2018 | 18:49 كانون الأول 19 الأربعاء
الأمم المتحدة تصادق بغالبية كبيرة على ميثاق الهجرة | هاشم للـ"ام تي في": لم أشارك في اجتماع نواب "اللقاء التشاوري" لأنني مشغول | قاسم هاشم للـ"ام تي في": من يمتعض لأنني سميت جواد عدرا فليمتعض ولكلّ رأيه وأنا لم أتعلم إلا أن أكون حراً وأن أفعل ما يمليه علي ضميري | وزير الدفاع البريطاني: نعارض الخطوة الأميركية بسحب القوات من سوريا | قوات سوريا الديمقراطية تعتبر الانسحاب الأميركي من سوريا "طعنة في الظهر وخيانة" | زحمة سير خانقة جداً على مختلف مداخل ومخارج العاصمة وصولاً حتى الضاحية الشرقية سن الفيل الدكوانة المكلس الجديدة صعوداً بإتجاه المنصورية والحازمية والحدت وبعبدا وطريق صيدا القديمة ومعظم المناطق | السيناتور الجمهوري لينزي جراهام يقول إن سحب القوات الأميركية من سوريا خطأ | مسؤول أميركي: إجلاء كل موظفي وزارة الخارجية من سوريا خلال 24 ساعة وعملية سحب القوات الأميركية من سوريا ستتم خلال فترة بين 60 إلى 100 يوم | البيت الأبيض: الانتصارات على الدولة الإسلامية في سوريا لا تشير لنهاية التحالف العالمي أو حملته | مندوبة المملكة المتحدة في مجلس الأمن : حزب الله يتجاهل قرارات مجلس الأمن ويقوم بتهريب الأسلحة والصواريخ ما يعرض اسرائيل للخطر | المندوب الكويتي في الأمم المتحدة: للبنان الحق بتحرير أراضيه ولا يمكن إعتبار ذلك عملا إرهابياً | المندوب الفرنسي في الأمم المتحدة: نطالب السلطات اللبنانية بوقف أي تجاوزات للخط الأزرق |

أميركا تمهد لترحيل 300 ألف مهاجر

أخبار إقليمية ودولية - السبت 04 تشرين الثاني 2017 - 08:09 -

مهدت السلطات الأميركية لترحيل 300 ألف مهاجر من أميركا الوسطى وهاييتي يعيشيون في الولايات المتحدة، بعد انتهاء الوضع الخاص الذي كان يحميهم من الترحيل، وفق ما نقلت صحيفة "واشنطن بوست" عن مسؤولين.

ونقلت الصحيفة عن مصادر لم تذكرها الجمعة، أن وزير الخارجية ريكس تيلرسون أبلغ القائمة بأعمال وزيرة الأمن الداخلي ألين ديوك بأن مبررات برنامج "وضع الحماية المؤقتة" لم تعد موجودة.

وأنشأ البرنامج عام 1990 لحماية الرعايا الأجانب من الترحيل إلى بلدناهم الأصلية لكونها تعيش أجواءً غير مستقرة مثل الكوارث الطبيعية أو الصراعات المسلحة. ويحمي البرنامج ما يربو على 300 ألف شخص يعيشون في الولايات المتحدة.

ويأتي هذه التطور قبل عدة أيام من إعلان وزارة الأمن الداخلي خططها شأن 57 ألفا من هندوراس و2500 من نيكاراغوا الذين تنتهي حمايتهم بموجب البرنامج في أوائل يناير.

وقال ممثل عن وزارة الخارجية إن الوزارة لم تعلن قرارات بشأن البرنامج لمواطني هايتي والسلفادور وهندوراس ونيكاراغوا وإن الوزارة لن تعلق على مناقشات مع وزارة الأمن الداخلي.

واتخذت الإدارة الأميركية منذ تولي الرئيس دونالد ترامب مقاليد الحكم في يناير الماضي إجراءات متشددة حيال الهجرة، مثل حظر السفر لرعايا سبع دول إسلامية وإلغاء برنامج "الحالمين" لحماية المهاجرين في مرحلة الطفولة.
"سكاي نيوز"