2018 | 20:42 نيسان 23 الإثنين
عودة العمل بشكل طبيعي في مطار بيروت الدولي بعد صيانة العطل التقني الذي طرأ على نظام تشغيل بطاقات الصعود الى الطائرات | الكتائب: نحذر من المخالفات المشينة الحاصلة في مسار الاستعداد للانتخابات | قاطيشا من بيت ملات: نؤمن بمشروع بناء الدولة ونسعى لتأمين العدالة والمساواة | وزارة الثقافة أكدت أنها غير مربكة في تقرير مصير الإكتشافات الأثرية: على الاعلام عدم التسرع بإصدار نتائح غير دقيقة | كنعان لـ"صوت المدى": إقرار الموازنة مع الإصلاحات وضع لبنان على سكة الخلاص ويجب ان نستكمل مع المجلس النيابي الجديد الاصلاحات | فنيانوس: تقع علينا مسؤوليات كبيرة لمعالجة المسائل المتعلقة بالكثافة السكانية وكيفية إستعمال الأراضي حتى لا نضيع ذرة واحدة من تراثنا وجغرافيتنا وتاريخنا | سانا: دخول عدد من الحافلات إلى بلدة الرحيبة في منطقة القلمون لإخراج ما تبقى من المسلحين الرافضين لاتفاق التسوية وعائلاتهم تمهيدا لنقلهم إلى سوريا | قتيل نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام الخيارة البقاع الغربي | وزير النفط الإيراني: طهران قد تغيّر أسعار النفط في ضوء الأجواء السياسية لكي تؤمّن موقعها في السوق | لافروف: لم نقرر بعد تسليم سوريا منظومة صواريخ إس-300 | الرئيسان الروسي والفرنسي يتفقان على استمرار العمل بالاتفاق النووي مع إيران | سيلفانا اللقيس: لا عودة عن الاستقالة والأسباب التي دفعتني إلى الاقدام على هذه الخطوة واضحة في بيان الاستقالة وما زالت قائمة |

سفير فرنسا بالقاهرة: نولي اهتماما بدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي في مصر

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 27 تشرين الأول 2017 - 16:02 -

قال السفير الفرنسي في القاهرة ستيفان روماتي، إن حكومة بلاده تولي اهتماما بدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي في مصر عبر زيادة الاستثمارات.

وشرعت مصر خلال الأشهر الماضية في تنفيذ برنامج "الإصلاح الاقتصادي"، شمل تحرير سعر صرف الجنيه، وتطبيق قانون القيمة المضافة، ورفع أسعار المواد البترولية والكهرباء، بالاتفاق مع صندوق النقد الدولي للحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار على مدار 3 سنوات.

وأكد روماتي في تصريحات لوكالة الأنباء المصرية الرسمية، اهتمام فرنسا بدفع العلاقات الاقتصادية وزيادة تواجد الشركات الفرنسية في مصر، التي لديها متطلبات هائلة تحتاج إلى خبرة الشركات الفرنسية.

وأشار السفير الفرنسي إلى أن وفدا من شركات بلاده سيزور مصر في نوفمبر / تشرين الثاني المقبل، فضلا عن زيارة ثانية سيقوم بها وزير الاقتصاد والمالية برونو لومير على الأرجح في الربيع المقبل على رأس وفد كبير، لبحث آفاق توسيع التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين.

والأسبوع الماضي، وقعت القاهرة وباريس اتفاقيات ومذكرات تفاهم بقيمة 400 مليون يورو في مجالات الطاقة التقليدية والمتجددة والبنية الأساسية والنقل بمختلف فروعه، البحرية والبرية ومترو الأنفاق".

ويبلغ حجم التبادل التجاري بين مصر وفرنسا ملياري يورو في 2016، وتوجد في مصر أكثر من 160 شركة فرنسية توظف ما يقرب من 30 ألف شخص عبر مجموعة واسعة من القطاعات.