2018 | 23:50 أيلول 21 الجمعة
وزير خارجية إيران: إدارة ترامب تهديد حقيقي لمنطقتنا وللسلام والأمن الدوليين | وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو: أخبرنا الإيرانيين أننا سنتحرك فورا إذا تعرضنا لأي هجوم حتى لو من قبل وكلائهم وسنرد على الفاعل الأساسي | طعن ثلاثة رضع وبالغين اثنين في مركز لرعاية الأطفال في نيويورك | دونالد ترامب: سأترأس اجتماع مجلس الأمن الدولي حول إيران الأسبوع المقبل | رئيس موريتانيا: الإسلام السياسي أكبر مأساة للعرب وإسرائيل أكثر إنسانية منه | نيكي هايلي: إيران داست على سيادة لبنان | مستشار رئيس الحكومة لشؤون النازحين السوريين نديم المنلا للـ"ال بي سي": عقبات العودة هي في التمويل والضمانات التي على الحكومة السورية تأمينها | ممثلة مفوضية اللاجئين ميراي جيرار للـ"ال بي سي": العودة مرهونة بارادة النازحين السوريين انفسهم | جوني منير للـ"ام تي في": ليس هناك مبادرة فرنسية لحل العقدة الحكومية وانما تحرك للسفير الفرنسي الذي حمل رسالة من ماكرون إلى الرؤساء الثلاثة للاسراع بتشكيل الحكومة | ابي خليل للـ"ال بي سي" عن ازمة الكهرباء: وزارة المال حجزت الاموال وهي في اطار تحويل السلفة الى مؤسسة كهرباء لبنان | مصادر ديبلوماسية فرنسية للـ"ام تي في": فرنسا لا تملك خريطة طريق لحل أزمة التشكيل والرئيس ماكرون لن يلتقي الرئيس عون ضمن الجمعية العمومية للامم المتحدة | مصادر الـ"ام تي في": الرياشي لم يتناول موضوع تشكيل الحكومة مع الرئيس عون ولم يكن موفدا من جعجع ولم يحمل اي رسالة من معراب |

مدمرة أميركية تساعد سفينة صيد إيرانية هاجمها قراصنة

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 26 تشرين الأول 2017 - 08:34 -

أعلنت البحرية الأميركية أن مدمرة أميركية قدمت المساعدة لسفينة صيد ايرانية بعدما هاجمها قراصنة قبالة سواحل اليمن، مشيرة إلى أن التدخل تم بناء على طلب من طهران.

وقالت البحرية في بيان إن خفر السواحل الإيرانية اتصل بالقيادة البحرية الأميركية في البحرين لإبلاغها عن تعرض سفينة صيد إيرانية لهجوم من قبل قراصنة أثناء إبحارها جنوب جزيرة سقطرى اليمنية، وقد طلب من القوات البحرية الدولية المنتشرة في المنطقة لمكافحة القرصنة التدخل لمساعدة سفينة الصيد وطاقمها.

وأضاف البيان أن المدمرة الأميركية "يو إس إس هاورد" توجهت إلى المكان ترافقها السفينة اليابانية "جي إس اماغيري" وقد عمد فريق التدخل في المدمرة الأميركية إلى "تقديم الماء والغذاء، وأجرى عمليات تصليح، وقدّم المساعدة الطبية لثلاثة بحارة مدنيين جرحى" إيرانيين.

وتتهم واشنطن باستمرار طهران بالوقوف خلف استفزازات وتحرشات تقوم بها سفن حربية إيرانية ضد سفن عسكرية أميركية أثناء عبورها مضيق هرمز، في حوادث كادت أن تؤدي إلى مواجهات.

وفي نهاية نيسان/أبريل الفائت أطلقت سفينة حربية أميركية قنبلة ضوئية لتحذير زورق تابع لقوات الحرس الثوري الإيراني في مياه الخليج اقترب منها بسرعة كبيرة.

وفي كانون الثاني/يناير أطلقت مدمرة أميركية طلقات تحذيرية باتجاه أربعة زوارق تابعة للحرس الثوري بعدما اقتربت منها بسرعة كبيرة.

 (سكاي نيوز)