Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مقالات مختارة
صيدا تسأل بهيّة عن سعد
آمال خليل

الاخبار

«أعان الله قلب الست بهية كم يتحمّل». تفرك السيدة، في صيدا القديمة، يديها بقلق وتوتر. تحمل همّ النائبة بهية الحريري والعائلة بعد استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري. تلك السيدة ومناصرون كثر لتيار المستقبل في صيدا يظنون أن خطوة الحريري «قطعت الطريق أمام عودته إلى الحياة السياسية في لبنان». مجدداً، ينحصر التمثيل الأزرق والعائلي في بوابة الجنوب بسيدة مجدليون. المرة الأولى عند اغتيال شقيقها الرئيس رفيق الحريري عام 2005، والثانية عند إسقاط حكومة ابن شقيقها سعد عام 2011، والثالثة أول من أمس.

مسقط رأس آل الحريري كان دوماً على قدر الآمال الزرقاء في الاستحقاقات النيابية والبلدية التي تلت اغتيال الحريري. إلا أن الخيبات المتلاحقة المالية والسياسية انعكست على حجم ردود الفعل على الاستقالة وشائعات التهديد بالاغتيال، خلال اليومين الماضيين. في يوم الغضب عند إسقاط حكومة الحريري قبل ست سنوات، اشتعلت صيدا احتجاجاً. المسؤولون المحليون للتيار قادوا تحركات أنفقت عليها أموال طائلة لقاء انتشار مجموعات قطعت الطرقات وأشعلت الإطارات ورفعت اللافتات المستنكرة وأجبرت المحال على الإضراب.


المؤكد أن الأمين العام لتيار المستقبل لم يكن على علم بالاستقالة

دامت الاحتجاجات الميدانية أياماً عدة على وقع: «قومي يا صيدا قومي، سرقوا منا الحكومة». أما عندما أسقط الشيخ سعد حكومته بنفسه، تقلّصت الحركة في السوق التجاري وسادت حال من الحذر، فيما كان المسؤولون المحليون يحشدون المناصرين ويدعونهم إلى التجمع عصراً أمام مقر النائبة الحريري لتنفيذ وقفة تضامنية. ولم تُدلِ الحريري أو أي مسؤول التيار في صيدا ببيان يطمئن قلوب المناصرين ويضع حداً للضياع.
بحسب مصادر قريبة منها، استقبلت الحريري عدداً صغيراً من المناصرين، فيما اعتذر المحيطون بها عن عدم استقبال الحشود والاتصالات بسبب تعرّضها لوعكة صحية. المصادر أكدت أن الحريري لم تشفِ غليل الاستفسارات عن سبب الاستقالة، وأنها لم تكن على علم مسبق بها، رغم إحاطة نجلها نادر الحريري بابن خاله، في كل شاردة وواردة، كمستشار ومدير مكتب. إلا أن علمه المسبق «ليس محسوماً. فهو موجود في لبنان و لم يسافر معه إلى السعودية ليل الجمعة». المؤكد أيضاً أن الأمين العام للتيار أحمد الحريري، شقيق نادر، لم يكن يعلم، إذ كان يشارك في مراسم عزاء لأقرباء زوجته في مدينة صور، عندما تبلغ الخبر. بحسب شهود عيان، كان الوجوم والصدمة باديين على وجهه، قبل أن يكرر على مسامع سائليه السبب: «استقال قبل أن يغتالوه»، علماً بأن والدته نقلت للمقرّبين منها أجواءً إيجابية عن نتائج الزيارة ما قبل الأخيرة للحريري إلى الرياض وارتياحه لمسار حكومته والمشاريع التي سيقوم بها.
ماذا عن تواصل العائلة مع رئيس الحكومة بعد انتشار الشائعات عن وضعه في الإقامة الجبرية؟ أكدت الحريري أمام زوار أنه «بخير وموجود في منزله الخاص في الرياض»، وأنها على تواصل دائم معه. وعن عودته، تستمهل لترقب ما سيحدث في الأيام المقبلة.
من جهته، انتقد رئيس التنظيم الشعبي الناصري أسامة سعد خطوة رئيس الحكومة المستقيل في الشكل والمضمون. سعد الذي يرشّحه مناصروه لرئاسة الحكومة، دعا إلى التسريع في الدعوة إلى إجراء استشارات نيابية لتكليف حكومة جديدة وإجراء الانتخابات النيابية.

ق، . .

مقالات مختارة

24-11-2017 08:01 - انه ميشال اده 24-11-2017 07:08 - عون والثنائي الشيعي يوافقان على تعديل التسوية الرئاسية 24-11-2017 07:08 - انفراجات؟؟ 24-11-2017 07:07 - ما بعد الاستقالة والتريث: كيف تفرملت الضربة العسكرية؟ 24-11-2017 06:46 - هل يفعلها الحريري مُجدَّداً؟ 24-11-2017 06:45 - عن تريُّث الحريري و"الجرّاحين" والمصدومين! 24-11-2017 06:43 - تطيير القانون الجديد يصطدم بحائط المسيحيين 24-11-2017 06:41 - إستراتيجية واشنطن لكبح نفوذ إيران: العراق أوّلاً وليس لبنان 24-11-2017 06:39 - أسعار الفوائد المرتفعة لن تعود إلى طبيعتها قبل أشهر 24-11-2017 06:37 - النَأْيُ بالنفس عن الإستقلال
24-11-2017 06:27 - حوار واتصالات تمهّد للتسوية وحلّ الخلافات 24-11-2017 06:25 - "المستقبليون" يجدّدون "التفويض" لرئيسهم.. "النأي بالنفس" أولا 24-11-2017 06:24 - يوم الاستقلال... سعد سعد سعد 24-11-2017 05:57 - "مسيرة وطن" اختتمت مشوارها في ساحة الشهداء 24-11-2017 05:53 - قصة "التريث" من بري إلى ماكرون إلى الصيرورة 23-11-2017 07:00 - لبنان... الاتجاه المعاكس 23-11-2017 06:59 - مرحلة الصواريخ الباليستية والميليشيات 23-11-2017 06:53 - من يملأ الفراغ في سوريا؟ 23-11-2017 06:52 - الصراع الروسي - الأميركي يمدّد للصراع السوري 23-11-2017 06:51 - عقد ترافق خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي 22-11-2017 07:05 - صديقي بيار 22-11-2017 07:04 - إستقلال إقتصادي 22-11-2017 07:02 - جيشنا وقلبه... والإستقلال الثالث 22-11-2017 07:00 - مروان صبّاغ... "بطل" تُروى قصّته في الإستقلال 22-11-2017 06:57 - غداً موعد مزدوج للتصعيد... "طارت" السنة الدراسية؟ 22-11-2017 06:54 - "حزب الله" أحضَر للحريري مفاتيح التسوية! 22-11-2017 06:51 - رؤيا 2030... تحديات بحجم الطموحات 22-11-2017 06:48 - بيت الوسط يستعد للقاء الأوفياء.. وأهالي بيروت ثابتون "على العهد والوعد" 22-11-2017 06:47 - "74 استقلال... وبيبقى البلد" 22-11-2017 06:44 - طاقة الرياح في عكار: 3 شركات ستنتج نحو 200 ميغاواط 22-11-2017 06:24 - الذكرى الرابعة والسبعون لاستقلال الجمهورية اللبنانية 21-11-2017 06:34 - قلق في "عين الحلوة" من عودة الإغتيالات 21-11-2017 06:32 - لا بديلَ عند الرياض للحريري زعيماً لسُنَّة لبنان 21-11-2017 06:29 - حزب الله بدأ من القصيْر... ماذا بعد البوكمال؟ 21-11-2017 06:29 - قرار دولي بـ"تحييد مُتَدرِّج للبنان"... كيف سيترجَم؟ 21-11-2017 06:26 - الحريري عائد لقيادة "معارضة جديدة" 21-11-2017 06:20 - هل ينجح الضغط في التمهيد لتسوية حول سلاح "حزب الله"؟ 21-11-2017 06:16 - بيار الجميل... شهادة على طريق الحرية 21-11-2017 06:15 - "عين الحلوة" يحبط محاولات توتير... لاستدراجه إلى تفجير 21-11-2017 06:11 - مصالح لبنان واللبنانيين تعلو على أي مصلحة واعتبار 21-11-2017 06:09 - حماية لبنان واستقراره أولوية فرنسية 21-11-2017 06:02 - أبعد من استقالة... إنّه مصير لبنان 20-11-2017 06:55 - سعد رفيق الحريري بين سندان الداخل ومطرقة الخارج 20-11-2017 06:54 - عون طرَح تقريب الإنتخابات إذا فشل التأليف 20-11-2017 06:53 - مِن باب فاطِمَة إلى بابِ المَندَب 20-11-2017 06:50 - ازمة الحريري حسنت واقعه الشعبي في طرابلس والشمال 20-11-2017 06:49 - عناوين الخطة السعودية لضرب لبنان 20-11-2017 06:49 - شرط السعودية للحريري كي يستعيد مكانته: حرب ضدّ حزب الله 20-11-2017 06:48 - سيناريوهات للخروج من المأزق الحكومي واستقرار لبنان خط أحمر 20-11-2017 06:48 - فك أسر الحريري لا يعني نهاية الأزمة
الطقس