2018 | 12:50 حزيران 23 السبت
النائب سليم خوري خلال ندوة زراعية في لبعا: لن نرضى بعد اليوم ان ترمى محاصيلنا بسبب غياب التصريف من دون ان تكترث الدولة لمعاناتنا | حسن خليل من بعبدا: وضعت الرئيس عون في صورة التقارير الدولية عن الوضعين النقدي والمالي وتصنيف لبنان والتي عكست استقرارا عاما رغم الصعوبات | حسن خليل من بعبدا: اكدت لفخامة الرئيس تأييدنا لموقفه في موضوع النازحين السوريين وفق ما عبّر عن ذلك دولة الرئيس نبيه بري | السفير البابوي الجديد في لبنان يلتقي الراعي في بكركي | عناصر فرق الانقاذ البحري في الدفاع المدني تعثر على جثة الفتى السوري (13 عاماً) الذي غرق أمس عند السنسول البحري في جبيل | بري يلتقي العريضي وابو فاعور في عين التينة | النائب ماريو عون لـ"لبنان الحر": لا مشكلة مع التقدمي الإشتراكي ونحن منفحتون على الجميع وخصوصا على التقدمي الإشتراكي ولكن بقدر انفتاحهم هم أيضا | الجزيرة: إصابة شاب فلسطيني برصاص القوات الاسرائيلية على المدخل الشرقي لبيت لحم | وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيتي: مستقبل الاتحاد الأوروبي معرض للخطر وخلال سنة سيتضح ما إذا ستبقى هناك أوروبا الموحدة | مسؤول عسكري في دونيتسك: مقتل 3 جنود أوكرانيين خلال صد هجوم شنه الجيش الأوكراني على مواقع لقوات جمهورية دونيتسك الليلة الماضية | الشرطة الكمبودية: ضبط 33 امرأة كمبودية حوامل بالإنابة من زبائن صينيين وذلك خلال حملة طالت مجموعة من المتورطين وفي مقدمتهم بائعات الأرحام | "الأناضول": توقيف سيدتين ورجل على خلفية التفجير في إثيوبيا |

معا لمكافحة المخدرات دورة تدريبية لقوى الأمن وجمعية عدل ورحمة

مجتمع مدني وثقافة - الثلاثاء 31 تشرين الأول 2017 - 20:32 -

نظمت جمعية عدل ورحمة دورة تدريبية لعناصر مكتب مكافحة المخدرات التابع لقوى الامن الداخلي في زحلة، في حضور فريق عمل متخصص من الجمعية.

افتتح اللقاء رئيس الجمعية الاب نجيب بعقليني بالتعريف عن الجمعية واهدافها، ورؤيتها واستراتيجيتها، وسعيها للدفاع عن حقوق الانسان، ولا سيما السجين والمهمش ومستخدمي المخدرات، عارضا ل"برنامج الجمعية، المختص بالعلاج البديل للمدمنين ولمستخدمي المخدرات، وطلب التعاون مع مكتب مكافحة المخدرات، لاعادة تأهيل المدمنين، وارشادهم الى مكتب الجمعية في منطقة ابلح الذي تم افتتاحه الاسبوع المنصرم من أجل انخراطهم مجددا في المجتمع.

تناولت منسقة برنامج الحد من المخاطر والمسؤولة عن القسم النفسي في الجمعية جوانا عماد المواد المستخدمة من قبل المدمنين، ومستخدمي المخدرات، شارحة "الطرق والاساليب، التي يستعملها الاشخاص". وشددت على اثار وعوارض المخدرات على حياة الانسان.

كما ركزت عماد على اهمية وفاعلية العلاج بالبدائل، التي تعتمدها الجمعية. وشرحت لعناصر المكتب، أهمية التعاطي مع المستخدمين للمخدرات، بالطرق العلمية والنفسية، لم لها دور في مكافحة المخدرات ومعالجة المدمنين.

تحدثت الدكتورة نيكول حداد عن أنواع المخدرات، التي تؤثر على صحة الانسان ونفسيته، وحياته اليومية. وحددت الفرق بين الاستهلاك العادي والاستهلاك المضر.

وعرضت المسؤولة عن القسم القانوني في الجمعية لينا العيا شمعون بعض فقرات من قانون مكافحة المخدرات. وذكرت باللجان المختصة، التي تساعد المستخدمين، على طلب العلاج والمتابعة، قبل الملاحقة القانونية، لافتة الى ان "المستخدم للمخدرات يستحق العلاج والتابعة قبل الملاحقة".

بعد العرض جرى نقاش حول بعض الاسئلة والطروحات. كما تم عرض الخدمات التي يقدمها مركز الجمعية في البقاع (ابلح)، داعين كل المستخدمين، للاستفادة من المرافقه، والمتابعة الصحية، والنفسية والاجتماعية، وحتى القانونية.