2018 | 19:16 تموز 16 الإثنين
"التحكم المروري": قتيل وجريح نتيجة اصطدام دراجة نارية بعمود انارة على طريق عام رشكنانيه في صور | سيرغي لافروف: المحادثات بين بوتين وترامب كانت "اكثر من ممتازة" | ترامب: طالبنا بممارسة الضغوط على إيران لوقف الأنشطة التي تديرها في الشرق الاوسط | بوتين: كل الظروف مواتية لتعاون فعال بشأن سوريا وترامب أولى اهتماما خاصا بأمن إسرائيل | بوتين: المحادثات مع ترامب كانت صريحة ونعتبرها ناجحة ومفيدة | عقيص لـ"أخبار اليوم": العلاقات الطبيعية بين لبنان وسوريا تعود بعد إنجاز الحل السياسي | الأمم المتحدة : 35 ألف أسرة نزحت عن الحديدة في اليمن | انتهاء اللقاء الثنائي بين بوتين وترامب والأخير يصفه بأنه بداية جيدة | أنصاري بعد لقائه باسيل: من الاولوية بالنسبة الينا حل ملف النازحين السوريين وضمان العودة الآمنة لهم ولا يمكننا الحديث عن حل نهائي للازمة في سوريا من دون عودتهم | باسيل يلتقي في هذه الاثناء المبعوث الخاص لرئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية حسين جابري أنصاري | وحدات الجيش السوري تحكم سيطرتها على أهم النقاط الحاكمة في الجبهة الجنوبية | الخارجية الإيرانية: قدمنا شكوى لمحكمة العدل الدولية لتحميل أميركا مسؤولية إعادة فرض عقوبات أحادية غير قانونية |

قاسم هاشم: لتكن المصلحة الوطنية فوق أي اعتبار

أخبار محليّة - الأحد 05 تشرين الثاني 2017 - 16:49 -

شدد عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب الدكتور قاسم هاشم على ان "تكون المصلحة الوطنية فوق اي اعتبار لدى كل القوى والفاعليات والمكونات الوطنية والسياسية لاننا نمر بمرحلة دقيقة وحرجة تحتم على الجميع الترفع عن الكثير من الحسابات السياسية لتجنيب لبنان أي تداعيات وآثار سلبية لمجريات الازمات والتطورات المتسارعة والمتلاحقة من حولنا في هذه المنطقة".

وقال خلال رعايته احتفال توقيع ديوان شعري للدكتور محمود هزيمة بعنوان "غمرات الروح" أقامته الرابطة الثقافية في ميس الجبل في حضور المفتي الجعفري الممتاز الشيخ احمد قبلان: "نجتمع اليوم في ميس الجبل حاضرة جبل عامل مدينة العلماء والأدباء والشهداء مدينة الفكر والعطاء والتضحية منذ المحقق الميسي الى مؤتمر وادي الحجير وموسى قبلان ورفاقه وصولا الى هذا التاريخ الحافل بالتضحيات حيث جبلت تراب هذه الارض بدموع وعرق الفلاحين ودماء الشهداء فكانت شتلة التبغ وغصن الزيتون رفيقتا درب البندقية من أجل حياة العز والكرامة والإباء لنبني وطن الحرية والسيادة والاستقلال وطن نبنيه للاجيال الآتية بناء سليما بأبعاد ثقافية وتربوية وطنية عرفنا كيف نصنعها على ارض الجنوب ارض العيش الواحد من شبعا والعرقوب الى الخيام ومرجعيون ومعهما حاصبيا الى ميس الجبل وبنت جبيل وصور ولنعطي درسا في أسس العبور الى وطن العزة والكرامة لنكتب التاريخ الحديث لهذا الوطن بدماء الشهداء وصمود ابناء هذه الارض فكانت منظومة القيم الوطنية الحقيقية بعيدا عن الافكار المشوهة لبعض ثقافات هذا الزمن".

وختم: "ما أحوجنا في هذا الزمن الذي تتزاحم فيه الأحداث والتطورات الى منظومة القيم الوطنية التي تجمع وتوحد بين اللبنانيين وتضع حدا لمفردات ولغة الإثارة والتشنج، لان لبنان بحاجة الى لم الشمل ووحدة الموقف والتفتيش عن مساحة مشتركة للتوافق والتفاهم بين مكوناته والإبتعاد عن كل ما يفرق ويشرذم. لنغلب لغة العقل والحكمة والوعي للتخفيف من حدة التوتر والتشنج لنستطيع درء الأخطار عن وطننا في ظل الواقع المرير الذي ما زالت تعانيه المنطقة العربية وهذه مسؤولية الجميع، التعاطي بمسؤولية وطنية خالصة".