2018 | 04:16 أيلول 21 الجمعة
الخارجية الأميركية: سنحمل النظام الإيراني المسؤولية عن أي هجمات على منشآتنا في العراق | وصول رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع الى دارة النائب زياد حواط الذي يقيم عشاء على شرف شخصيات سياسية ورسمية | الخارجية الأميركية: على السلطة الفلسطينية وقف توفير الأموال لعائلات الإرهابيين والأسرى | الأعضاء الأوروبيون في مجلس الأمن: نرفض الإجراءات الإسرائيلية غير القانونية في الخان الأحمر | البيت الأبيض: ترامب سيعقد لقاءات ثنائية مع قادة مصر وإسرائيل وكوريا الجنوبية واليابان وفرنسا وبريطانيا على هامش اجتماعات الأمم المتحدة | وسائل اعلام إسرائيلية: السيد نصر الله تحدث بشكل واضح وبسيط وحماسي وفق أسلوبه عن ما يجب علينا جميعا ان نعرفه | وسائل اعلام إسرائيلية: بالرغم من الهجمات الإسرائيلية الدقيقة لاتزال الصواريخ تتسرب الى داخل لبنان | "الوكالة الوطنية": طائرات إسرائيلية ألقت قنابل مضيئة فوق البحر جنوب مدينة صور | "الاناضول": مجلس الأمن القومي التركي يؤكد أهمية الاتفاق المبرم مع روسيا المتعلق بوقف الهجمات على "منطقة خفض التوتر" بإدلب السورية | واشنطن تضيف 33 مسؤولا عسكريا روسيا إلى قائمة العقوبات وتفرض عقوبات على هيئة عسكرية صينية لشرائها مقاتلات سوخوي روسية ومنظومة الدفاع إس 400 | كهرباء لبنان تطالب الرئيس عون بالتدخل لتأمين اعتمادات لشراء المزيد من الفيول والغاز أويل لتغطية النقص حتى آخر السنة جراء ارتفاع أسعار النفط | غوتيريس: من الضروري للغاية تفادي أي حرب بين حزب الله وإسرائيل وإن حصلت هذه الحرب ستكون أكثر دمارا بكثير من السابقة |

كندا تعلق مؤقتاً المساعدات العسكرية لبغداد بسبب التوتر مع أربيل

أخبار إقليمية ودولية - السبت 28 تشرين الأول 2017 - 15:17 -

إثر اندلاع التوتر بين الحكومة العراقية وقيادة إقليم كردستان بسبب الاستفتاء المثير للجدل ودخول القوات العراقية المناطق المتنازع عليها بين بغداد وأربيل، علقت كندا مساعداتها العسكرية مؤقتا للعراق، بحسب وزارة الدفاع الكندية.علقت كندا مساعداتها العسكرية مؤقتا للعراق، وأعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الكندية دان لو بوتيلييه أن العسكريين الكنديين سيستأنفون مساعدتهم "بمجرد أن تتضح الأمور حول العلاقات بين قوات الأمن العراقية" وأيضا حول "الأولويات الرئيسية والمهمات التي يجب تأديتها" في اطار مكافحة تنظيم "الدولة الإسلامية".

 

وكانت الحكومة العراقية علقت قبلها خلال النهار عملياتها ضد القوات الكردية على أمل التوصل إلى حل عبر التفاوض في الأزمة المستمرة منذ تنظيم استفتاء مثير للجدل حول الاستقلال في إقليم كردستان العراق الذي يتمتع بحكم ذاتي.

 

وأشارت كندا العضو في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" إلى ضرورة تكريس الجهود من اجل تعزيز "المكاسب الحديثة" التي تم تحقيقها ضد التنظيم الجهادي. وذكر لو بوتيلييه بأن "قوات الأمن العراقية وكل دول التحالف حققت تقدما كبيرا في الأشهر الأخيرة وباتت تسيطر على القسم الأكبر من أراضيها".

 

وأضاف أنه ورغم هذا التقدم، "إلا أن مكافحة تنظيم "الدولة الاسلامية" والتطرف العنيف لا يزال أمامها طريق طويل"، لأن مقاتلي التنظيم "لا يزال لديهم مواقع في العراق".

 

وتابع أن "الوضع لا يزال قابلا للتغير على الأرض ولا بد من الوقت لتعزيز المكاسب الحديثة وتحرير كل الأراضي التي يسيطر عليها تنظيم "الدولة الإسلامية" والتركيز أكثر على التحديات التي يطرحها الاستقرار".

 

وفي انتظار أن تتوصل بغداد إلى حل مع المقاتلين الأكراد، فإن القوات الكندية علقت مهمتهم التدريبية لمساعدة القوات المسلحة العراقية في الشمال.

 

وكانت كندا زادت في شباط/ فبراير 2016 عديد قوتها الخاصة ثلاثة أضعاف حتى بلغ 210 عنصرا. وأوضحت وزارة الدفاع أن هذا التعليق المؤقت ليس إعادة نظر في المهمة في إطار التحالف الدولي والتي تشمل خصوصا مراقبة جوية عبر طائرتي "اورورا" الكنديتين وتعاون استخباراتي ولوجستي طبي.ح.ع.ح/ع.خ(أ.ف.ب/د.ب.أ)