2018 | 12:09 تموز 18 الأربعاء
الوزير المشنوق التقى نظيره السعودي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف | الاسمر بعد لقائه جعجع: نطالب بتأليف الحكومة بأسرع وقت ممكن على أن تكون حكومة أكفاء خارج إطار المحاصصة والتجاذبات لتتمكن من مواكبة الوضع الإقتصادي الصعب | الطيران الحربي الاسرائيلي يحلّق في أجواء منطقة مرجعيون | مقتل ناشط إيراني شرق محافظة مقتل السليمانية العراقية | الرئيس عون استقبل مدير منظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط الدكتور احمد بن سالم المنظري وممثلة منظمة الصحة العالمية في لبنان الدكتورة ايمان الشنقيطي | التلفزيون السوري: دخول 88 حافلة وعربات إسعاف إلى بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين تنفيذا لاتفاق بإجلاء عدد من أهالي البلدتين | ارسلان: لا نتمثّل في الحكومة إلا من موقعنا الطبيعي بالحصّة الدرزية ولسنا بحاجة لبراءة ذمّة من أحد ولا شهادة من أحد حول رمزية موقعنا الدرزي | الرئيس عون استقبل وفداً من قيادة الجيش دعاه لحضور احتفال عيد الجيش وتقليد السيوف للضباط المتخرجين من الكلية الحربية | ياسين جابر للـ"المستقبل": كلام جميل السيّد جاء في سياق طموحه لزيادة شعبيته بهدف تشكيل كتلة نيابية في الإنتخابات المقبلة | احصاءات التحكم المروري: قتيل و22 جريحا في 19 حادث سير خلال الـ 24 ساعة الماضية | موسكو: رفع المسؤولية عن كييف في قضية سقوط الطائرة الماليزية فضيحة | الشرطة المغربية اعتقلت مواطنا روسيا يبحث عنه الإنتربول بتهمة التورط في الإرهاب |

"انتعاشة كبيرة" في إيرادات الجزائر

أخبار اقتصادية ومالية - السبت 28 تشرين الأول 2017 - 08:59 -

زادت إيرادات الجزائر من المحروقات 23 بالمئة إلى 24 مليار دولار حتى نهاية سبتمبر الماضي، مدفوعة بارتفاع متوسط سعر برميل النفط بـ20 بالمئة.
وتتوقع الجزائر أن تصل إيراداتها من المحروقات إلى أكثر من 31 مليار دولار بنهاية العام.

وقال وزير الطاقة الجزائري، مصطفى قيطوني، إن اجتماع أعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" في الجزائر، قد ساهم بشكل كبير في إعادة التوازن نسبيا إلى أسعار النفط في الأسواق العالمية منذ بداية 2017، وفقا لوكالة الأنباء الجزائرية.

وعزا قيطوني، السبب في ارتفاع إيرادات البلاد من صادرات المحروقات إلى ارتفاع متوسط سعر النفط الجزائري الذي بلغ حدود 51 دولارا للبرميل مع نهاية سبتمبر2017، مقابل 43 دولارا للبرميل في نفس الفترة المرجعية من 2016، مسجلا زيادة قدرها 20 بالمئة.

وفي السياق، أكد وزير الطاقة الجزائري أن الكميات المصدرة من النفط عرفت استقرارا في 2017 تنفيذا لاتفاق أوبك في تحديد الإنتاج.

كما كشف عن ارتفاع قيمة العوائد الضريبية للنفط 21 بالمئة إلى نحو 26 مليار دولار بنهاية سبتمبر 2017، مقابل 23 مليار دولار لنفس الفترة المقابلة من عام 2016.