2018 | 23:11 نيسان 20 الجمعة
مسؤول أميركي: ترامب وماكرون سيناقشان الاتفاق النووي مع إيران خلال لقائهما الأسبوع المقبل في البيت الأبيض | لافروف: العسكريون الروس يعثرون على أسطوانات كلور في الغوطة الشرقية | منسق الأمم المتحدة للسلام في الشرق الأوسط: إطلاق النار على الأطفال في غزة أمر مخز ويجب فتح تحقيق في الأمر | سركيس سركيس للـ"ام تي في": من الممكن إنشاء معمل فرز مكان مكب النفايات في برج حمود ليصبح منتجا وصالح للاستفادة منه | سركيس سركيس للـ"ام تي في": بيّنت الاستطلاعات أن لائحة تضمني والمر لا تستطيع تأمين سوى حاصل واحد لذا فضلت الانسحاب منها | الوكالة الوطنية: إصابة سارة. م في حادث سير عند دوار القناية في صيدا بين سيارة وباص لنقل الركاب وتم نقلها إلى مركز لبيب الطبي للمعالجة | صحناوي للـ"او تي في": ساحة ساسين لنا قبل ان تكون لغيرنا وباقي التفاصيل اتحدث عنها غدا في المؤتمر الصحفي | ابو فاعور لـ"الجديد": نريد افضل العلاقات بين الرئيس عون والحريري لكن على العهد اعادة النظر بخطته السياسة | كنعان للـ"او تي في": انا مع المواجهة الديمقراطية بالحقائق والملفات ولوقف الاستفزاز | وزير الخارجية الفرنسي: روسيا تعرقل دخول مفتشي منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى موقع الهجوم المزعوم في دوما | سليم الصايغ للـ"ام تي في": ما حصل هو للتغطية على انتصار الغاء المادة 49 وهناك ارداة لتطويع المعارضة اضافة الى امور اخرى | قطع الطريق امام سراي طرابلس بالاتجاهين من قبل اهالي الموقوفين الاسلاميين |

مؤسسة "المسجد الليبرالي": على المسلمين الاقتداء بحركة الإصلاح الديني للوتر

أخبار إقليمية ودولية - الأربعاء 01 تشرين الثاني 2017 - 11:32 -

بمناسبة احتفال ألمانيا بمرور 500 سنة على بدء حركة الإصلاح بقيادة مارتن لوتر، رأت مؤسسة "المسجد الليبرالي" في برلين، في هذه الحركة نموذجا على المسلمين الاقتداء به، مشيرة إلى وجود الملايين في دول إسلامية يحلمون بالإصلاح.قالت المحامية والناشطة في مجال حقوق المرأة، سيران أطيش، إن حركة الإصلاح التي قادها مارتن لوتر قبل نحو 500 عام، ينبغي أن تكون قدوة للمسلمين أيضا. وأعربت أطيش، مؤسسة ما عرف بـ"المسجد الليبرالي" في برلين، عن أملها في ألا يحتاج المسلمون لـ 500 عام من أجل القيام بالإصلاحات الضرورية. جاءت التصريحات بمناسبة احتفال ألمانيا بمرور 500 سنة على بدء حركة الإصلاح التي قادها مارتن لوتر.

وأشارت أطيش إلى أنها ترى ملايين المسلمين في الكثير من الدول الإسلامية، ممن يحلموا بالإصلاح وتحقيق التعايش بشكل أفضل بين الرجل والمرأة مؤكدة أن "الرفض والعنف الذي نقابله جراء ذلك، لا يجب أن يشعرنا بالخوف ولا يوقفنا".

يذكر أن أطيش أسست خلال العام الجاري مسجدا في برلين عرف بـ"المسجد الليبرالي" والذي يمكن فيه للرجال والنساء الصلاة جنبا إلى جنب ويمكن للمرأة أن تتولى فيه الإمامة. وأثارت هذه الفكرة الكثير من الجدل والانتقادات بحق المحامية التي تتحرك في حماية الشرطة في الوقت الراهن. وتعمل أطيش كمحامية منذ عام 1997 كما نشطت خلال دراستها الجامعية في إحدى المؤسسات المعنية بمساعدة النساء القادمات من تركيا. واضطرت أطيش لإغلاق مكتب المحاماة الخاص بها في عام 2006 بعد العديد من التهديدات بالقتل.

ا.ف/ ح.ز (كيه.إن.إيه)