2018 | 12:32 حزيران 25 الإثنين
الحريري: دول كثيرة أبدت استعدادها للدعم ودول كثيرة تدعم بشكل مستمرّ تطوير التعليم المهني والتقني في لبنان | ابي خليل: وافق البنك الدولي على تمويل اضافي بقيمة 90 مليون دولار لاستكمال مشروع جر مياه الاولي الى بيروت | الحريري: من غير المقبول النظر بطريقة سلبية الى التعليم التقني والمهني وهو تعليم اساسي لتطوير الاقتصاد وزيادة اليد العاملة المتخصصة | قائد الجيش العماد جوزاف عون غادر إلى الولايات المتحدة الأميركية في زيارة رسمية تستمر لعدة أيام يلتقي خلالها عدداً من المسؤولين العسكريين والمدنيين | مرشح المعارضة الرئيسي في تركيا محرم إنجه يقبل بنتيجة الانتخابات ويدعو إردوغان أن يكون رئيسا للجميع | مريضة بحاجة ماسة إلى دم من فئة B+ في مستشفى المعونات في جبيل للتبرع يرجى الاتصال على الرقم: 03328241 | هزة بقوة 5.5 درجات قبالة السواحل الجنوبية لليونان | إطلاق الإطار الاستراتيجي الوطني للتعليم والتدريب المهني والتقني في لبنان في السراي الحكومي | بو عاصي: موازنة وزارة الشؤون الاجتماعية غير قادرة على تغطية كل احتياجات الناس | رئيس اللجنة العليا للانتخابات التركية: انتهينا من فرز 99.91 بالمئة من الأصوات في الانتخابات الرئاسية حتى الآن | الرئيس عون: أثني على اختيار الطلاب للتوجه المهني وأشجعهم عليه لما له من دور هام في بناء الوطن وفي تطور العديد من قطاعات الإنتاج | حركة المرور كثيفة من الضبية باتجاه جل الديب |

هشام جارودي رئيساً مؤقتاً للجمعية العالمية لخريجي الـ AUB

مجتمع مدني وثقافة - الخميس 02 تشرين الثاني 2017 - 13:07 -

أعلن رئيس الجامعة الأميركية في بيروت (AUB) الدكتور فضلو خوري في رسالة إلى خريجي الجامعة عن تعيين عضو مجلس أمناء الجامعة السيد هشام جارودي رئيساً مؤقتاً للجمعية العالمية لخريجي الجامعة الأميركية في بيروت. (WAAAUB)

وجاء في الرسالة: "كما تعلمون، لقد بدأ مجلس أمناء الجامعة الأميركية في بيروت، مع إدارة الجامعة، وقيادة خريجيها، مداولات حول رؤيةٍ وهيكليّة حوكمةٍ جديدتين للجمعية العالمية لخريجي الجامعة الأميركية في بيروت. وفيما نواصل العمل للمرحلة الانتقالية، يسرني أن أعلن لكم عن تعيين عضو مجلس أمناء الجامعة الخرّيج هشام جارودي رئيساً مؤقتاً للجمعية."

أضاف: "لقد خَدَمَ السيد جارودي في مجلس أمناء الجامعة الأميركية في بيروت منذ العام 2015، بعد انتخابه إليه من قبل عموم الخرّيجين. والسيد جارودي تخرّج من الجامعة مع بكالوريوس في الهندسة المعمارية في العام 1966 وأسّس شركة استشارات عقارية وهندسية في لبنان، بالإضافة إلى مؤسسة عزت جارودي ومؤسسة تراث بيروت. وهو يشغل منصب رئيس النادي الرياضي في بيروت منذ العام 1990، كما أنه معروف جيداً بجهوده في الخدمة الإجتماعية والمسؤولية المدنية."
تابع: "إن للسيد جارودي دور مهم في قيادة جمعية خريجي الجامعة الأميركية في بيروت في هذه المرحلة الانتقالية. وهو أكثر من كفؤ لهذه المهمة، لكونه ابناً باراً ووفياً للجامعة الأميركية في بيروت. وكما أُعلن سابقاً، وبالتشاور مع مجلس الجمعية العالمية لخريجي الجامعة، تقرّر أن لا تُجرى انتخابات الخريجين قبل أن تكون الهيكلية الجديدة لجمعيتنا للخريجين قد وُضعت. وتواصل فروع الجمعية حول العالم العمل بشكل وثيق مع الإدارة ومع مكتب علاقات الخرّيجين في الجامعة الأميركية في بيروت."

وختم خوري رسالته طالباً الترحيب بحرارة بعضو مجلس أمناء الجامعة هشام جارودي، وبشكره على قبوله القيام بهذا الدور، ولإخلاصه للجامعة ولقضاياها، فيما نبدأ في التعامل مع العديد من التحديات والفرص الهامة للسنوات القادمة.