2018 | 21:28 تموز 16 الإثنين
زعيم الديموقراطيين في الكونغرس يصف ترامب بانه خطير وضعيف | مصادر نيابية لـ"الجديد": لجنة الادارة والعدل سيرأسها النائب جورج عدوان ولجنة المال والموازنة ستبقى في عهدة النائب ابراهيم كنعان اما لجنة الخارجية فللنائب ياسين جابر | "ام تي في": برّي أكد أنّ لا جديد في موضوع الحكومة وأشار الى أن العقدة الامّ هي العقدة المسيحية | معلومات للـ"ام تي في": الحريري لن يزور قصر بعبدا قبل أن يتبلّغ جديدا مسهّلا للتأليف من رئيس الجمهورية ومن رئيس "التيّار" | أبو فاعور للـ"أم تي في": لن نتراجع عن حقنا في التمثيل ومن انقلب على اتفاق معراب لا يحق له الكلام عن عرقلة تشكيل الحكومة | مصادر الـ"او تي في": لقاء بو صعب - الخوري لا علاقة له بتمهيد لقاء بين الرئيس الحريري والوزير باسيل بل هو لابقاء الباب مفتوحاً وتسريع وتيرة الاتصالات لمعالجة الامور العالقة | "التحكم المروري": قتيل وجريح نتيجة اصطدام دراجة نارية بعمود انارة على طريق عام رشكنانيه في صور | سيرغي لافروف: المحادثات بين بوتين وترامب كانت "اكثر من ممتازة" | ترامب: طالبنا بممارسة الضغوط على إيران لوقف الأنشطة التي تديرها في الشرق الاوسط | بوتين: كل الظروف مواتية لتعاون فعال بشأن سوريا وترامب أولى اهتماما خاصا بأمن إسرائيل | بوتين: المحادثات مع ترامب كانت صريحة ونعتبرها ناجحة ومفيدة | عقيص لـ"أخبار اليوم": العلاقات الطبيعية بين لبنان وسوريا تعود بعد إنجاز الحل السياسي |

تحقيق مع قاض برتغالي برر العنف ضد المرأة "الخائنة" بـ"الشرف"

متفرقات - الجمعة 27 تشرين الأول 2017 - 06:58 -

ردود فعل كبيرة أثارها قاض برتغالي ألغى حكماً سابقاً ضد زوج وعشيق سابق لامرأة قاما بالاعتداء عليها، مبررا ذلك بـ"الشرف" ومستندا على الإنجيل في موضوع يتعلق بـ"الخيانة". الكنيسة نأت بنفسها ومجلس القضاء فتح تحقيقا مع القاضي.فتح أعلى مجلس قضائي في البرتغال تحقيقاً مع قاض برر خلال إصدار أحد أحكامه العنف ضد المرأة في حالة الخيانة. وسوف يناقش المجلس القضائي هذا الأمر في اجتماعه المقبل المقرر في 7 تشرين الثاني/نوفمبر، حسبما أفاد المجلس في بيان نشر مساء أمس الأربعاء (25 أكتوبر/تشرين الأول).

وكان القاضي يواخيم نيتو دي مورا، من محكمة مدينة بورتو شمالي البرتغال، قد ألغى في 11 تشرين أول/أكتوبر الجاري حكماً سابقاً ضد زوج سابق، وعشيق لامرأة قاما معا بمهاجمتها في عام 2015. وصدر حكم في البداية بحق الرجلين بالسجن 15و12 شهراً، مع الغرامة، وذلك بسبب الاعتداء على المرأة بالضرب بواسطة مطرقة وأدوات أخرى.

وقال القاضي نيتو دي مورا، في حكمه بالاستئناف لصالح الرجلين، إن خيانة المرأة هو "ضربة مروعة لشرف وكرامة الرجل"، وهو ما أشار اليه أيضاً الإنجيل. وأثار الحكم انتقادات حادة وغضباً على مستوى الدولة، بينما قال المؤتمر الأسقفي البرتغالي إن القرار يحتوي على "استخدام خاطئ للإنجيل". ودعت عدة جمعيات لحقوق المرأة في البرتغال إلى تنظيم احتجاجات يوم الجمعة المواقف 27 تشرين الأول/ أكتوبر في عدة مدن في البلاد. وفي بيان سابق، قال المجلس القضائي إن الأحكام القضائية غير قابلة للجدل.

ر.ض/ع.ج.م (د ب أ)