تعمل لعودة مجلس الوزراء الى الانعقاد 24-11-2017 16:49 - وديع الخازن ابرق الى السيسي مستنكرا تفجير المسجد في العريش 24-11-2017 16:48 - ميقاتي: يد الارهاب الاثمة امتدت الى مصر محاولة ضرب ما تحققه من انجازات 24-11-2017 16:10 - السنيورة ابرق معزيا بشهداء مسجد الروضة في مصر 24-11-2017 16:09 - مطلوب خطير بـ52 مذكرة عدلية في قبضة استقصاء البقاع! 24-11-2017 15:56 - نديم قطيش يغمر الحريري.. ويعلّق: "جبين البلد" 24-11-2017 15:52 - جعجع استنكر تفجير سيناء: لتكثيف الجهود وتوحيد الصفوف لاجتثاث الإرهاب 24-11-2017 15:45 - سفارة الفرنسية: 22 لاجئا سوريا غادروا لبنان إلى فرنسا 24-11-2017 15:44 - حمادة ذكّر المدارس الخاصة بالتقيد بالقانون 515 24-11-2017 15:34 - بري تلقى برقية من الرئيس الفلسطيني واستقبل الرياشي 24-11-2017 15:33 - مخزومي استنكر هجوم سيناء: االاجرام لن يثني مصر عن محاربة الإرهاب 24-11-2017 15:31 - أوغاسابيان: واثق من أن المشاركة السياسية للمرأة تحدث فرقا 24-11-2017 15:27 - الأحدب: هل يجعل التريث من دولته "ببرك كارمل" لبناني؟ 24-11-2017 15:16 - حرب من عين التينة: التعاطي الجدي يفترض الوضوح وايقاف "التخبيص" 24-11-2017 14:47 - حريق في منزل في زغرتا والدفاع المدني أخمده 24-11-2017 14:37 - المشنوق: الأزمة لم تنته ولا سقف زمنيا للمفاوضات وكلام الجعفري استفزازي 24-11-2017 14:34 - لاسن بعد لقائها الحريري: سنتابع دعمنا للمؤسسات اللبنانية والجيش اللبناني 24-11-2017 14:07 - الفنان زياد عيتاني موقوفا... والتهمة: التعامل مع اسرائيل؟ 24-11-2017 13:46 - بالصورة: شاروق بحري هوائي مقابل شاطىء صيدا 24-11-2017 13:44 - رئيس بلدية حلبا: لنقل النازحين الى حيث تتركز المساعدات 24-11-2017 13:42 - إحالة سوري إلى القضاء لمشاركته في خطف وتصفية أشخاص في جرود عرسال 24-11-2017 13:39 - أوغاسابيان: واثق أن المشاركة السياسية للمرأة تحدث فرقا وعليها إثبات ذلك 24-11-2017 13:31 - أوقف مازن لتهريبه أشخاص في تعنايل.. وما اعترف به أوقع مديرة شبكة التهريب 24-11-2017 13:14 - الجيش: تفجير ذخائر في محيط بلدتين جنوبيتن 24-11-2017 13:03 - جريصاتي: انه عهد حقوق الانسان بامتياز
الطقس