Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
أخبار محليّة
محافظ عكار: مسار تنموي سينعكس إيجابا في المرحلة المقبلة

مع بداية كل موسم شتاء، تبدأ معاناة المواطنين في القرى والبلدات العكارية، من الطرق وفيضان الأقنية، الى إنقطاع الكهرباء المتواصل. وفي هذا الإطار، أجاب محافظ عكار المحامي عماد اللبكي في حديثٍ لـ«الجمهورية» على شكاوى المواطنين.
في تعميم أصدره اللبكي قبل ما يقرب الشهرين، أعلن «أنه بناءً لتعميم وزير الداخلية والبلديات 5/2017 تاريخ 30/8/2017 وعطفاً على المادة 74 من قانون البلديات، التي تحدّد اختصاص رئيس البلدية، يطلب إلى كل البلديات واتحادات البلديات، العمل على تنظيف الأقنية وعبّارات المياه في كل الطرق، قبل حلول موسم الشتاء، حفاظاً على السلامة العامة».

وفي السياق، أوضح اللبكي أنه «في بداية كل فصل شتاء، نرسل تعميماً إلى البلديات سواءٌ عِبرنا مباشرةً أو بالإستناد إلى تعاميم صادرة عن وزير الداخلية والبلديات، والتي تهدف الى أن تكون البلديات حاضرة وجاهزة لاستقبال فصل الشتاء، وأن لا يأتي الموسم فيكون هناك خطر على المواطنين وسلامتهم.

لقد وجّهت دعوة الى اجتماع حضره ممثل عن وزارة الأشغال، والإتحادات البلدية، والصليب الأحمر تحضيراً لفصل الشتاء، كما وُضعت خطط أساسية إستناداً إلى المشكلات التي عشناها في شتاء العام الماضي»، مضيفاً: «هناك بلديات تحمّلت مسؤولياتها وفقاً للقانون وعملت بموجب هذا التعميم، وطبعاً النسبة الأكبر من البلديات طبّقته، وهذا تعميم لصالح البلديات ومواطنيها في الدرجة الأولى».

ولفت إلى أنّ «مراجعات من المواطنين وعبر القوى الأمنية تصلنا، فنحن سند إداري إلى جانب البلدية، ولكنّ مسؤوليّة رئيس البلدية هي الأهم كونه يملك السلطة ضمن نطاقه وعليه المسؤولية الأساس، ونحن نصرّ على البلديات القيام بعملها وهناك تجاوب من العديد منها عبر تقارير وصلتنا، والمفروض أن تعمل البلديات كلّها من وحي هذا التعميم لأنّ هذا الأمر لصالحها ولصالح مواطنيها قبل أيِّ أحد آخر».

الإنارة العامة

عن موضوع إنارة الطرق العامة ليلاً، خصوصاً مدخل عكار عند نقطة المحمرة ذهاباً في اتّجاه حلبا أو صعوداً في اتّجاه الجرد أو نزولاً في اتّجاه العبودية، إعتبر اللبكي أنّ «هذه مسؤولية وزارة الأشغال العامة، لكن هذا لا يعني أن يتنصل صاحب المسؤولية من مسؤوليته، فقد طلبنا من البلديات تركيب إنارة على المولدات التي تملكها في نطاقها، وتجاوبت بلديات عدة، لكن يبقى هناك نقصٌ كبير لأنّ عكار منطقة واسعة جداً»، مشيراً إلى وجود «دراسة لإنارة الطرق العامة في عكار من مستديرة العبدة وصولاً إلى وادي خالد بما فيها الطرق الداخلية».

الإجتماع مع فنيانوس

أما عن اللقاء الذي جمعه واتّحادات البلديات العكارية مع وزير الأشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس، فقال اللبكي: «زار الوزير فنيانوس عكار واطّلع على رغبة البلديات في العمل، وهناك اجتماع عقد في وزارة الأشغال مع الإتحادات وكنت حاضراً فيه، ووعد الوزير بإعطاء حصة الأسد لعكار إذا صُدّقت الميزانية المقترحة للوزارة، ولأنه اطّلع فعلياً على حاجة هذه المنطقة.

وبعد الإجتماع جمعتُ الاتحادات وطلبنا تحضير الملف المطلوب الذي سوف نسلّمه الى الوزير فنيانوس لاحقاً بناءً على اجتماعنا به، والذي نأمل منه خيراً في تنفيذ عدد إضافي من الطرق في عكار عبر وزارة الأشغال».

المحافظة

وبعد مرور 3 سنوات على تعيينه محافظاً لعكار، تحدّث اللبكي عن جديد العمل الإداري في المحافظة، فأشار الى أنه «على صعيد المحافظة أطلقنا المكننة الشاملة للعمل الإداري، وهناك جهوزية تامة لتلبية طلبات المواطنين.

هناك مسعى أيضاً لإنشاء مبنى جديد للمحافظة حيث يتمّ البحث عن مكان ضمن حلبا ولكن بعيداً نوعاً ما من أماكن الزحمة. الى ذلك، افتُتحت في عكار تعاونية الموظفين والدوائر العقارية والمساحة ومكتب العمل، وهناك مؤسّسات أخرى على الطريق».

وأضاف: «الأوضاع أفضل بكثير، ونحن نعمل ضمن الإمكانات المتاحة والروتين المعروف، لنضع عكار على السكّة الصحيحة. لقد حقّقنا خطوات وننتظر أخرى، بالتعاون مع نواب المنطقة الذين لا يتلكّأون في أيّ أمر يخدم منطقتهم».

أزمة النزوح

أما بالنسبة الى ملفّ النزوح، فأوضح اللبكي أنّ «الجميع، حتى السوري، يريد العودة إلى بلده، فالضغط السوري أصبح عبئاً علينا على المستويات كافة. نحاول عبر المنظمات ودعمها، تخفيف الضغط القائم لكنّ حجمه كبير جداً، نتعاون مع الجمعيات والبلديات والوزارة المعنية لتنظيم ملفاتنا ضمن الممكن علماً أنّ عكار تحوي 220 ألف نازح سوري تقريباً مقابل 400 ألف نسمة لبنانية. تخيّل حجم الضغط على البُنى التحتية في الكهرباء والماء وغيرها من القطاعات، إذاً نحن نتحمّل في هذا الإطار أكثر من طاقتنا بكثير».

أما عن المرحلة المقبلة، فقال اللبكي إنّ «عكار تعمل على مسارين من المشاريع: الهيئة العليا للإغاثة، ووزارة الأشغال العامة، وهي ورش عمل مفتوحة للتنمية والخدمات».

مايز عبيد - الجمهورية

ق، . .

أخبار محليّة

24-11-2017 07:37 - جنبلاط: اللبنانيون يملكون الدراية الكافية لمعالجة امورهم عبر الحوار 24-11-2017 07:06 - تريث الحريري يُطلِق مشاورات تصويب التسوية 24-11-2017 07:02 - بري: الشغل ماشي والمهم أن نأكل العنب في النهاية 24-11-2017 07:00 - لا طاولة حوار بل لقاءات تشاورية واتصالات! 24-11-2017 06:57 - خطوة الحريري تشكّل صدمة إيجابية ثانية! 24-11-2017 06:53 - ماذا جرى ليل الثلثاء ـ الأربعاء قبل إعلان الحريري التريث؟ 24-11-2017 06:50 - كيف ردّت "القوات" على كلام المشنوق؟ 24-11-2017 06:47 - بعد كل شيئ... الكرة الآن في ملعب حزب الله 24-11-2017 06:46 - هل يفعلها الحريري مُجدَّداً؟ 24-11-2017 06:46 - الحريري لكتلته وتياره: عون حليف استراتيجي
24-11-2017 06:43 - تطيير القانون الجديد يصطدم بحائط المسيحيين 24-11-2017 06:41 - إستراتيجية واشنطن لكبح نفوذ إيران: العراق أوّلاً وليس لبنان 24-11-2017 06:39 - أسعار الفوائد المرتفعة لن تعود إلى طبيعتها قبل أشهر 24-11-2017 06:35 - لا كلام عن مهل زمنية... والاتصالات ستكون بشكل متكتم 24-11-2017 06:28 - حوار واتصالات تمهّد للتسوية... وحلّ الخلافات 24-11-2017 06:21 - لبنان على محكّ النأي بالنفس بـ"رافعة" إقليمية - دولية 24-11-2017 06:15 - لقاء سيجمع قيادات 8 آذار... وهذا ما سيتم البحث فيه 24-11-2017 06:07 - واقعة حصلت مع الحريري خلال لقائه خامنئي عام 2010... وهذه تفاصيلها 24-11-2017 06:05 - خيار التريث ليش مفتوحاً إلى ما لا نهاية 24-11-2017 05:58 - "مسيرة وطن" اختتمت مشوارها في ساحة الشهداء 24-11-2017 05:54 - قصة "التريث" بالكامل: من بري إلى ماكرون إلى الصيرورة 23-11-2017 22:59 - إصابة شخص بانقلاب باص على أوتوستراد القلمون 23-11-2017 22:07 - المشنوق: التريث لا يعني إلغاء مضمون الاستقالة... والازمة لم تنته! 23-11-2017 22:05 - بالصور: هذا ما فعله مارسيل غانم قبل انطلاق كلام الناس! 23-11-2017 21:08 - نهرا عرض مع رؤساء بلديات مشاريع انمائية تخص مناطقهم 23-11-2017 21:06 - ابو زيد: حريصون على وقف عمليات بيع الاراضي في جزين 23-11-2017 21:03 - ربيع الهبر: القانون الحالي لا يسمح ان تكون كتلة المستقبل كما كانت في 2009 23-11-2017 20:55 - قاسم هاشم: موقف الحريري منسجم مع الروحية الوطنية 23-11-2017 20:54 - عراجي: حزب الله يستفز الخليج دون الأخذ بالإعتبار وجود لبنانيين فيه 23-11-2017 20:51 - عماد الحوت: التريّث تسوية أولية... وهؤلاء هم عرابيها 23-11-2017 20:50 - جنبلاط من بيت الوسط: البلاد بحاجة الى تثبيت التسوية 23-11-2017 20:27 - جنبلاط في بيت الوسط... للقاء الرئيس الحريري 23-11-2017 20:15 - الحريري: إليّ عّم يسأل عن عقاب وينه... هو هون معي 23-11-2017 20:06 - وهاب: هذا ما علّمتني اياه تجربة الحريري! 23-11-2017 19:56 - الحريري عرض مع ريتشارد الاوضاع في لبنان والمنطقة 23-11-2017 19:37 - التقدمي الاشتراكي: الغاء الفعاليات التي كانت مقررة لمئوية كمال جنبلاط 23-11-2017 19:15 - جعجع عرض الاوضاع مع السفير العراقي والسفير التركي ووفدا من بعلبك 23-11-2017 19:14 - مباشرة العمل في مكتب السجل العدلي في الاوزاعي 23-11-2017 18:51 - تننتي: اليونيفيل على دراية بأعمال الحفر وسترفع تقريرا عن أي انتهاك 23-11-2017 18:34 - الاسد يتسلم اوراق اعتماد السفير اللبناني الجديد في دمشق سعد زخيا 23-11-2017 18:14 - باسيل غادر الى المكسيك لافتتاح مؤتمر الطاقة الاغترابية 23-11-2017 18:00 - كفوري زار بهية الحريري: فرحنا بعودة رئيس الحكومة 23-11-2017 17:59 - من البخاري لبيروت... "قبل للبحر والبيوت"! 23-11-2017 17:49 - الوفد اللبناني تابع اعمال مؤتمر الجمعية البرلمانية الاسيوية في اسطنبول 23-11-2017 17:34 - تدابير سير في جبل محسن وباب التبانة بسبب اعمال حفر واشغال 23-11-2017 17:25 - الراعي قدم للبابا فرنسيس تقريرا مفصلا عن زيارته للسعودية 23-11-2017 17:14 - بالصور: حريق داخل منزل في كفرحي 23-11-2017 17:03 - توقيف سوريين في ضهر العين لاقدامهم على سرقة منازل في الكورة 23-11-2017 16:54 - وديع كنعان يلتقي كيدانيان وعيتاني وفريحة تحضيراً لسنة السياحة الدينية 23-11-2017 16:35 - هذا ما طلبته النقابة من معلّميها... والاضراب في 28 و29 الجاري
الطقس