2018 | 17:30 أيلول 24 الإثنين
لودريان: باريس تطالب بعقوبات على من يعرقلون العملية السياسية في ليبيا | التحالف بقيادة السعودية يعلن عزمه فتح ممرات إنسانية آمنة بين الحديدة وصنعاء | المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك: الأمم المتحدة تعمل على إنهاء معاناة المدنيين في كل من اليمن وسوريا | خامنئي: إيران ستعاقب بشدة من يقفون وراء هجوم العرض العسكري في الأهواز | الرئيس عون في حديث الى "لو فيغارو": ننتظر من فرنسا واوروبا دعم العودة التدريجية والآمنة للنازحين السوريين والمساهمة في الاونروا ومشاريع "سيدر" | رفع الجلسة التشريعية حتى السادسة مساء | كنعان: نحن امام مشاريع عدة بحاجة لتمويل ومن بينها البطاقة الصحية التي تبحث في لجنة المال لذلك يجب البحث في كيفية تكبير الاقتصاد وزيادة الاستثمارات | رئيس مجلس الأمن القومي الإيراني: ترامب يستغل العقوبات الأميركية كأداة لثأر شخصي ضد دول أخرى وإيران بحاجة إلى حوار بناء لتفادي التوترات مع جيرانها | قوة أمنية مجهولة تقتحم مقر صحيفة "المصريون" وتحتجز جميع العاملين والمحررين وتستولي على أجهزة وملفات | الهيئة الوطنية لادارة النفايات الصلبة أصبحت مرتبطة بوزير البيئة وليس برئاسة مجلس الوزراء بعدما تم تعديل المادة 13 من القانون | مجلس النواب يقر البند المتعلق بتشكيل الهيئة الوطنية لادارة النفايات الصلبة | البابا فرنسيس: لنسمح للروح القدس بأن يُلبسنا أسلحة الحوار والتفهُّم والبحث عن الاحترام المتبادل والأخوّة! |

احترسوا..."قاتل صامت" في البيوت

متفرقات - السبت 28 تشرين الأول 2017 - 08:26 -

حذر الأطباء البيطريون الفتيات من تربية الحيوانات الأليفة الأنثى، إذ إنها تتسبب فى أمراض مميتة، وخصوصا لدى الفتيات.
وتسبب الحيوانات الأليفة عدوى تسمى بـ"بيوميترا"، وهي عدوى خطيرة في الرحم، وإذا لم يتم علاجها تؤدي إلى الفشل الكلوي، وتسمم الدم، والجفاف، وفي بعض الحالات تسبب الموت، بحسب تقرير نشرته صحيفة "ديلي ميل".
ويوصي الأطباء البيطريون بأن يقتني الأشخاص حيوانات ذكور بدلا من الإناث، وأن تكون فى سن صغيرة لمنع خطر العدوى.

وأوضحت الصحيفة أن عدوى "بيوميترا" تحدث نتيجة الإصابة بالعدوى البكتيرية، التى تتسبب فى تراكم صديدى فى الرحم، وتتراوح الأعراض بين التقيؤ الخفيف، والتعب، ونقص نشاط للإفرازات.

وأشارت إلى أن علاج هذه العدوى تتطلب جراحة عاجلة لإزالة التقيح، وهذا الإجراء يصاحبه مخاطر شديدة، فقد ينفصل الرحم المصاب أثناء العملية، ويمكن أن يؤدي التقيح إلى مزيد من العدوى.