2018 | 19:26 كانون الأول 15 السبت
وصول الرئيس عون إلى المعهد الأنطوني في بعبدا للمشاركة في تساعية الميلاد | إعادة فتح جادة الشانزليزيه أمام المارة بعد إخلائها من المتظاهرين | الشرطة الفرنسية: ارتفاع عدد الموقوفين على خلفية تظاهرات "السترات الصفراء" إلى 120 شخصا بينهم 86 أودعوا الحبس الاحتياطي | الشرطة الفرنسية تستخدم خراطيم المياه وقنابل الغاز لتفريق المتظاهرين وسط باريس | الرئيس الأوكراني: المجمع الأرثوذكسي يعلن قيام كنيسة أوكرانية مستقلة عن موسكو | محادثات الأمم المتحدة بشأن المناخ تستمر ليوم إضافي في بولندا | الشرطة الفرنسية تتقدم في محاولة لدفع المحتجين بعيدا عن قوس النصر | الشرطة الفرنسية تطلق وابلا من قنابل الغاز لتفريق المتظاهرين في شارع الشانزيليزيه | "الميادين": تدفق المزيد من المحتجين من "السترات الصفر" إلى شارع "الشانزيليزيه" في باريس | قائد طيران الجيش الايراني: نمتلك احد اقوى الاساطيل في الشرق الاوسط | تشاووش أوغلو: الأزمة الخليجية مصطنعة ونرفض أي عقوبات | ترامب أعلن ان وزير الداخلية ريان زينك سيغادر منصبه نهاية العام |

فحوى لقاء ولايتي مع الحريري قبل استقالته

أخبار محليّة - الاثنين 06 تشرين الثاني 2017 - 11:37 -

نشرت وكالة "فارس" الإيرانية، الأحد، تفاصيل لقاء علي أكبر ولايتي، مستشار مرشد إيران علي خامنئي، مع رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري قبل استقالته.

وقال المصدر إن "الحريري كان في زيارة إلى السعودية وعاد إلى بيروت لسماع موقف طهران ومن ثم رجع إلى الرياض ثانية ومن هناك أعلن استقالته عبر وسائل الإعلام العربية بعد رفض إيران طلبا سعوديا جاء على لسان الحريري".

وفي التفاصيل، قال إن "الحريري طرح في اللقاء طلب السعوديين من ولايتي أن تمتنع إيران عن دعم الشعب اليمني المظلوم وأن تحسن علاقاتها مع الدول الأعضاء في مجلس التعاون للخليج الفارسي".

وأوضح المصدر أن "ولايتي في رده على الحريري لفت إلى أنّ على السعوديين وقف قصف الشعب اليمني البريء وإنهاء الحصار الاقتصادي والدوائي لليمن لتمهيد سبيل الحوار مع الشعب اليمني".

وأضاف أن "الحريري والسعوديين طلبوا أن تتخلى إيران عن الحق في قضية اليمن ولكن بما أن السعوديين يئسوا من ذلك فقد استدعوا سعد الحريري إلى الرياض ليعلن استقالته من خارج أرض لبنان".

وأشار المصدر إلى أنه "من الواضح أن هذا النص أُملي على رئيس الوزراء اللبناني من قبل السعوديين".

وأردف بأن "الحريري وبالنيابة عن السعوديين كان يأمل بعد زيارة ولايتي إلى لبنان في أن يتمكن من جعل إيران تتخلى عن معارضتها لممارسات السعودية اللاإنسانية في اليمن ومنها قصف النساء والأطفال الأبرياء والحصار الغذائي والدوائي لهذا البلد، إلا أنه لقي الرد السلبي من بلدنا".

واختتم المصدر تصريحاته بالقول إن "اليمن يعاني شحا في الأدوية الأكثر ضرورة والأغذية في اليمن وقال إن هنالك الآن 700 ألف مصاب بالكوليرا في اليمن وإن إيران ليست على استعداد للتخلي عن الشعب اليمني المظلوم".

وكان مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي، قد التقى رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، الجمعة، في مقر الحكومة وسط بيروت.
"عربي 21"