2018 | 17:33 أيلول 24 الإثنين
لودريان: باريس تطالب بعقوبات على من يعرقلون العملية السياسية في ليبيا | التحالف بقيادة السعودية يعلن عزمه فتح ممرات إنسانية آمنة بين الحديدة وصنعاء | المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك: الأمم المتحدة تعمل على إنهاء معاناة المدنيين في كل من اليمن وسوريا | خامنئي: إيران ستعاقب بشدة من يقفون وراء هجوم العرض العسكري في الأهواز | الرئيس عون في حديث الى "لو فيغارو": ننتظر من فرنسا واوروبا دعم العودة التدريجية والآمنة للنازحين السوريين والمساهمة في الاونروا ومشاريع "سيدر" | رفع الجلسة التشريعية حتى السادسة مساء | كنعان: نحن امام مشاريع عدة بحاجة لتمويل ومن بينها البطاقة الصحية التي تبحث في لجنة المال لذلك يجب البحث في كيفية تكبير الاقتصاد وزيادة الاستثمارات | رئيس مجلس الأمن القومي الإيراني: ترامب يستغل العقوبات الأميركية كأداة لثأر شخصي ضد دول أخرى وإيران بحاجة إلى حوار بناء لتفادي التوترات مع جيرانها | قوة أمنية مجهولة تقتحم مقر صحيفة "المصريون" وتحتجز جميع العاملين والمحررين وتستولي على أجهزة وملفات | الهيئة الوطنية لادارة النفايات الصلبة أصبحت مرتبطة بوزير البيئة وليس برئاسة مجلس الوزراء بعدما تم تعديل المادة 13 من القانون | مجلس النواب يقر البند المتعلق بتشكيل الهيئة الوطنية لادارة النفايات الصلبة | البابا فرنسيس: لنسمح للروح القدس بأن يُلبسنا أسلحة الحوار والتفهُّم والبحث عن الاحترام المتبادل والأخوّة! |

بالفيديو: مذيعة سعودية حلقت شعرها على الهوا... لهذا السبب!

متفرقات - الأربعاء 01 تشرين الثاني 2017 - 14:37 -

أقدمت المذيعة السعودية أميمة التميمي على "حلق شعرها" على الهواء مباشرة، أثناء تقديمهابرنامج "سيدتي" على قناة خليجية، مساء أمس.

وأكدت المذيعة أنها فعلت ذلك في إطار مكافحة سرطان الثدي، مؤكدة أنها تكلمت كثيراً عن مرض سرطان الثدي، دون إنصات، ما دفعها للقيام بهذا السلوك غير المسبوق.

وأشاد رواد مواقع التواصل الاجتماعي بتصرف أميمة، مؤكدين أنها تحس بآلام المرضى لأنها كانت واحدة منهم يوما وقت إصابتها بسرطان الثدى، فلهذا لم يكن تصرفها مشهدا تمثيليا، ولا استعطافا لمشاعر المشاهدين.

وكانت أميمة التميمي قد أصيبت قبل ست سنوات بسرطان الثدي؛ حيث كانت تحرص على إجراء الفحص الذاتي للثدي بانتظام ،فلاحظت وجود كتلة كبيرة، خضعت بعدها لفحوصات عديدة ودقيقة وكانت النتيجة فيه أنها مصابة، فيما بدأت ملاحظة صعوبة فهم حقيقة مشاعر وأحاسيس مريضة سرطان الثدي إلا المصابات بنفس العلّة، ولذلك انخرطت في تكتلات تطوعية من أجل العمل على تغيير نظرة المجتمع للمرأة المصابة بالورم السرطاني وتقديم الدعم النفسي الذي افتقد في الكثير من الأوساط الأسرية والطبية.