2018 | 01:00 تشرين الأول 23 الثلاثاء
ميركل: قتل خاشقجي عمل وحشي ولن نقوم بتصدير أسلحة إلى السعودية حتى كشف الحقيقة حول القضية | باسيل: المحاسبة مطلوبة من الناس لتتقدم الدولة والامل بحكومة جديدة مقياسها الإنتاجية بعد الحكومة الاولى التي انجزت أموراً أساسية | "صوت لبنان (93.3)": إشكال في بلدة المحمرة في عكار بين آل طالب وآل حداد تطوّر الى إطلاق نار والقاء قنابل يدويّة ما أدى إلى سقوط الجريح محمد طالب وتم نقله إلى مستشفى الخير | باسيل من سلطنة عمان: لبنان قريبا سيكون له حكومة وحدة وطنية مسؤوليتها معالجة الازمة الاقتصادية | الرياشي اكتفى بالقول أثناء مغادرته بيت الوسط: "مرتاحين عالآخر للأجواء" | اللقاء بين الرياشي والحريري انتهى من دون الادلاء بأي تصريح | السير شبه متوقف من جبيل باتجاه عنايا بسبب كثافة التوافد الى دير ما مارون عنايا ضريح القديس شربل | بولتون: أصبحنا نفهم بصورة أفضل الموقف الروسي ونود أن نطلع على تفاصيله | وسائل إعلام تركية: السلطات التركية لم تتمكن من تفتيش السيارة الدبلوماسية السعودية اليوم | وزير الخارجية البريطاني: زعم السعودية بأن خاشقجي توفي في مشاجرة غير معقول | مريض في مستشفى الزهراء بحاجة ماسة الى وحدات دم بلازما من فئة +O للتبرع الاتصال على 03123707 | مصادر القوات للـ"ام تي في": رأينا عرض الحريري مجحفا ففاوضنا لاننا نمثل ثلث المسيحيين وكلام جعجع لم يكن موجها للرئيس عون وانما للتيار الوطني الحر |

أميركا: ملتزمون وضع حدّ للخروقات الايرانية في السعودية

أخبار إقليمية ودولية - الثلاثاء 07 تشرين الثاني 2017 - 17:45 -

علّقت السفيرة الاميركية لدى الامم المتحدة نيكي هالي على موضوع الاسلحة الايرانية الأصل التي استعملت في هجوم ضد المملكة العربية السعودية.

وأشارت السفيرة إلى أن السعودية كشفت عن أن صاروخاً باليستياً أطلقه الحوثيون ضد أراضيها في تموز 2017 وكان ايراني الصنع، علماً أنه من الاسلحة التي لم تكن موجودة في اليمن قبل الصراع وهو خرق واضح لقراري مجلس الامن 2216 و 2231.

وقالت هالي: "نشجع الامم المتحدة والفرقاء الدوليين على أخذ الخطوات اللازمة والضرورية لتحميل النظام الايراني مسؤولية هذه الخروقات".

ولفتت الى أن هذا يدعم ما اعلنته السعودية حيال رصدها وإسقاطها، في 4 تشرين الثاني الجاري، لصاروخ أطلقه الحوثيون على الرياض مع ترجيح أن يكون ايراني الاصل ايضاً.

وأكدت السفيرة الأميركية أن هذا الاعلان السعودي يؤكد مرة جديدة عدم احترام النظام الايراني للالتزامات الدولية، لافتة الى أنه من خلال مدّ الحوثيين بهذه الاسلحة تكون الجمهورية الاسلامية الايرانية تخرق قانونين دوليين للامم المتحدة.

واضافت: "نشجع على نشر اي معلومة تساعد في تحميل ايران مسؤولية دعمها للارهاب والعنف في المنطقة والعالم"، مؤكدة أن الولايات المتحدة ملتزمة وضع حد للخروقات الايرانية ولن تغض النظر عن هذه الخروقات الجدية للقانون الدولي.