2018 | 09:27 حزيران 19 الثلاثاء
مئة ألف دولار كلفة رصاص الإشكال البقاعي... | إحصاءات "التحكم المروري" قتيل و 26 جريحاً في 18 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | وزير التموين المصري: تعديل تكلفة انتاج الخبز المدعم وثبات سعر الرغيف عند 5 قروش | الجيش التركي: مقتل 26 مسلحا في غارات في تركيا والعراق | "سكاي نيوز": الحوثيون يحاولون قطع الخط الرابط بين الخوخة والدريهمي جنوب الحديدة | "قوى الأمن": ضبط 941 مخالفة سرعة زائدة أمس وتوقيف 123 مطلوباً بجرائم مخدرات وسرقة وسلب وتزوير | السير متوقف بشكل كامل من نهر الكلب وصولا الى جلّ الديب | القوات المدعومة من التحالف العربي تقتحم المقر الرئيسي في مطار الحديدة | "سكاي نيوز": مقتل أكثر من 65 من الحوثيين في معارك مع قوات المقاومة المشتركة وغارات للتحالف العربي على جبهة الحديدة | قاطيشا لـ"صوت لبنان" (93.3): نحن لم ندخل بعد بعدد الوزارات والحقائب لكننا مصرون على نيابة رئاسة الحكومة والمفاوضات مستمرة مع الحريري وعون | الأمم المتحدة : 67.5 مليون نازح في العالم في 2017 | جريح نتيجة حادث صدم على اوتوستراد نهر الكلب باتجاه الضبية وحركة المرور ناشطة في المحلة |

حركات لإثارة المرأة لتحقيق المزيد من المتعة

متفرقات - الأربعاء 25 تشرين الأول 2017 - 17:36 -

قد لا يكون الموضوع مهم بالنسبة لكثير من الرجال كما النساء، فأمور المداعبة حركات لإثارة الزوجة قبل الشروع في العلاقة الجنسية وقبل الوصول لحد الإيلاج أمر مهم لمعظم النساء ومن أساسيات التواصل الجنسي، وفي الغالب الشروع في الإيلاج فورًا من قبل الرجل لا يحقق المتعة المطلوبة للمرأة وقد لا تصل هي لمرحلة النشوة.

 

لهذه الأسباب كثيرًا ما تكون الحركات التي تسبق العملية الجنسية من مداعبة ولمسات وقُبل أمر مهم وتسعى المرأة للحصول عليه قبل الشروع في الإيلاج. في حين إن الأمر بالنسبة للرجل يختلف عن ذلك، ففي الغالب الرجل لا يولي الكثير من الاهتمام لمثل هذه الأمور ويشرع فورًا بالإيلاج، الأمر الذي لا يلاقي استحسان من قبل المرأة كونها تفضل التمهيد للإيلاج ببعض الحركات من مداعبة ولمس وخاصة إن عرفنا إن المرأة تحتاج لوقت أكثر من الرجل للوصول للحظة النشوة.

أفضل الأمور التي يمكن أن يقوم بها الرجل والتي تساعد المرأة في الوصول للنشوة أثناء العلاقة الجنسية هي التمهل قليلًا والتمهيد ببعض المداعبة، الأمر الذي سيساعد إن لم يكن الطرفين المرأة على الأقل للاستمتاع أكثر بالعلاقة الجنسية والوصول للنشوة.

لذلك، في هذا المقال بعض من أفضل الطرق والتقنيات التي يمكنك أن تلجأ لها فيما يتعلق بمداعبة الزوجة والتمهيد للعلاقة الجنسية مع الزوجة، مما يجعل هذه العلاقة أكثر متعة للطرفين وتحقق الغاية من التواصل الجنسي.

اللمس

يفرز الجسم عند الملامسة مادة هرمونية تدعى الاوكيستوسين وهي تعزز الشعور بالحب والمتعة والاسترخاء، وهذا بالتأكيد سيكون في صالح العلاقة الجنسية للزوجين وسيدفعهم لمزيد من التواصل عن طريق اللمس.

ولكن هذا لا يعني أنه يكفي شيء من الملامسة ثم نقفز إلى ما نريد، المرأة تحتاج وقت أطول من الرجل للاستثارة وللوصول إلى النشوة، مزيد من اللمس يعني مزيد من هرمون الاوكيستوسين وبالتالي مزيد من الإثارة والمتعة والاسترخاء للطرفين. الشعر ومنطقة الرقبة والظهر أكثر ما يمكن أن يثير الزوجة عن طريق اللمس، فقط خذ الوقت الكافي وستكون النتائج مذهلة لذلك.

الفم واللسان

بحسب دراسات فأنه نحو 25% فقط من النساء يمكنهن الوصول للنشوة من خلال الكلام فقط، وهذا يعني وجود احتمال كبير ألا تكون زوجتك من ضمن هذه الفئة وبالتالي لا يتعين عليك الاعتماد فقط على بعض الكلام المعسول لمحاولة إثارتها.

يمكنك اللجوء للتقبيل في بعض المناطق المثيرة مع بعض عبارات الغزل والحب لتحريك مشاعر الزوجة وإثارتها، لكن المشكلة بأن التقبيل بحد ذاته فن ولا يمكن أن يكون بطريقة عشوائية وإلا لن يحقق الغاية منه.

كيف تكون القبلة وهل تستخدم فيها اللسان أم لا وأين تكون؟ كل هذه الأمور يجب أن تعرفها إن أردت إثارة زوجتك من خلال القبل. في حال كانت القبلة على الفم مثلًا وهو من الأماكن المفضلة لدى النساء يمكن استخدام اللسان أيضًا، الرقبة وتحت الإذن من المناطق المناسبة لطبع القبلة ويمكن أن تفعل فعلها في المرأة من خلال ما تحدثه من تأثير إن عرفت كيف تقوم بذلك.

منطقةG-Spot

هي منطقة عالية الحساسية في القسم الأمامي من المهبل عند المرأة يمكن أن تستثير المرأة بشكل كبير وتصل بها إلى هزة الجماع عند تحفيز هذه المنطقة بالشكل الصحيح.

إلا إنه من الصعب بالنسبة للرجل العثور على هذه المنطقة خاصة عندما لا تكون المرأة في أوج رغبتها الجنسية، أما عندما تكون المرأة مستثارة يتضاعف حجم هذه المنطقة وتغدو طبقتها الجلدية أكثر سماكة وخشونة مما يسهل عملية وجودها وبالتالي تحفيزها.

عادةً ما يتم تحفيز منطقة G-Spot أما باستخدام الإصبع أو القضيب وتمسيد المنطقة بلطف حتى تستثار، وتصل المرأة إلى هزة الجماع أو النشوة.

وسائل أخرى يمكن أن تساعد في إثارة الزوجة

المداعبة اللفظية بهمس بعض عبارات الغزل والكلمات المثيرة في إذن الزوجة ستؤدي إلى نتائج رائعة، وخاصة إذا ما اقترن ببعض اللمسات والقبل هنا وهناك من المناطق المثيرة.
حاول تهيئة الزوجة للعلاقة الجنسية حتى قبل وجودكم في السرير، مثل همس بعض عبارات الغزل والود خلال اليوم أو رسالة تعبر فيها عن حبك في منتصف النهار بينما يكون كل منكم منهمك في عمله سيكون لذلك تأثير كبير لتهيئة الزوجة وإثارتها مسبقًا.

حتى لو كانت زوجتك، هذا لا يعني إنه لا يتوجب عليك العناية بمظهرك وكيف تبدو أمامها، فالنساء ينجذبن جنسيًا تجاه الرجال الذين يبدون أكثر وسامة وتألقًا، لذا ضع في اعتبارك أمور الحلاقة والنظافة الشخصية من ضمن حركات لإثارة الزوجة والاستمتاع بالعلاقة الجنسية.
عندما يتعلق الأمر بالعلاقة الجنسية بين الزوجين فأن الثقة من أهم الأمور وبانعدامها لن تكون الأمور على ما يرام، المرأة حتمًا ترغب برجل صادق ومخلص لها بحيث لا تبدو عليه أي علامات تلاعب أو خيانة وإلا لن تكون معه كما يجب في العلاقة.

التعبير عن المشاعر والعواطف من الأمور المهمة بالنسبة للمرأة، غالبًا ما تختلف وسائل التعبير ما بين الرجل والمرأة، المرأة تفضل وسائل التعبير بشكل مباشر في حين يلجأ الرجل للوسائل الغير المباشرة مثل الهدايا ومساعدتها في حل المشاكل التي تواجهها، الأفضل أن تحاول الجمع بين الطريقتين لترضي المرأة.
هذه كانت بعض من أفضل الطرق التي يمكن اللجوء لها كـ حركات لإثارة الزوجة والمداعبة في السرير ومنح العلاقة الجنسية بينكم مزيد من المتعة والإثارة، ولا تنسى إن الأمر بالنسبة للمرأة أهم بكثير من الرجل الذي غالبًا لا يعطي كثيرًا من الأهمية لمثل هذه الحركات قبل الشروع في العملية الجنسية كونه سرعان ما يصل لمرحلة النشوة.

في حين يختلف الأمر بالنسبة للمرأة التي تحتاج وقت أطول من الرجل للوصول للنشوة وبالتالي تكون أمور المداعبة والتمهيد للعملية الجنسية قبل الإيلاج من الأمور الضرورية والتي تساعدها في الوصول لمرحلة النشوة.