2018 | 08:01 نيسان 25 الأربعاء
إخماد حريق اندلع فجرا في محل لبيع مسلتزمات الأطفال يقع في مبنى سكني في زوق مكايل والاضرار اقتصرت على الماديات | ارتفاع سعر البنزين بنوعيه والمازوت الاحمر 200 ليرة والديزل 300 ليرة | "قوى الأمن": ضبط 1054 مخالفة سرعة زائدة أمس وتوقيف 111 مطلوباً بجرائم مخدرات وسرقة واطلاق نار ودخول خلسة | مقتل عشرة أشخاص واصابة اخرين في حريق شب في بئر نفط في إقليم اتشيه في اندونيسيا | زياد الحواط لـ"صوت لبنان (93.3)": كنا نتمنى لو ان المعنيين في الدولة يعمدون الى تسهيل اعطاء القروض السكنية الميسرة للشباب بدل ادراج المادة 49 في قانون الموازنة الجديد | صلاح حنين لـ"صوت لبنان (93.3)": المادة 49 ليست غير قانونية لكنها غير منطقية ولا أسباب موجبة لوجودها في قانون الموازنة وكان من الممكن اقرارها بقانون على حدى مع اسبابها الموجبة | الشرطة النيجيرية تعلن مقتل 16 شخصا على يد رعاة مسلحين في هجوم على كنيسة في ولاية وسط البلاد | حركة المرور كثيفة من الضبية بإتجاه أنطلياس وصولا الى نهر الموت | مصادر لـ"اللواء": الرئيس الحريري سيطرق في كلمته امام مؤتمر بروكسل إلى التأكيد على ضرورة العودة الشريفة والامنة للنازحين السوريين | وهاب لـ"الجمهورية": علاقتي بالعهد ممتازة ولا علاقة لي بـ"الخلاف المتّفق عليه" بين أرسلان وجنبلاط وأنا اتناقض جذرياً مع الاثنين | زاسبيكين لـ"الجمهورية": موسكو تأمل في أن تساهم الانتخابات في تعزيز الاستقرار اللبناني الذي كان ولا يزال موضع إجماع من المجتمع الدولي | خطف سوريين... ما علاقة لبنان؟ |

لجنة الزراعة: لتضافر الجهود الحكومية ونهضة القطاع الزراعي

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 03 تشرين الثاني 2017 - 13:38 -

عقدت لجنة الزراعة والسياحة جلسة برئاسة النائب ايوب حميد، وحضور وزير الزراعة غازي زعيتر والنواب سليم كرم، عاصم عراجي، طوني ابو خاطر، قاسم عبد العزيز ونعمة الله ابي نصر، رئيس دائرة البرامج في الوزارة ماجدة مشيك، مدير الثروة الزراعية محمد ابو زيد وامل صليبي من الوزارة.

اثر الاجتماع وزع البيان الاتي:"عقدت لجنة الزراعة والسياحة اجتماعا اليوم في حضور وزير الزراعة وبقية الزملاء وفريق من وزارة الزراعة وذلك لمناقشة بعض الامور التي يعاني منها القطاع الزراعي هذه الايام وما سبقها، وتوصل الاجتماع الى ضرورة ان يكون هناك تضافر جهود حكومية لنهضة القطاع الزراعي بكل معنى الكلمة. اليوم هناك مشكلة تتعلق بتصدير بعض المنتجات خاصة الموز والحمضيات والبطاطا والتفاح الى بعض الاقطار العربية والمعوقات التي تحتاج الى الاتصالات والتي طابعها سياسي بالدرجة الاولى، اضافة الى موضوع المباحثات المباشرة مع الدول التي يتم التصدير اليها.

الامر الاخر يتعلق بمناقشة قضايا متعلقة بدعم الزراعة بشكل عام وكان التوجه ان يكون هناك سياسة زراعية حقيقية من الحكومة اللبنانية، وطبعا هذا موضوع يعطي فرصة لقطاع عمل مثمر ومنتج بكل معنى الكلمة، ولكن للاسف هناك مرارة لدى المزارعين ولدى المهتمين بقطاع الزراعة نتيجة غياب هذه السياسة الواضحة والتي برأينا يجب ان تظهر حرص الحكومة على هذا القطاع من خلال الموازنة لعام 2018، بحيث تعطى وزارة الزراعة الامكانيات التي تتيح لها القيام بواجباتها ومسؤولياتها ان لجهة دعم الموارد في مجالات متعددة ام لجهة تشجيع الزراعات البديلة مع المسوحات للاراضي الزراعية وما يمكن ان تعطي من انتاج متنوع في مختلف المناطق اللبنانية.

وايضا كان لابد من مناقشة السياسة العامة لوزارة الزراعة، وهي سياسة سنعمل على مناقشتها ودراستها في الاسبوعين المقبلين على امل ان يكون هناك حل لمشكلة تصدير المنتجات الزراعية وبالوقت نفسه اعطاء الدعم لهم لحل هذه الحاجة".