Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
أخبار محليّة
لوفيغارو: سعد الحريري يضع بلاده في مهب الريح

نشرت صحيفة "لوفيغارو" الفرنسية تقريرا، تحدثت فيه عن استقالة سعد الحريري من رئاسة الحكومة، القرار الذي ترك لبنان يغرق في غياهب المجهول.

وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته "عربي21"، إن اللبنانيين لا يزالون تحت تأثير وقع صدمة استقالة رئيس الوزراء سعد الحريري، الذي أخذ الجميع على حين غرة، يوم السبت، بما في ذلك المقربين منه. وأجمع معظم المحللين على أن هذا القرار الذي تم الإعلان عنه من الرياض جاء في أعقاب ضغوط كبيرة مارستها السلطة السعودية، التي تريد أن تنقل نطاق المواجهة مع إيران إلى الأراضي اللبنانية. وما لا شك فيه، سيساهم ذلك في إغراق بلد الأرز في المزيد من الاضطرابات السياسية.

وذكرت الصحيفة أن النوايا المُبيتة للمملكة العربية السعودية كانت واضحة في الأيام الأخيرة. فمن جهة، تمت دعوة سعد الحريري إلى الرياض، الأمر الذي أجبره على إلغاء جميع مواعيده. في الفترة ذاتها، دعا الوزير السعودي ثامر السبهان الحكومة اللبنانية إلى التخلص من حزب الله.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا الحزب الشيعي، الذي يعدّ الجناح العسكري لإيران، يمثل عنصرا رئيسيا في حكومة الوحدة الوطنية التي شكلها الحريري. وقد تبلورت هذه الحكومة بعد التوصل إلى حل سياسي توافقي مكّن من انتخاب رئيس للجمهورية بعد أشهر من بقاء هذا المنصب شاغرا.

وأفادت الصحيفة بأنه قبل ساعات قليلة من تبرير سعد الحريري لاستقالته، من خلال الظهور على التلفزيون السعودي، منددا "بالدور المدمر لإيران وذراعها العسكري في المنطقة وفي لبنان"، استقبل الحريري في بيروت المستشار الدبلوماسي لمرشد الثورة الإيرانية، في اجتماع وصف بأنه كان "بناء". ومن هذا المنطلق، راجت شائعات حول ما إذا كان رئيس الوزراء اللبناني اتخذ هذا القرار طواعية، أم ما إذا كانت السلطات السعودية أجبرته على فعل ذلك.

وأضافت الصحيفة أن جُل المحللين يتفقون حول حقيقة أن الموقف السعودي الجديد يعدّ بمثابة إستراتيجية محفوفة بالمخاطر بالنسبة للبنان. وفي مقال نشر مؤخرا من قبل مركز كارنيغي للشرق الأوسط، وقف الباحث السياسي جوزيف باحوط على الأسباب التي جعلت لبنان يجد نفسه مرة أخرى في حالة من الاضطراب، على الرغم من أنه نجح منذ سنة 2011 في تجنب عدوى الصراع السوري.

وفي هذا السياق، صرح باحوط بأنه "إذا كانوا يعتزمون تقديم تعويضات لدول الخليج وإسرائيل والولايات المتحدة مقابل النصر الذي حققته إيران في دمشق، فيعد لبنان المكان الأنسب لتحقيق هذه الغاية".

 

وعلى الرغم من أنه من المبكر قياس مدى تأثير استقالة الحريري على خلفية تدخل المملكة، إلا أن الرياض تمكنت من تأكيد سلطتها فيما يتعلق باختيار رئيس المجلس اللبناني الذي يجب أن يكون سنيا، بموجب الاتفاقية، ورئيس الجمهورية الذي يجب أن يكون مارونيا، ورئيس مجلس النواب الذي يجب أن يكون شيعيا. وبالتالي، بسط نفوذها على كامل المؤسسات اللبنانية.

ونقلت الصحيفة على لسان الأستاذ في جامعة القديس يوسف في بيروت، كريم بيطار، أنه "لا يمكن لأي طرف أن يدعي أن القيادات السنية قادرة اليوم على تجاهل الموقف السعودي". علاوة على ذلك، يعتقد كريم بيطار أن الخطر المقبل المحدق بلبنان يتمثل في الأزمة المؤسسية الجديدة التي سيشهدها، والتي تتمحور حول الانتخابات التشريعية المزمع عقدها خلال شهر أيار/ مايو من سنة 2018، وذلك بعد أن وقع تأجيلها عدة مرات. وفي الوقت الراهن، أصبح مصير هذه الانتخابات على المحك.

وأشارت الصحيفة إلى أن استعادة الوضع الطبيعي في صلب المؤسسات اللبنانية، خاصة أن البرلمان اللبناني لم يصوت على الميزانية منذ سنة 2005، كان يعدّ من أبرز الاهتمامات الرئيسية لسعد الحريري في الأشهر الأخيرة. ويرتبط ذلك بالتحديات الاقتصادية والمالية والاجتماعية الكبيرة في لبنان. وفي ظل الخوف من تزعزع الاستقرار في لبنان، سارع محافظ البنك المركزي إلى إصدار بيان يوم الأحد، يؤكد من خلاله قدرته على دعم الجنيه اللبناني.

وأكدت الصحيفة أنه بالإضافة إلى التعقيدات المالية، تثير إمكانية الدخول في حرب جديدة مع إسرائيل مخاوف لبنان. فليس من المستغرب أن تسعى السعودية إلى تنفيذ مخطط إضعاف إيران في لبنان من خلال ترتيب هجوم إسرائيلي جديد على حزب الله، وذلك وفقا لتوقعات بعض المحللين.

وفي الختام، بينت الصحيفة أنه على خلفية الأحداث التي عاش لبنان على وقعها في الأيام الأخيرة، أصدر زعيم حزب الله بيانا ينفي فيه الشائعات حول التهديد الذي تشكله إسرائيل والسعودية على حزبه. وفي الخطاب ذاته، تجنب حسن نصر الله التصعيد؛ من خلال الدعوة إلى "الهدوء، والحكمة، والصبر".
 

 

عربي 21

ق، . .

أخبار محليّة

18-11-2017 23:49 - النائب نديم الجميل اتصل بالرئيس الحريري مطمئنا 18-11-2017 22:44 - الحريري يجتمع بالصحافيين: انا دائما كنت حرا "بشوفكن قريبا" 18-11-2017 22:08 - ايلي محفوض: مقاطعة الاجتماعات العربية لا تخدم مصلحة لبنان 18-11-2017 21:48 - الصراف التقى مرشح التيار الوطني عن المقعد الأرثوذكسي في عكار 18-11-2017 21:47 - توقيف مواطنة في برقايل بجرم احتيال عبر الـ "WHATSAPP" 18-11-2017 21:37 - سكاف: مبروك لبلدنا عودة رئيس حكومتنا 18-11-2017 21:32 - الاحدب يدعو الى المسارعة في التسجيل الالكتروني للمشاركة في الانتخابات 18-11-2017 21:15 - التيار الوطني الحر يطلب من المحازبين عدم تناول عائلة الحريري 18-11-2017 20:58 - ضبط وتفجير عدد من العبوات الناسفة في جرود عرسال‎ 18-11-2017 20:15 - المشنوق من باريس: لم أرَ الحريري
18-11-2017 19:49 - سامي الجميل اتصل بالحريري للاطمئنان عليه وتمنى عودته سريعا 18-11-2017 19:43 - ماكرون: اهتمامنا باستقرار لبنان هو ثمرة العلاقات التاريخية بين البلدين 18-11-2017 19:31 - الأحرار: نترك حرية الخيار للمحازبين في انتخابات نقابة المحامين 18-11-2017 19:27 - بالصور: اندلاع النيران في مساحات شاسعة من الاشجار في وادي خالد 18-11-2017 19:14 - مارسيل غانم: لدي ادلة ثابتة سوف اقدمها للقضاء في الوقت المناسب 18-11-2017 19:00 - السعودية تستدعي سفيرها في ألمانيا... وما علاقة الحريري؟ 18-11-2017 18:50 - كلودين عون ترد على مرسال غانم: هذا لا يعدو كونه كذباً وافتراءً 18-11-2017 18:12 - وهاب: من المهم أن يشجع ماكرون الحريري على الإستمرار في التسوية 18-11-2017 18:09 - خريس: نتمنى ان لا تقدم الاستقالة لنعود الى استكمال البناء والنهوض بلبنان 18-11-2017 18:07 - وفد من قيادة الديمقراطي جال في بلدات عرنة والريمه وبقعسم السورية 18-11-2017 17:32 - حريق اعشاب واشجار واسلاك كهربائية في جبيل 18-11-2017 17:30 - بهية الحريري استقبلت مزيدا من الوفود المتضامنة في مجدليون 18-11-2017 17:15 - بالصور: حريق في واتر فرانت الضبيه 18-11-2017 17:03 - قتيل وجريح في انفجار لغم ارضي في قضاء مرجعيون 18-11-2017 16:58 - الاليزيه: لا تعليق على ما قاله الحريري في باريس وسنواصل اتصالاتنا 18-11-2017 16:49 - الرياشي: الاتصال بين الحريري وجعجع كان ممتازا! 18-11-2017 16:40 - اتصال بين جعجع والحريري... وهذا ما دار بينهما! 18-11-2017 16:31 - أوجيرو: نتمنى من السياسيين تحييد عمل الهيئة عن التجاذبات الحاصلة 18-11-2017 16:24 - ارسلان: اتصلت بالحريري مطمئنا إلى صحته 18-11-2017 16:16 - زعيتر: برنامج معلوماتية لعملية تسجيل المزارع 18-11-2017 16:14 - ايلي محفوض: الحريري عائد لتثبيت استقالته وعنوان جديد لمرحلة جديدة 18-11-2017 16:11 - الحريري يرّد على ماكرون بالفرنسية: Merci Monsieur le President 18-11-2017 15:56 - وديع الخازن يتصل بالحريري مطمئن 18-11-2017 15:52 - باسيل: ننتظرك سعد الحريري لنحتفل معاً 18-11-2017 15:45 - الحريري من الاليزيه: سأعلن موقفي من كل الأمور بعد لقائي الرئيس عون 18-11-2017 15:34 - ظافر ناصر: المرحلة تتطلب تضافر الجهود لتخطي التحديات‎ 18-11-2017 15:31 - بالصورة: من فرنسا كلنا معك سعد الحريري! 18-11-2017 15:20 - الجيش: زورق معاد خرق المياه الاقليمية امس 18-11-2017 15:11 - امانة الاعلام في الأحرار اعلنت تضامنها مع مارسيل غانم 18-11-2017 15:10 - لبنان يكرم رجالات الاستقلال واكاليل من الزهر يضعها وزراء ونواب على اضرحتهم 18-11-2017 14:55 - جرح طفل في حادث سير في سير الضنية 18-11-2017 14:49 - خريس التقى وفد جمعية صور الانسان 18-11-2017 14:40 - ازالة عوائق حديدية في طرابلس 18-11-2017 14:34 - الصراف: لا خوف على لبنان بظل قياداته ووحدة شعبه التي تجلت بأبهى صورها 18-11-2017 14:32 - اتصال بين عون وماكرون... وهذه التفاصيل! 18-11-2017 14:28 - ماكرون يغرّد بالعربية ويستقبل الحريري... اهلاً وسهلاً 18-11-2017 14:15 - اخماد حريقين في زوق مكايل وأدونيس 18-11-2017 14:12 - تويني اجتمع بعلاوي وأعاد المطالبة بالديون العراقية للتجار اللبنانيين 18-11-2017 14:00 - 3 جرحى في حادث سير على طريق عام بكركي حريصا 18-11-2017 13:54 - تويني في مؤتمر الصيادلة: لن أتوانى كوزير لمكافحة الفساد عن دعمكم
الطقس