2018 | 02:30 تموز 18 الأربعاء
ترامب: أسأت التعبير في هلسنكي حول التدخل الروسي | ترامب: سنمنع أي مخططات روسية للتدخل في الانتخابات المقبلة | "التحكم المروري": جريح نتيجة تصادم بين شاحنة وسيارة على اوتوستراد الضبية المسلك الشرقي وحركة المرور كثيفة في المحلة | البيت الابيض: أعضاء المجلس الإستشاري للأمن الداخلي قدموا استقالتهم احتجاجاً على سياسة الهجرة لترامب وتشتيت الأسر | تيمور جنبلاط عبر "تويتر": حبذا لو نسرع تأليف الحكومة لنبحث ونعالج قضايا الناس | الدفاع المدني: حريق داخل غرفة كهرباء في جل الديب | رئيس مطار رفيق الحريري الدولي: لتوجيه الطلبات والمراسلات وخلافها اما الى المديرية العامة او الى رئاسة المطار حصرا | النيابة العامة الروسية تعتزم التحقيق مع سفير اميركا السابق في روسيا | ترامب عبر "تويتر": اقتصاد الولايات المتحدة اليوم أقوى من أي وقت مضى | كنعان للـ"ام تي في": اذا كانت من حاجة لي في الحكومة فهذا الامر يتعلق برئيس الجمهورية والرئيس المكلف والتكتل الذي انتمي اليه والامر سابق لأوانه حالياً وعند حصوله اتخذ القرار المناسب في شأنه | رولا الطبش للـ"ام تي في": سيقدم الرؤساء الثلاث تشكيلة حكومية الاسبوع المقبل | مصادر التيار الوطني الحرّ للـ"او تي في": اسهل عقدة هي العقدة المسيحية اذا انحلّت باقي العقد الموجودة لتشكيل الحكومة |

شارلي إيبدو: نتعرض لتهديدات بسبب رسم لطارق رمضان

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 06 تشرين الثاني 2017 - 22:14 -

لا تتوقف المجلة الفرنسية "شارلي إيبدو" عن إثارة الجدل.. وهذه المرة عندما صوّرت المفكر الإسلامي طارق رمضان في وضع جنسي مرفق بعبارة: "أنا سادس ركن للإسلام". القائمون على المجلة قالوا إنهم تلقوا تهديدات بالقتل وتقدموا ببلاغقدم القائمون على المجلة الفرنسية الساخرة، شارلي إيبدو، ببلاغ لدى السلطات الأمنية الفرنسية بسببما قالوا إنها تهديدات بالقتل تعرّضوالها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، بعد نشر المجلةرسما كاريكاتوريا للمفكر الإسلامي طارق رمضان، عقب اتهامات له بالتحرش الجنسي والاغتصاب من قبل سيدتين.

 

الرسم الكاريكاتوري تضمنه غلاف العدد الأخير للمجلة الذي صدر الأسبوع الماضي، ويُظهر شخصا على أنه طارق رمضان، في وضع نشاط جنسي، حيث يبدو عضوه الذكري وكأنه منتصب تحت سرواله، وهو يقول: "أنا سادس أركان الإسلام". وعلاوة على الملامح الشبيهة برمضان، كتبت المجلة في الغلاف اسمه الكامل.

 

وقال ريس مدير النشر بالمجلة، لإذاعة أوروب 1، اليوم الاثنين (السادس من نوفمبر/تشرين الثاني)، إن "التهديدات لم تتوقف أبداً، لكن هذه المرة كانت أقوى"، متحدثا عن أنه من الصعب على الدوام معرفة هل التهديد جدي أم لا، لكن في النهاية، يجب أخذه على محمل الجد وتقديم بلاغ بشأنه، حسب قوله.

 

وتابع ريس أن التهديد مستمر رغم ما وقع للمجلة عام 2015 عندما تعرّضت لهجوم إرهابي قُتل على إثره 12 شخصا بينهم رسامون داخلها، مردفا أن 'التهديد بالقتل غير مسموح به في أي مكان"، مشيرًا إلى أن تهديدا من هذا النوع بات "مألوفا ومقلقا في الآن نفسه".

 

وبرّر رئيس اختيار هذا الغلاف بما "يقوله بعض الدعاة الإسلاميين من أن الجهاد هو الركن السادس للإسلام، وبالتالي فالمجلة ربطت بين هذا القول وبين تقديم رمضان لنفسه كمفكر إسلامي".

 

ووجد طارق رمضان الذي يعيش في فرنسا، وهو حفيد حسن البنا مؤسس حركة الإخوان المسلمين، نفسه وسط اتهامات باعتداءات جنسية تعود إلى سنوات مضت، وقد رّد محاميه بأن الأمر يتعلّق بافتراءات وأنه سيقاضي من روجوها

 

واتهمت هندا عياري، السلفية السابقة التي تحولت إلى ناشطة نسائية وعلمانية، رمضان باغتصابها في فندق في باريس عام 2012. فيما قدمت امرأة أخرى تعاني من إعاقة جسدية دعوى تتهمه باغتصابها في فندق كبير في تشرين الأول/أكتوبر 2009.إ. ع/ع.ج.م (أ ف ب)