Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مقالات مختارة
إيران توحّد صفوف الكونغرس
جويس كرم

عامٌ تقريباً مضى على فوز دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية الأميركية في الثامن من تشرين الثاني (نوفمبر) الفائت، فشل خلاله الرئيس الجديد في انتشال إنجاز تشريعي أساسي من الكونغرس. فخطط استبدال الضمان الصحي من عهد أوباما انهارت بالكامل، وتمويل الجدار مع المكسيك فشل أيضاً، أما مشاريع إصلاح الهجرة للأطفال القاصرين وخطط الإصلاح الضريبي فمصيرها معلقٌ بالهواء وسط انقسامات اليمين ورفض الديموقراطيين.
نذير الشؤم التشريعي الذي يلاحق ترامب كسرته إيران منذ أيام حيث فعلت ما لم تتمكن صحة المواطنين الأميركيين وأحوالهم الضريبية من فعله، أي توحيد الديموقراطيين والجمهوريين في الكونغرس حول تشريعات ضدها ستصبح قوانين قريباً.

هذه التشريعات جاءت على شكل أربعة قوانين لمعاقبة إيران وحزب الله وجميعها نال موافقة ساحقة في مجلس النواب مِن دون صوت واحد معارض أو على الأقل متحفظ عليها.
الديموقراطيون والجمهوريون والبيت الأبيض وحدتهم إيران بتوافق كامل اليوم حول ضرورة ممارسة الضغوط عليها في برنامج الصواريخ الباليستية ودعم حزب الله وتصرفها الإقليمي، بالتالي طَي صفحة باراك أوباما ومعادلة التقارب من طهران أو تفادي مواجهتها. فالعقوبات التي أقرها مجلس النواب بإجماع كامل ضد إيران وحزب الله، وسيمررها مجلس الشيوخ قبل توقيع ترامب، نصها ليس بالجديد. تحضير بعضها بدأ منذ أعوام، وعدم التصويت عليها كان بطلب مباشر من أوباما لتفادي إغضاب النظام الإيراني أو إفشال المفاوضات النووية.

اليوم يمكن القول إن إيران أهدرت فرصة قد لا تتكرر مع باراك أوباما، وأن البوصلة الأميركية عادت إلى الوسط في رسم السياسة حيال طهران في شكل يتخطى استراتيجية ترامب ويبدو مترسخاً داخل الحزبين.
إيران أهدرت فرصتها مع أوباما حين قرأت في انفتاحه عليها مبرراً لتوسعها الإقليمي، وبدل تعديل تصرفها لتصبح لاعباً دولياً طبيعياً اختارت التوغل أكثر في وحول النزاعات الإقليمية من سورية إلى العراق إلى اليمن وصولاً إلى أفغانستان حيث زاد الحرس الثوري الإيراني دعمه لحركة طالبان بحسب وزير الدفاع الأميركي جايمس ماتيس. من هنا سقط رهان أوباما على أن الاتفاق النووي سيعدل نهج طهران، وكان للحرس الثوري الإيراني الكلمة الأخيرة أمام اعتدال حسن روحاني وجواد ظريف.

بعد أوباما، كان لا بد لأي رئيس أميركي أن يغير النهج حيال إيران وبسبب تضارب التوسع الإيراني إقليمياً مباشرة مع المصالح الأميركية. وهيلاري كلينتون قبل دونالد ترامب كانت تعد استراتيجية مزدوجة لاحتواء كل مِن روسيا وإيران، وتتبناها المؤسسات الحزبية اليوم.
طوال ثماني سنوات أعطى أوباما طهران فرصة الانفتاح وإبراز وجهها الحضاري إقليمياً وأميركياً ودولياً بدل نهج أزمات الرهائن واستهداف السفارات المرادفة بذاكرة الأميركيين لإيران. واختارت القيادة الإيرانية الحرس الثوري وطموحه الإمبريالية فوق أي مقاربة تغير هذا النهج.

وعليه فإن عقوبات الكونغرس ليست بالمفاجئة وإن كان أثرها سيبقى محدوداً وكون لا حزب الله ولا البرنامج الباليستي الإيراني يعتمدان على مصادر تمويل تقليدية. ويقول ديبلوماسي متابع لنشاطات الكونغرس أن عقوبات الأسبوع الفائت هي بداية «سوق عكاظ» للإجراءات المتشددة حيال طهران والتي تهدف إلى الاحتواء وليس إلى المواجهة.
ويقول مصدر مطلع أن النائب أد رويس الذي صاغ العقوبات ضد حزب الله أخبر مجموعة مِن المصرفيين اللبنانيين منذ أسبوعين بأن «يُعدوا لما هو أسوأ» ولحشر حزب الله وجهات وأفراد تموله. والهدف اليوم هو الضغط على الحرس الثوري الإيراني وفرض تغيير في تصرف إيران إقليمياً ولمحاولة إنجاح ترامب حيث فشل نهج أوباما.

هذا الهدف وحتى الساعة يلاقي تأييداً واسعاً من الكونغرس للضغط على إيران من دون تفكيك الاتفاق النووي، وقد لا تتضح نتائجه قبل نهاية ولاية ترامب (2020) وبناء على المنافسة الداخلية في إيران بين الحرس الثوري والمعتدلين.

ق، . .

مقالات مختارة

23-11-2017 07:00 - لبنان... الاتجاه المعاكس 23-11-2017 06:59 - مرحلة الصواريخ الباليستية والميليشيات 23-11-2017 06:53 - من يملأ الفراغ في سوريا؟ 23-11-2017 06:52 - الصراع الروسي - الأميركي يمدّد للصراع السوري 23-11-2017 06:51 - عقد ترافق خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي 22-11-2017 07:05 - صديقي بيار 22-11-2017 07:04 - إستقلال إقتصادي 22-11-2017 07:02 - جيشنا وقلبه... والإستقلال الثالث 22-11-2017 07:00 - مروان صبّاغ... "بطل" تُروى قصّته في الإستقلال 22-11-2017 06:57 - غداً موعد مزدوج للتصعيد... "طارت" السنة الدراسية؟
22-11-2017 06:54 - "حزب الله" أحضَر للحريري مفاتيح التسوية! 22-11-2017 06:51 - رؤيا 2030... تحديات بحجم الطموحات 22-11-2017 06:48 - بيت الوسط يستعد للقاء الأوفياء.. وأهالي بيروت ثابتون "على العهد والوعد" 22-11-2017 06:47 - "74 استقلال... وبيبقى البلد" 22-11-2017 06:44 - طاقة الرياح في عكار: 3 شركات ستنتج نحو 200 ميغاواط 22-11-2017 06:24 - الذكرى الرابعة والسبعون لاستقلال الجمهورية اللبنانية 21-11-2017 06:34 - قلق في "عين الحلوة" من عودة الإغتيالات 21-11-2017 06:32 - لا بديلَ عند الرياض للحريري زعيماً لسُنَّة لبنان 21-11-2017 06:29 - حزب الله بدأ من القصيْر... ماذا بعد البوكمال؟ 21-11-2017 06:29 - قرار دولي بـ"تحييد مُتَدرِّج للبنان"... كيف سيترجَم؟ 21-11-2017 06:26 - الحريري عائد لقيادة "معارضة جديدة" 21-11-2017 06:20 - هل ينجح الضغط في التمهيد لتسوية حول سلاح "حزب الله"؟ 21-11-2017 06:16 - بيار الجميل... شهادة على طريق الحرية 21-11-2017 06:15 - "عين الحلوة" يحبط محاولات توتير... لاستدراجه إلى تفجير 21-11-2017 06:11 - مصالح لبنان واللبنانيين تعلو على أي مصلحة واعتبار 21-11-2017 06:09 - حماية لبنان واستقراره أولوية فرنسية 21-11-2017 06:02 - أبعد من استقالة... إنّه مصير لبنان 20-11-2017 06:55 - سعد رفيق الحريري بين سندان الداخل ومطرقة الخارج 20-11-2017 06:54 - عون طرَح تقريب الإنتخابات إذا فشل التأليف 20-11-2017 06:53 - مِن باب فاطِمَة إلى بابِ المَندَب 20-11-2017 06:50 - ازمة الحريري حسنت واقعه الشعبي في طرابلس والشمال 20-11-2017 06:49 - عناوين الخطة السعودية لضرب لبنان 20-11-2017 06:49 - شرط السعودية للحريري كي يستعيد مكانته: حرب ضدّ حزب الله 20-11-2017 06:48 - سيناريوهات للخروج من المأزق الحكومي واستقرار لبنان خط أحمر 20-11-2017 06:48 - فك أسر الحريري لا يعني نهاية الأزمة 20-11-2017 06:37 - أيّ مستقبل لـ"الطائف" والنظام؟ 20-11-2017 06:34 - الحريري يتَّكل على عون... وعون يتَّكل على "الحزب"! 20-11-2017 06:32 - إرتباكٌ يضرب التحالفات 20-11-2017 06:29 - حرّاس العدالة إقترعوا... إندريه الشدياق نقيباً للمحامين 20-11-2017 06:27 - إشارات تواكب التصعيد: الوضع النقدي أولاً... ولكن 20-11-2017 06:23 - إغتيال جديد في "عين الحلوة"... وعلامات إستفهام حول قوة الإرهابيين 20-11-2017 06:20 - ناطرينك... بفارغ الشوق 20-11-2017 06:19 - في المرحلة الآتية... 20-11-2017 06:18 - تصفية محمود حجير تستنفر "عين الحلوة"... ضد القتل 20-11-2017 06:15 - "الشراكة" تفرمل مجدداً بانتظار تبدد المشهد الضبابي 20-11-2017 06:11 - لبنان... عينا على "ديبلوماسية الهاتف" لـ"الإليزيه" وعينا على "اختبار القاهرة" 20-11-2017 05:57 - عن شروط الاستقرار في لبنان 19-11-2017 07:29 - إرهاب الدولة وإرهاب أعدائها 19-11-2017 07:05 - وجهاً لوجه مع القرارات المصيريّة 19-11-2017 06:53 - لاجىء سياسي في باريس؟
الطقس