Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مقالات مختارة
الرئيس... والخبز الأسود
جوزف الهاشم

بعد عام مضى على ولاية الرئيس ميشال عون، قد تستهوي الأقلام رغبةُ التصدّي للجردة الحسابية، فيما «قطْع الحساب» الرئاسي هو الأجدى إفادةً والأعمق تأثيراً فنذكِّر بأنَّ: «رئيس الجمهورية هو رئيس الدولة ورمز وحدة الوطن...» هكذا يقول الدستور.

وأنَّ: «وجود المدينة مرهون بوجود الرئيس، وصلاح الرئيس يؤدي الى صلاح المدينة، وفساده يؤدي الى هلاكها...» هكذا يقول الفارابي الفيلسوف.

ومن مآثر الرؤساء في لبنان، ما يُروى عن الرئيس أيوب تابت الذي كانت الحرب العالمية الثانية مُحتَدِمة في عهده... وحين فرضت السلطات الفرنسية نظام الإعاشة والتقنين، أمَرَ مدير الإعاشة آنذاك نصري لحود بأن يُرسل فرن الحايك إستثنائياً الخبز الأبيض الى بيت الرئيس، فيما كان الشعب يأكل الخبز الأسود.

ولما عرف الرئيس أيوب تابت بذلك إستدعى نصري لحود وقال له: «أَعِدْ الخبز الأبيض الى الفرن، واعلم أنه من الخير للحاكم العادل أن يأكل مع شعبه الخبز الأسود ويحافظ على وجهه الأبيض، من أن يأكل وحده الخبز الأبيض ويُطِلّ على شعبه بوجهٍ أسود».

وكما أن الرئيس أيوب تابت قد بلَغَ عنده التقشّف حدّ الذهاب الى مركز عمله في السرايا مشياً على الأقدام، هكذا ألمَّت الفاقة بالرئيس الفرد نقاش وهو إبن الثمانين، ولو لم تخصص له الدولة ألف ليرة شهرياً بمبادرة من الرئيس فؤاد شهاب لكان مات من الجوع.

وبعد عهد أيوب تابت وألفرد نقاش تعدَّدت أنظمة الإعاشة ولاسيما في لبنان المستقل، وكانت كثيرةً الأيام التي كان فيها الشعب يأكل الخبز الأسود، وصولاً الى هذه الأيام السود التي نعيشها اليوم، والتي يصح فيها ما أوردته إحدى الصحف خلال الثورة الفرنسية وحكم روبسبيار فكتبت تقول: «كان الدم يسيل ولم نفتقد الخبز، واليوم لا يسيل الدم والخبز مفقود، أيجب أن يسيل الدم لنحصل على الخبز...؟»

ثمة عهود بعد الإستقلال كان الحكام فيها يأكلون خبز الشعب الأبيض، وثمة عهود كانت قبائل السياسة فيها تأكل خبز الشعب وخبز العهد، هكذا وصف الشاعر نزار قباني الرئيس الياس سركيس بقوله: «إنَّ وضعه مع قبائل السياسة في لبنان شبيهٌ بوضع المبشرين مع أكَلَة لحوم البشر في إفريقيا..»

ومما يُذكر أنّ رئيساً عربياً أهدى الى الرئيس سركيس مليون دولار فوهَبها للخزينة على اعتبار أنه تلقى هذه الهدية بوصفه رئيساً للجمهورية، فهي إذاً من حق الجمهورية وليست من حق الرئيس.

والرئيس فؤاد شهاب الذي أرسى قواعد الدولة ومؤسساتها على أسس تنظيمية متطورة، بالرغم مما شاب عهده من ممارسات للمكتب الثاني، إلا أن وجهه الشخصي لم يتلطّخ بالسواد، وأن زوجته من بعده كانت تعيش من قلّة الموت.

هذه نماذج عابرة نذكرها عن بعض الرؤساء لا تنديداً بالآخرين أو إغفالاً لما كان عندهم من مآثر، بل نوردها لنؤكد لمستقبل العهود الآتية أن ما تمحوه ذاكرة الأحكام تحفظه ذاكرة التاريخ.

الرئيس ميشال عون من الوجوه التي لا تحتمل إثارة الشكوك، إلا إذا انزلقت الحاشية الى تشكيل ما يعرف بالمكتب الثاني المدني الذي يسوّد الوجوه، فلنعقد الأمل على هذا العهد لنأكل الخبز الأبيض، أما إذا أكَلَ هو معنا الخبز الأسود فعلى قلوبنا مثل العسل.
جوزف الهاشم - الجمهورية

ق، . .

مقالات مختارة

20-01-2018 07:18 - اسئلة حول تأجيل زيارة لجنة التحقيق الاميركية لبيروت 20-01-2018 07:16 - تدخل سفراء عرب واقليميين في الاستعدادات للانتخابات 20-01-2018 07:15 - ازمة مرسوم الاقدمية وتعديل قانون الانتخاب: المخارج مفقودة 20-01-2018 07:14 - هل انتقل الخلاف بين عون وبري الى «الخارجية»؟ 20-01-2018 07:11 - معركة عكار غامضة وتحالفات آنية بانتظار موقف فارس 20-01-2018 07:09 - حزب الله سعى لتجنيب مجلس الوزراء الصدام... والحريري صامت 20-01-2018 06:55 - المصارف المركزية توسّع مهماتها لتحفيز الإقتصاد 20-01-2018 06:55 - «جبال» دستورية وسياسية تعوق التعديلات على قانون الإنتخاب!؟ 20-01-2018 06:50 - «القوات» و«الكتائب» والتحالفات الموضعيّة 20-01-2018 06:49 - هل أُلغيت المواجهة الإقليمية أم أُرجئت؟
19-01-2018 06:55 - تذهبُ أخلاقهُمْ ولا يذهبون 19-01-2018 06:55 - الديناميكيّة الدولية - الإقليميّة في الاستراتيجيّة الأميركيّة 19-01-2018 06:54 - إذا نشأ الكيانُ الكردي 19-01-2018 06:50 - تحذيرات لقيادات فلسطينية بالإحتياط والحذر 19-01-2018 06:47 - شركة النفط أزمة إضافية على لائحة التجاذبات 19-01-2018 06:45 - الكهرباء... الإضرابات أكثر من ساعات التغذية 19-01-2018 06:39 - واشنطن تعتبر إيران خطراً استراتيجياً..وسوريا ليست أولوية 19-01-2018 06:38 - قراءة هادئة... في حدث ملتهب! 19-01-2018 06:37 - الفلسطيني الذكي... 19-01-2018 06:36 - الرياء الروسي - الأميركي في سوريا 19-01-2018 06:35 - "الأخبار العربية الأخرى" مهمة 18-01-2018 07:11 - مواجهة أميركيّة - سعودية للأجنحة الإيرانية 18-01-2018 07:02 - «المستقبل»: آليات تعديل القانون غير ممكنة 18-01-2018 07:01 - رسالة من الحريري الى جعجع: قد اسامح لكنني لن افقد الذاكرة 18-01-2018 06:45 - بريطانيا تعيّن وزيرة للذين يشعرون بالوحدة! 18-01-2018 06:44 - قوّات تدعمها الولايات المتّحدة قد تؤسّس لمنطقة كرديّة في سوريا 18-01-2018 06:42 - مَن هو المستفيد والمتضرِّر من خلاف عون - برّي؟ 18-01-2018 06:40 - قوى سياسية تنتظر الخيارات الخارجية 18-01-2018 06:37 - "القوات"... مع من اللقاء أو الفراق؟ 18-01-2018 06:35 - مؤشرات النمو في 2018 تتراجع إنتظاراً لحسم الإستحقاقات 18-01-2018 06:33 - ماكينزي وسيلة لتمهيد الطريق نحو الإصلاح 18-01-2018 06:25 - مرحلة إقليمية شائكة تقتضي إطاراً لبنانياً من التحسب حيالها 18-01-2018 06:16 - لبنان أسير سياسة "الأبواب المقفلة" وجلسةٌ "حامية" للحكومة اليوم 18-01-2018 06:15 - فريد الأطرش عبقري الزمان 18-01-2018 05:58 - جلسة حامية للحكومة اليوم على نار اقتراح تمديد المُهل 17-01-2018 07:08 - حزب الله بدأ اجتماعات مع حلفائه استعداداً للإنتخابات 17-01-2018 07:06 - المردة يتابع بقلق احياء تحالف الوطني الحر والقوات 17-01-2018 06:53 - في انتظار الأجوبة السعودية 17-01-2018 06:50 - من "التغيير والإصلاح" الى صفوف "القوات اللبنانية"؟ 17-01-2018 06:47 - علاقة الحريري مع الرياض ستفرز تحالفاته المرتقبة 17-01-2018 06:46 - الرئيس عون مارس صلاحياته في دستور ما بعد الطائف 17-01-2018 06:46 - مَن ينتظر مَن "على كوع" الإنتخابات؟ 17-01-2018 06:44 - عهد التميمي تمثل المقاومة ضد الاحتلال 17-01-2018 06:31 - تدني سعر النفط سيف مسلط 17-01-2018 06:29 - تونس بداية "الربيع العربي"... ونهايته! 16-01-2018 06:45 - معركة الحريري لاثبات موقعه السني الاول وضمان رئاسة الحكومة 16-01-2018 06:44 - عن "المعادلات" التي افتقدَت "السلاح" و"الإبراء المستحيل" 16-01-2018 06:42 - اشارات سلبية من بعبدا حول اقتراح بري والحريري «متريث» 16-01-2018 06:41 - تحالفات كسروان في مهب الصوت التفضيلي 16-01-2018 06:37 - "القلعة الشيعية" الإنتخابية
الطقس