2018 | 21:19 كانون الأول 13 الخميس
الخارجية الأميركية: رغم المخاوف من نشاط روسيا المزعزع للإستقرار فإن أميركا تسعى لتسهيل تبادل المعلومات لحماية شعبها ضد الهجمات الإرهابية | "الأناضول": الجيش التركي يدمر ملاجئ وأنفاق ومستودعات لـ"حزب العمال الكردستاني" في عملية جوية على مواقع المنظمة بمنطقة سنجار شمالي العراق | السيناتور الجمهوري بوب كوركر يقدم مشروع قرار لمجلس الشيوخ يحمل #ولي_العهد السعودي مسؤولية قتل خاشقجي | مستوطنون يتجمعون شرق رام الله ويطالبون بإعدام الرئيس محمود عباس | عدد من الديموقراطيين والجمهوريين يدعمون مشروع القرار الذي يدعو أيضا إلى حل سلمي للأزمة في اليمن | فرزلي للـ"أم تي في": لا أحد يريد كسر الرئيس الحريري إطلاقا وهذا الكلام مضر ولا يحقق المصلحة العليا للبلاد | معلومات الـ"ال بي سي": القضاء أقفل فروع الجامعات التي حصل فيها التزوير في الشهادات ووزارة التربية لم تحرك ساكنا حتى اللحظة | فرزلي للـ"أم تي في": هل المطلوب أن يقول السنة المستقلون أنهم ليسوا موجودين ولا يريدون أن يتمثلوا؟ | الاتحاد الأوروبي يجدد العقوبات الاقتصادية على روسيا | "ال بي سي": مراوحة في الاجواء غير المتفائلة والعقدة ما زالت عدم توزير سنة 8 آذار والتطور الوحيد في هذا الملف انتظار الرئيس عون عودة الحريري لجوجلة الافكار | مصادر مطلعة لـ"المنار": نقاشات الحريري- باسيل لحظت التواصل مع النواب السنّة الستة وإن لم يكن بموعد مباشر بين الحريري واللقاء التشاوري | مصادر مطلعة لـ"المنار": ما توصل اليه الحريري وباسيل هو بمثابة انطلاقة جديدة قد تعرف نتائجها خلال اليومين المقبلين فإما تبشّر بولادة حكومية قبل الميلاد أو تفشل كمساعي الاشهر الماضية |

حفل تخريج طلاب جامعة الكفاءات

مجتمع مدني وثقافة - الثلاثاء 31 تشرين الأول 2017 - 16:33 -

رعى معالي وزير التربية والتعليم العالي الأستاذ مروان حمادة، ممثلآ بمستشاره الدكتور محسن جابر حفل تخريج طلاب جامعة الكفاءات AKU في حرم الجامعة في عين سعادة.

 القى رئيس الجامعة البروفسور فتحي عويضة كلمة بالمناسبة ورد فيها: "إن جامعة الكفاءات بأقساطها المدعومة حالياً والتي هي بمتناول الجميع وبنوعية برامجها التعليمية التي تعتمد أرفع المعايير الاكاديمية. وبكفاءة اساتذتها وإدارييها أخذت موقعها في خريطة الجامعات اللبنانية واصبحت حاجة وضرورة في مجتمعنا اللبناني".

من ثمٌ تكلمت نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية الدكتورة ديما دو كليرك متوجٌهةً الى المتخرجين مرحبة" بهم في عائلة الكفاءات الكبيرة كسفراء جدد للجامعة في لبنان والعالم, طالبة منهم عدم الخضوع مهما كانت العوائق التي سوف يصادفونها في مسيرتهم وألا ينسوا بلدهم وأن يعملوا دائماً لنهضته. وختمت كلمتها متمنيةً لهم كل النجاح في مسيرتهم المهنية وفي حياتهم.

أما الدكتور محسن جابر فهنٌأ الطلاب المتخرٌجين وشكر الهيئة الإدارية للجامعة والجهاز الأكاديمي ومما ورد في كلمته: "إن الجامعة التي تجمعنا اليوم مؤسسة جامعيةُ وليست وحدات للتعلم والتعليم فقط إنها حاضنة وطنية واسعة تجمع أبناء الوطن وتوحدهم تحت راية العلم والمعرفة والحقيقة. أنها تجمع وتعلّم وتنمي القدرات الشبابية أي أنها محورُ الحوار الراقي بين أهلها ومع الوطن والمحيط. أنها تجمع الأجيال الفتية على اختلاف ثقافاتهم ومستوياتهم العلمية واختلاف مناطِقهم وانتماءاتهم كما تلعب دور التواصل الفعال بينهم بشكل متكامل غير متنافر ومتباعد وهي بالتالي تؤهلهم علمياً وثقافياً وتعدّهم للعمل في القطاعات المنتجة"

تبع هذه الكلمات كلمة المتخرٌجين اللذين قدٌموا حفل التخرج لروح الأب المؤسس للكفاءات الراحل نديم حبيب شويري. وشكروا الجامعة رئيسا" ، عمداء وأساتذة وأهاليهم.

بعد تسليم الشهادات توجٌه الجميع إلى مطعم مجمٌع الكفاءات للإحتفال بالمناسبة.