2018 | 23:25 آب 16 الخميس
الوكالة الوطنية: توقيف اشخاص عملوا على تكبيل سيدة سورية وتعنيفها في تكريت عكار | السفارة السعودية: تمديد فتح الاجواء للحجاج اللبنانيين الى 19 الحالي وذلك في اطار تقديم التسهيلات التي تقدمها المملكة لخدمة الحجاج | المتحدث باسم لجان المقاومة في فلسطين أبو مجاهد: الفصائل الفلسطينية تواصل لقاءاتها التشاورية في القاهرة لبلورة موقف موحد ازاء المصالحة والتهدئة | جاويش أوغلو: يمكننا حل المشاكل مع الولايات المتحدة بسهولة بالغة لكن ليس مع الذهنية الحالية لواشنطن | تيار المستقبل: للامتناع عن اللجوء لأي تحرك يقطع الطرقات ويعطل مصالح المواطنين | وزير الخارجية الأميركي يعين برايان هوك مبعوثا خاصا لشؤون إيران | الخارجية الأميركية: سنعمل على حشد دعم دولي لاستراتيجيتنا الجديدة بشأن إيران ومستعدون للحوار مع طهران إذا قام النظام الإيراني بتغيير سلوكه | الخارجية الروسية: العقوبات الأميركية الأحادية الجانب غير قانونية وغير نافعة | "التحكم المروري": قطع طريق كورنيش المزرعة باتجاه البربير من قبل بعض المحتجّين وتحويل السير الى الطرقات الفرعية المجاورة | إيطاليا: انفجار عبوة ناسفة محلية الصنع أمام مكتب لحركة "رابطة الشمال" اليمينية وتفكيك ثانية قبل انفجارها شمالي البلاد | "التحكم المروري": تعطل شاحنة على اوتوستراد صربا المسلك الشرقي وحركة المرور كثيفة في المحلة | قناة اسرائيلية: لقاء سري بين وزير الدفاع الإسرائيلي ومبعوث قطري في قبرص لبحث الترتيبات في قطاع غزة |

رئيس الوزراء الكندي: نأمل ان تسير التطورات في اسبانيا بعيدا من العنف

أخبار إقليمية ودولية - السبت 28 تشرين الأول 2017 - 11:56 -

رفضت كندا إعلان برلمان كاتالونيا أمس الاستقلال عن اسبانيا من جانب واحد، ودعت إلى "الحوار بين مدريد والإقليم الانفصالي".

وقال مساعد وزير الخارجية الكندي أندرو ليسلي أمام مجلس العموم: "بحسب القواعد القانونية الدولية، هذه القرارات ينبغي اتخاذها ضمن إطار دستوري".

أضاف: "لهذا، فإن كندا تعترف بإسبانيا موحدة"، مؤكدا أن "الحوار بين اسبانيا وكاتالونيا ضمن الاطار الدستوري يبقى أفضل طريقة للمضي قدما".

ولاحقا، أعاد رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو التعبير خلال مؤتمر صحافي في كيبيك عن الموقف نفسه، آملا ان "تسير التطورات في اسبانيا بعيدا عن العنف".

في المقابل، اعتبر الحزب الديموقراطي الجديد المعارض، أن "تقرير المصير هو حق للكاتالونيين".

وقالت النائبة هيلين لافرديير المتحدثة باسم الحزب: إن "وضع كاتالونيا تحت الوصاية وإقالة رئيس الإقليم، لا يشكلان مسارا بناء، وهذا قد يزيد التوترات".