2018 | 07:50 تشرين الثاني 17 السبت
الخارجية الأميركية: الوحدة في الخليج ضرورية لمصالحنا المشتركة المتمثلة في مواجهة النفوذ الخبيث لإيران | مندوب فرنسا: ندعو كافة الاطراف اليمنية إلى التفاعل مع المبعوث الأممي | مندوب بريطانيا في الأمم المتحدة: سنطرح مشروع قرار بشأن اليمن في مجلس الأمن الدولي يوم الاثنين | المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي: لا بد من تحرك فوري لحماية الشعب اليمني | بيسلي: في اليمن 8 ملايين أسرة بحاجة للمساعدة | عضو مجلس الشيوخ تيد يونغ: مشروع قانون محاسبة السعودية يضمن مراقبتنا للسياسة الأميركية في اليمن | مبعوث الأمم المتحدة لليمن: الأطراف المتحاربة توشك على إبرام اتفاق بشأن تبادل السجناء والمحتجزين | متحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية: استئناف صادرات خام كركوك من العراق خطوة مهمة في مسعى لكبح صادرات إيران النفطية | الحريري: أنا أتأمّل بالخير اذا حلّت مشكلة الحكومة والحل ليس عندي انما عند الاخرين | الحريري في مؤتمر ارادة الحل الحكومي: صحيح أننا حكومة تصريف أعمال ورئيس مكلف لكن هدفنا الاساسي أن نطوّر البلد ولدينا فرصة ذهبية لتطويره خاصة بعد مؤتمر سيدر | غريفيث: لا شيء يجب أن يمنعنا من استئناف الحوار والمشاورات لتفادي الأزمة الإنسانية | تصادم بين سيارتين بعد جسر المشاة في الضبيه باتجاه النقاش والاضرار مادية و دراج من مفرزة سير الجديدة في المحلة للمعالجة |

لتهدئة الأزمة مع مدريد.. بوتشيمون يتراجع عن الدعوة للانتخابات

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 26 تشرين الأول 2017 - 23:28 -

تراجع رئيس كاتالونيا كارلس بوتشيمون عن خيار الدعوة لانتخابات مبكرة في الإقليم، وذلك في مسعى لتهدئة التوتر مع مدريد عشية تصويت مهم حول وضع منطقته تحت الوصاية.قال رئيس إقليم كاتالونيا كارلس بوتشيمون في مؤتمر صحفي الخميس (26 تشرين الأول/ أكتوبر 2017) إنه لن يدعو إلى إجراء انتخابات جديدة في الإقليم، ما يترك الباب مفتوحاً أمام إعلان مرتقب لانفصال المنطقة عن إسبانيا. وقال بوتشيمون إن "واجبي هو استنفاد كل السبل للبحث عن حل تفاوضي متفق عليه لتجنب تطبيق المادة رقم 155"، في إشارة إلى مادة بالدستور الإسباني يمكن أن تسمح بتعليق الحكم الذاتي للإقليم إذا لم يفِ بالتزاماته حيال الدولة. وأمام حشد من الصحفيين بالقصر الحكومي لكاتالونيا، قال بوتشيمون إنه سعى للحصول على تأكيدات من الحكومة المركزية الإسبانية بأن الدعوة للانتخابات ستجنب تطبيق المادة رقم 155. وأضاف بوتشيمون: "لكن مرة ثانية لم أتلق أي رد مسؤول من الحكومة الإسبانية". وقال بوتشيمون: "لا أحد يستطيع أن ينكر رغبة الجانب الكاتالوني في حوار ومفاوضات سياسية. ولا يمكن لأحد أن يقول إنني لست على استعداد لتقديم تضحيات من أجل ضمان طرق كل السبل لإجراء حوار". وكان رئيس كاتالونيا قد أعلن عن عقد مؤتمر صحفي في وقت سابق من اليوم وسط تكهنات واسعة النطاق بأنه سيدعو إلى إجراء انتخابات، ومن ثم تحقيق تنازل كبير في الأزمة الجارية، بشأن سعي كاتالونيا للانفصال عن إسبانيا. لكن تم إلغاء المؤتمر بعد ذلك بساعات. ويعقد برلمان كاتالونيا جلسة موسعة بكاملة أعضائه مساء اليوم الخميس لبحث التدخل المنتظر من جانب الحكومة المركزية. يذكر أن بوتشيمون كان قد ألقى كلمة أمام البرلمان بكامل أعضائه في العاشر من تشرين الأول/ أكتوبر الجاري وعلق إعلان الانفصال من جانب واحد بانتظار إجراء حوار مع الحكومة المركزية الإسبانية. غير أن حرباً كلامية شرسة أعقبت ذلك، وبدت خيارات بوتشيمون قبيل الجلسة المزمعة محدودة للاختيار بين إعلان الانفصال، ومن ثم الدفع نحو تدخل مباشر وفوري من الحكومة المركزية الإسبانية، أو الدعوة لانتخابات جديدة في الإقليم. هذا ويشار إلى أن جلسة البرلمان الكاتالوني تأتي قبل يوم من اجتماع مزمع لمجلس الشيوخ الإسباني في مدريد للتصويت على تعليق الحكم الذاتي لكاتالونيا إلى جانب عقوبات أخرى وضعها في بادئ الأمر رئيس الوزراء ماريانو راخوي. وفي رد فعل على مساعي الإقليم الجارية للانفصال عقب استفتاء مثير للجدل في الأول من الشهر الجاري، اقترح راخوي يوم السبت عدداً من العقوبات المحتملة على كاتالونيا، وتشمل عزل الحكومة الانفصالية بالإقليم والإعلان عن إجراء انتخابات جديدة في غضون ستة أشهر. واستندت الإجراءات المقترحة في صيغتها على المادة رقم 155 من الدستور التي لم تستخدم أبداً منذ 40 عاما من عمر الديمقراطية الإسبانية. ويعبر كل من الحزب الشعبي الحاكم وحزب العمال الاشتراكي الإسباني المعارض عن دعمهم لاستخدام هذه المادة إذا لم يدع بوتشيمون إلى انتخابات جديدة، قبل التصويت الذي سيجريه مجلس الشيوخ غداً الجمعة. خ.س/ ي.أ (د ب أ، أ ف ب)