2018 | 08:23 نيسان 21 السبت
جنبلاط: هل اجبار النازحين السوريين على عودة عمل فردي ام نهج؟ | كنعان: رجل القضايا المستحيلة على رأس السلطة فمتّنوا عهده باقتراعكم | العلاقة بين حزب الله والتيار الوطني الحر في الانتخابات وبعدها | كسروان ـ جبيل: نفور بين قواعد الوطني الحرّ وحزب الله | فوتيل بعد حضوره مناورة حامات : Proud of you our Partners | لا مبالاة دولية.. وعجز محلي ازاء اللاجئين والنازحين | القوميون يتوهون في بلاهة التحالفات؟! | الحريري - جنبلاط: لم يعد للصُلح مطرح! | قاضٍ كبير يفضح خفايا الفساد: نعم.. طقّ شرش الحياء! | فوتيل في بيروت... ما الذي يحصل؟ | حرب: يبدو أنّ القرار هو تعطيل الانتخابات ونزاهتها | المرّ: الشعب لن يتركنا مهما فعلوا.. وسنردّ الكَيل كيلين |

"الداخلية" التونسية تعلن تفكيك خلية داعشية تضم 5 فتيات

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 27 تشرين الأول 2017 - 17:44 -

أعلنت وزارة الداخلية التونسية، في بيان لها اليوم الجمعة 27 أكتوبر/ تشرين الأول 2017، أن فرقة البحث والتفتيش بالحرس الوطني في الوزارة، تمكنت من تفكيك خلية تكفيرية تتكون من 8 عناصر، بينهم 5 فتيات، في ولاية سيدي بوزيد، وسط البلاد.

وقالت الوزارة في بيانها، إن عناصر الخلية التكفيرية اعترفت أثناء التحقيق معهم بمبايعتهم لتنظيم "داعش" الإرهابي، وعقد لقاءات تداولوا خلالها موضوعات تتعلق بنشاط التنظيم الإرهابي، وتكفير الدولة والمؤسستين الأمنية والعسكرية والدعوة إلى محاربتهما.
وأوضحت الوزارة أن عناصر الخلية اعترفوا كذلك بتواصلهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي مع عنصر إرهابي ينشط حاليا ضمن ​الجماعات الإرهابية​ ببؤر التوتر، وهو زوج إحدى عناصر الخلية"، حيث أنه "بتفتيش منازلهم تم حجز كتب ذات منحى تكفيري وورقة مكتوبة بخط اليد تشيد بتنظيم داعش الإرهابي.

ولفت بيان وزارة الداخلية التونسية إلى أنه النيابة العامة قررت اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في شأن العناصر المضبوطة، حيث تم توجيه تهمة الانتماء والتمجيد في تنظيم إرهابي، والتحريض على القتل العمد، والاتصال بأطراف أجنبية ببؤر القتال.