Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
أخبار محليّة
"مصيبة" الأقساط تجمع الأهالي: هذا ما يُعدِّون له بعد استقالة الحكومة

«الأهل ليسوا الحلقة الأضعف»، لا للزيادة على الأقساط»، «التعليم حقّ وواجب»... تعدَّدت الشعارات وتنوَّعت العبارات والمصيبةُ واحدة: الأقساط المدرسية. أمس وللمرّة الأولى لبّى الأهالي من مختلف المناطق اللبنانية دعوةَ لجان الأهل في المدارس الخاصة للاعتصام ورفعِ الصوت في ساحة ساسين، مستنكِرين أيَّ زيادة محتمَلة، ومتسلّحينَ بما يَمنحهم إيّاه القانون 515، لجهة توقيعِهم على الموازنة المدرسية قبل أن تُرسلها الإدارات إلى وزارة التربية، «لن نوقّعَها أبداً إذا حَملت زيادات».
بينما كانت لجان الأهل عشيّة الاعتصام، تضع لمساتها الأخيرة على بيانها المشترَك الذي سيُتلى نهاية اعتصامِ الأحد، وصَلهم خبرُ استقالةِ رئيس الحكومة الرئيس سعد الحريري، فمرّت في أذهانهم لوهلة فكرةُ التراجعِ أو إرجاءِ التحرّك، إلّا أنّ عِبءَ الأقساط المتراكمة أثقلَهم، واشتدادَ حبلِ الاستحقاقات على أعناقهم كاد يَخنقهم، فوجَدوا الحلَّ برفعِ الصوتِ، أو التحرّكِ أو القيام بأيّ شيء يُخفّف قدومَ شبحِ الزيادات ويُفجّر الوضعَ بين الأهالي والإدارات والمعلّمين.

في الكواليس...

لا ينكِر ذوو التلاميذ أنّ الوضع السياسي الراهن مربك وقد لا تكون الأقساط من أولوية المعنيين، فيَلفت مصدر مواكب لتحرّكات لجان الأهل قائلاً: «إستقالة الحكومة لا تُوقف زيادات الأقساط فهي كـ«عدّادات وماشية»، لِذا لا بدّ مِن التصعيد»، لافتاً إلى «أنّ الزيادة التي قد يَرضى بها الأهالي مكرَهين يجب ألّا تتجاوز قيمتُها الـ 300 ألف ليرة».

أمّا عن الخطوات المرتقبة، فيجيب المصدر: «نظراً إلى أوضاع البلاد الملبّدة بالغيوم، ووضعِ الحكومة المعلّق نتيجة استقالة الرئيس سعد الحريري، تحرُّكنا المرة المقبلة لن يكون في الشارع، قد نتوجّه إلى رئيس الجمهورية ميشال عون على اعتبار «هوّي بَيّ الكِل»، وفي الوقت عينِه، سنتوجّه إلى رجال الدين، البطاركة، المطارنة، المفتِين، المشايخ، فهم الأب الروحيّ لهؤلاء التلاميذ، وعليهم أن يُساندوا الأهالي في أزمتهم».

من ساحة ساسين...

منذ الثالثة بعد الظهر بدأ الأهالي بالتوافد إلى ساحة ساسين، منهم من حضَر بسيارته الخاصة، وآخَرون بباصات، بَعدما أمَّنت لجان الأهل وسائلَ نقلٍ مشترَكة للأهالي الراغبين بالمشاركة في الاعتصام.

وبعد توزيع اليافطات المتّفَق عليها، احتشَد الأهالي ومعهم أولادُهم كباراً وصغاراً، قبالة تمثالِ الشهيد الرئيس بشير الجميّل، والحديث في ما بينهم واحد، «إنتو أدّيش لح تزيد الإدارة عليكُن؟».

عند الرابعة افتُتح الاعتصام بالنشيد الوطني، وتوالت الكلمات المندّدة بأيّ زيادة. وفي هذا الإطار، تحدَّث كامل الريشاني رئيسُ لجانِ الأهل في المدارس الكاثوليكية في بيروت، فأكّد: «لا يستخفّ أحد بصَمتِنا، لسنا الحلقة الأضعف، نُمثّل كتلةً شعبية لا يُستهان بها، والحقّ معنا، الفَقر لا يَرحم، الزيادات لا تَرحم، لا نريد أن نموتَ أحياء».

ويقول لـ«الجمهورية»: «مسألة الأقساط قضية مصيرية، لا بدّ مِن ثورة على كلّ ما يُثقِل كاهل الأهل، علينا أن ننتفض لكرامتنا». ويضيف: «تحرّكُنا هو أمس واليوم وغداً، وموقفُنا واحد بصرفِ النظر عن الوضع القائم في البلد، لن نقبلَ بأيّ زيادة ولن نستكينَ إلّا لحظة نتأكّد فيها أن لا زيادة على الأقساط».

أمّا منسّق لجانِ الأهل في المتن عبدو جبرايل فشدَّد على أنّ الأهالي لن يسدّدوا أيَّ زيادة: «لن ندفعَ ليس لأنّنا لا نريد ذلك، ولكن لأنه ما عاد بوسعِنا الدفع، دمُنا ودفعناه في سبيل تعليمِ أولادنا». وقال لـ«الجمهورية»: «أيّ زيادة هي باطلة، فالمدارس أخَذت سَلفاً على السلسلة وسنُعرقل بالحق من خلال عدمِ توقيعِنا كلجنة أهل على موازنة غير منطقية».

والحلّ؟ يجيب جبرايل: «لتتحمَّل وزارة التربية وإدارات المدارس مشكلة عدمِ توقيعِ الموازنة وليُفتَح تحقيق في الموضوع»، مشيراً إلى «أنّ أكثر من 40 في المئة من الأهالي لم يسدّدوا أقساط السَنة المنصرمة، فيما الزيادة التي يُحكى عنها تتراوح بين مليون ومليون ونص».

من جهتها، أكّدت ميرنا خوري رئيسة اتّحاد لجان الأهل في كسروان الفتوح «أن لا مشكلة للأهل مع الأساتذة، نحن أوّلُ مَن بارَكنا لهم، ولكن المؤسف أنّنا لم نسمع يوماً بطرحِِ كأن تُساهم الدولة في حلّ أزمة الأقساط، أو أن تعيد المدارس حساباتها»، مشيرةً إلى هدفِ الأهل، قائلةً: «نطمح ليضغط وزير التربية من جهة على السلطة السياسية ومن جهة على المدارس لكي تهتمّ بالموضوع».

وردّاً على اعتبار البعض أنْ لا حاجة للأهالي للتحرّك طالما الزيادات لم تُقَرّ رسمياً، تجيب: «هل ننتظر لكي تقعَ المصيبة على رؤوسنا لنتحرّك؟ هل ننتظر زيادةَ المليون مكتوفي الأيدي؟».

وقرابة الساعة الخامسة عصراً أنهى الأهالي اعتصامَهم، وتلت البيان نجاة القصيفي باسيل، وأبرزُ ما جاء فيه: «لن ندفعَ أيَّ زيادة على الأقساط المترتّبة عن السلسلة، ومَن أعطاها فليتحمَّل تبعاتها. ونناشد وزيرَ التربية تفعيلَ خريطة الطريق التي طرَحها في لجنة الطوارئ في 4 أيلول الماضي. كذلك نطلبُ من المدارس الخاصة القيامَ بمراجعة ذاتية للمساعدة في تخفيف الأقساط».

ناتالي اقليموس - الجمهورية

ق، . .

أخبار محليّة

21-11-2017 08:00 - انهيار التربة على طريق الشرحبيل... والعمل جار على فتحها 21-11-2017 07:14 - رياض سلامة: مستعدون لعقوبات أميركية 21-11-2017 06:59 - العسكرية الدائمة تُصدر بعض الأحكام وترجيء جلسة الكاوبوي إلى 26 شباط 21-11-2017 06:59 - لبنان مرشَّح لموجة صراع سياسي محتدم كساحة للمواجهة السعودية الإيرانية 21-11-2017 06:58 - تحرك فرنسي في أكثر من إتجاه لتحييد لبنان عن الصراع العربي - الإيراني 21-11-2017 06:56 - ماذا وراء زيارة سامي الجميّل إلى الأردن؟ 21-11-2017 06:50 - الحريري مُصرّ على استقالته... والجميع بانتظاره 21-11-2017 06:48 - اتصالات مكثّفة... والأجوبة ايجابية! 21-11-2017 06:47 - إلتزام عربي بصيغة لبنان وإستقرار يُبقي الأزمة في الإطار السياسي 21-11-2017 06:41 - تهيّب وقلق... وأمرٌ لا يُطمئن!
21-11-2017 06:39 - الرئيس عون في جولة على العرب؟ 21-11-2017 06:38 - إستقبالات شعبية للحريري في بيت الوسط غداً من تنظيم المستقبل 21-11-2017 06:37 - وليد اليعقوب وصل لبنان تمهيداً لتسلّم مهامه 21-11-2017 06:36 - برنامج حفل الإستقبال بذكرى الإستقلال في قصر بعبدا 21-11-2017 06:35 - قلق في "عين الحلوة" من عودة الإغتيالات 21-11-2017 06:33 - لا بديلَ عند الرياض للحريري زعيماً لسُنَّة لبنان 21-11-2017 06:30 - قرار دولي بـ"تحييد مُتَدرِّج للبنان"... كيف سيترجَم؟ 21-11-2017 06:26 - الحريري عائد لقيادة "معارضة جديدة" 21-11-2017 06:21 - هل ينجح الضغط في التمهيد لتسوية حول سلاح "حزب الله"؟ 21-11-2017 06:17 - بيار الجميل... شهادة على طريق الحرية 21-11-2017 06:15 - "عين الحلوة" يحبط محاولات توتير... لاستدراجه إلى تفجير 21-11-2017 06:12 - مصالح لبنان واللبنانيين تعلو على أي مصلحة واعتبار 21-11-2017 06:10 - حماية لبنان واستقراره أولوية فرنسية 21-11-2017 06:06 - لبنان يستعدّ لعودة الحريري ومرتابٌ من "مواجهات السقف العالي" 21-11-2017 06:00 - مخاطر مالية مقلقة... والاقتصاد سيصاب بالاهتزاز؟ 20-11-2017 23:27 - ولايتي: أبناء سعد الحريري محتجزون كرهائن في السعودية 20-11-2017 22:53 - السيسي يستقبل الحريري غدا 20-11-2017 22:31 - اجتماع بين فتح الانتفاضة والجبهة الشعبية لإنهاء ذيول إشكال البداوي 20-11-2017 21:45 - الخارجية غرفة عمليات وتسجيل المغتربين بعشرات الالاف 20-11-2017 21:11 - غاريوس: نرفض الأحكام المسبقة وننتظر عودة الحريري 20-11-2017 21:02 - دعوة للقاء الحريري في بيت الوسط الاربعاء! 20-11-2017 19:57 - قائد الجيش استقبل رئيسة بعثة هيئة مراقبة الهدنة 20-11-2017 19:44 - جنبلاط لجمهور الموحدين اللبنانيين: إحذروا من المكالمات التي تأتيكم من إسرائيل 20-11-2017 19:38 - اطلاق النار على شقيق متورط في أحداث صيدا على خلفية المولدات 20-11-2017 19:11 - لا دعوة للمشاركة في مراسم وضع الأكاليل على ضريح الأمير مجيد أرسلان 20-11-2017 18:34 - هل تعهد الحريري بدفع ما بذمته من أجور موظفي "سعودي اوجيه" الفرنسيين؟ 20-11-2017 18:17 - نصرالله: مشروع التقسيم في سوريا قد سقط ولا مستقبل له 20-11-2017 18:12 - الرياشي: لن نسمح لاحد بالتطاول على الاعلاميين 20-11-2017 18:04 - الحواط: كم نحتاج الى زمن نبذ الطائفية وبناء لبنان السيد الحر والمستقل 20-11-2017 17:48 - جرحى في انقلاب باص لنقل الطلاب على طريق الفرزل الكرك! 20-11-2017 17:42 - الحاج حسن أثنى على موقف أكثرية اللبنانيين وتوحدهم خلف رئيسهم 20-11-2017 17:37 - نقابة المحامين استقبلت مهنئين بانتخاب النقيب والأعضاء الجدد 20-11-2017 17:31 - سكاف: من حق الاطفال ان ينموا في ظروف سليمة وآمنة 20-11-2017 17:26 - سكاف: "الجامعة العربية... ولا مرة كانت جامعة للصف العربي" 20-11-2017 17:17 - نقولا: الموقف العربي الأخير محاولة لتقويض الحكم القوي 20-11-2017 17:11 - لا مدارس يوميّ الثلاثاء والاربعاء! 20-11-2017 17:09 - عسيران يستبعد قيام حكومـة جديدة 20-11-2017 17:09 - غطاس خوري: الوفاء للاوفياء 20-11-2017 16:31 - عزالدين: للحفاظ على حقوق الانسان في ظل الثورة الصناعية الرابعة 20-11-2017 16:29 - العاهل الاردني استقبل سامي الجميل واكد وقوف بلاده الى جانب لبنان
الطقس